أخبار حصرية

انطلاق فعاليات “الحديقة الثقافية” ضمن ملتقى مكة الثقافي

تنطلق أواخر الشهر الحالي خلال إجازة منتصف العام الدراسي في الواجهة البحرية الجديدة بجدة “الحديقة الثقافية”، وذلك ضمن برامج ملتقى مكة الثقافي تحت شعار “كيف نكون قدوة ” وتستمر لـ 10 أيام.
وتشمل الفعاليات التي تنظمها أمانة جدة تحت إشراف أمانة ملتقى مكة الثقافي مجسم القدوة، ومرسم القدوة، ومنصة الأبناء ،ومكتبة الحديقة الثقافية “واحة الطفل”، ومسرح المتحدثين وهو (عبارة عن مهرجان مسرحي بعد اعتماده من إمارة المنطقة)، وعالم الابتكار والروبورت، ومهرجان المهارة الذي يتم من خلاله تعزيز المهارات الحرفية لدى الشباب والشابات، كذلك فعالية صناعة التطبيقات الإلكترونية التي تبرز أهمية هذا العل وتشجيع الشباب على تعلمه واتقانه، كما تضم الحديقة ورش عمل متخصصة لصناعة الأفلام الهادفة تماشياً مع قرب افتتاح السينما في المملكة، إضافة إلى ذلك سيكون هناك العديد من العروض المصاحبة الترفيهية، التي ستتولى تنفيذها هيئة الترفيه، بالتعاون مع أمانة جدة ، كما أن الطيران الشراعي سيكون حاضراً خلال أيام الحديقة الثقافية ، إضافة إلى العيادات مصغرة التي تقدم خدمات صحية وتوعوية ، وتجدر الإشارة إلى أن أمانة محافظة جدة قد خصصت المواقع للجهات المشاركة في الحديقة الثقافية وتعمل على توفير الاحتياجات الأساسية لكل ركن جهة مشاركة.
وكان صاحب السمو الملكي الأمير خالد الفيصل، مستشار خادم الحرمين الشريفين ، أمير منطقة مكة المكرمة ، أطلق ملتقى مكة الثقافي في نسخته الثانية للعام الحالي بمواصلة شعارالدورة الأولى ” كيف نكون قدوة ؟”، مع استحداث جوائز يتم منحها للقدوات في كل محافظة ، كذلك استحداث جوائز للأفراد في مجال صناعة التطبيقات الإلكترونية.
وسبقت فترة الانطلاق والإعداد للمبادرات، فترة اجتماعات تنسيقية بين الجهات مع أمانة ملتقى مكة الثقافي، إضافة إلى ورش العمل التعريفية، خاصة وأن أمانة الملتقى استحدثت مجموعة من الضوابط والمعايير الخاصة بمبادرات هذا العام وأضيفت إلى ما تم تطبيقه في العام الماضي والتي تصب في اتجاه الارتقاء بجودة المبادرات ونوعيتها.
وعقدت أمانة ملتقى مكة الثقافي في دورته الثانية ورشة العمل الأولى بعنوان “صناعة المبادرات وقياس أثرها”، التي نظمتها إمارة منطقة مكة المكرمة، بمشاركة اكثر من70 جهة حكومية وخاصة، وذلك إنفاذاً لتوجيهات أمير المنطقة، وهدفت في مضمونها إلى تسليط الضوء على فن صناعة المبادرات وتعظيم أثرها العملي على الفرد والمجتمع والتعريف بآليات قبول المبادرات وتحكيمها، وكذا تعريف ممثلي الجهات بالتحديث الجديد لموقع مبادرتي الإلكتروني لتسجيل المبادرات وقبولها، كذلك إلى بيان الشروط والأحكام الخاصة بتقديم المبادرات التي تحرص الأمانة على أن تكون في الموسم الحالي أكثر تميزاً وذات صفة إبداعية ومكملة لما تم تنفيذه من مبادرات خلال الدورة الأولى للملتقى.

مقالات ذات صلة

تعليق واحد

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى