11المميز لدينافن و ثقافة

في “كتاب جدة”.. اطلب العلم ولو في الصين

شاركت الصين في معرض جدة الدولي للكتاب في نسخته الثالثة بركن عن فنون الخط والرسم والنحت الصينية، بالإضافة إلى إبراز المعرفة والإرث الثقافي المتمثل في عاصمة الصين القديمة “تشونان” المعروفة في وقت الحاضر باسم “شي آن” .
ويتواجد في الركن الصيني، 4 خطاطين ومثلهم فنانين تشكيليين، حيث استمتع زوار المعرض بابداعاتهم الفنية مباشرةً، حافرين في ذاكرة العلوم فنوناً أقرب ما تكون إلى الأوشام، خاصةً مع تلك الأحبار الصينية الشهيرة التي يصعب محوها شكلاً ومضموناً ، حيث يبدأ طريق الحرير من تلك المدينة تحديداً ، وبحضارة تزيد على سبعة آلاف سنة يظهر الخط الصيني في معرض الكتاب .
وقد تميز الخطاطين الصينيين بهذا النوع من الفنون من بين 1.379 مليار نسمة، وهي فرصة قلما تتكرر، وانتهزها رواد المعرض جيداً ذلك أنهم يتواجدون بكثافة غير مسبوقة، لمشاهدة عروض الخط الحية، مع إتاحة الفرصة أمام الزوار، لتعلم تلك الفنون ومحاولة العمل في لوحات مشتركة مع الخطاطين.
وكما هو حال تميز الصين حضارياً، كان لزاماً أن تتميز فنونها، ومن بين تلك الفنون يستعرض الركن الصيني، 6 منحوتات من الخزف الصيني الذي ضربت به الأمثال، منقوش عليه رسومات بالغة الدقة ومتناهية الصغر، بالإضافة، لـ100 لوحة تشكيلية تتناول موضوعات عن حضارة الصين القديمة، وأريافها، ثرواتها الثقافية المختلفة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى