أخبار حصرية

هيئة النقل ترفع علم المملكة على خامس ناقلة نفط عملاقة للبحري عام 2017

رفعت هيئة النقل العام علم المملكة العربية السعودية على ناقلة النفط العملاقة “شادِن” لتعلن انضمامها للأسطول السعودي التابع لشركة البحري خلال عام 2017م بوصفها خامس ناقلة نفط عملاقة ترفع علم المملكة، في حين سيتم استلام خمس سفن أخرى للشركة العام المقبل 2018م.
وجرت مراسم رفع علم المملكة على الناقلة “شادِن” في رأس تنورة ضمن حفل رسمي أقيم بحضور عدد من قيادات هيئة النقل العام وشركة البحري، وسيتم رفع علم المملكة على سفن الشحن وسفن الركاب من قبل هيئة النقل العام، ويستمر عمل الهيئة الإشرافي من خلال التأكد من فحص ومعاينة السفن بانتظام وفقاً لمعايير التصنيف الدولية المعتمدة لدى المملكة.
وبهذه المناسبة أكد معالي رئيس هيئة النقل العام الدكتور رميح بن محمد الرميح حرص المملكة على تعزيز أسطولها البحري بالشراكة مع القطاع الخاص، الأمر الذي تسعى الهيئة في ضوئه إلى ترجمة مكانة المملكة الراسخة في صناعة النفط بشكل خاص وصناعة النقل البحري بشكل عام، مبينًا أن هذا الأسطول الحديث سيهسم في تحويل المملكة إلى أهم وأكبر مركز لوجستي في المنطقة تجسيداً لرؤية المملكة 2030.
وأعرب معاليه عن اعتزازه برفع علم المملكة على الناقلة “شادن” إيذاناً بضمها إلى الأسطول البحري الضخم للمملكة، مشيرًا إلى أنها ستعزز مع شقيقاتها الناقلات الوطنية البحرية العملاقة من حجم التجارة البحرية الثنائية بين المملكة وغيرها من الاقتصادات العالمية، وانعكاس هذا إيجابياً على استمرار نمو قطاع النقل البحري في المملكة وفي المنطقة على نطاق أشمل، لا سيما وأن الهيئة حريصة على دعم هذه الصناعة الكفيلة بتحقيق فرص لامحدودة من التوطين وتعزيز الاقتصاد الوطني.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى