إسبوعية ومخصصةزوايا وأقلام

مكونات الغذاء.. فيتامين (K, E)

فيتامين K يوجد على نوعين في الغذاء هما K1 وK2.

وللبكتيريا في داخل الأمعاء خاصية إنتاج فيتامين K2، أما K1 فيأتي من تناول المواد الغذائية. ويتم امتصاص هذا الفيتامين بوجود عصارة المرارة الصفراء وعصارة البنكرياس.

فوائد فيتامين K:

– عامل مساعد داخل الكبد لصنع البروثرومبين أو العامل (11) وكذلك لصنع العوامل v11 x, 1, المهيمن في عملية تخثر الدم.

– في حالة نقص هذا الفيتامين تتأخر عملية تخثر الدم عند حدوث الجروح مما يؤدي إلى النزف المستمر، ونصف هذا الفيتامين يأتي عن طريق الغذاء، والنصف الآخر يأتي عن طريق البكتيريا في الأمعاء.

وقد وجد أن أدوية المضادات الحيوية التي تستعمل بكثرة للأمراض تؤدي إلى تقليل البكتيريا في الأمعاء.

وهنالك حالات كثيرة لنقص هذا الفيتامين من جراء قتل البكتيريا وقلة إنتاجه.

المصادر الغذائية لفيتامين K:

يكثر هذا الفيتامين في الخضروات ذات الألياف مثل: القنبيط، والملفوف، والخس، والسبانخ.

حاجة الجسم من فيتامين K:

حاجة الجسم تكون قليلة بالنسبة إلى هذا الفيتامين، وتتراوح بين 10 – 20 مايكروغرام/ اليوم، ولوجود البكتريا في داخل الأمعاء تجهز الجسم بهذا الفيتامين فضلاً عن المواد الغذائية، فمن النادر حدوث نقص بهذا الفيتامين، إلا في الحالات الآتية:

– انسداد في مجرى المرارة وعدم وصول أحماض الصفراء، لحاجة هذا الفيتامين إليها عند الامتصاص.

– وجود إسهال شديد يؤدي إلى عدم امتصاص الدهون.

ولما كان فيتامين K يذوب في الدهون، فهو يخرج إلى الخارج مع الدهون.

– كثرة تناول المضادات الحيوية، مما يؤدي إلى قتل كثير من البكتيريا المنتجة لهذا الفيتامين.

فيتامين E:

هذا الفيتامين يذوب في الدهون ويقاوم الحرارة حتى 100 درجة مئوية، وهو موجود في غشاء الخلية. وقد اكتشفت حديثًا ثمانية أنواع من المواد التي تعمل عمل فيتامين E.

فوائد فيتامين E:

1- يمنع أكسدة الأحماض الدهنية المتعددة عند وجود جزيئة واحدة من الأوكسجين وهو يمنع حدوث تعفن في الدهون داخل الجسم.

وفي الصناعات الغذائية يستعمل فيتامين E أيضًا لمنع حدوث تعفن في الدهون التجارية المصنعة.

وعند نقص هذا الفيتامين في بعض الحالات الخاصة مثل سوء امتصاص الدهون يؤدي إلى فقر الدم.

ويستعمل فيتامين E لحالات مرضية كثيرة اعتمادًا على حدوث هذه الأمراض عند الحيوانات في حالة نقص هذا الفيتامين، ولكن لم يثبت علميًّا، بأن نقص هذا الفيتامين يؤدي إلى حدوث هذه الأمراض عند الإنسان.

والحالات المرضية هي: الإجهاض، العقم، ضمور العضلات، مرض السكري، أمراض القلب، الأمراض الجلدية.

ويستخدم لزيادة الطاقة الجنسية ولزيادة الفعاليات الرياضية واللياقة، ولكن لم يثبت علميًّا أن نقص فيتامين E أو زيادته يعطي نتائج سلبية أو إيجابية لمثل هذه الحالات المرضية.

مصادر فيتامين E الغذائية:

المصادر الغنية لفيتامين E هي دهون النباتات، مثل: حبوب الحنطة، حبوب عباد الشمس، حبوب القطن، دهن حبوب النخيل وبقية الدهون الأخرى.

كما يتوفر بكمية قليلة في: البيض، الزبد، الحنطة. وبكميات ضئيلة في: اللحم، والفواكه، والخضروات. ويحتوي حليب الأم على كمية من فيتامين E تعادل أربعة أضعاف ما يحتويه حليب البقر. وتزداد الحاجة إلى فيتامين E عند زيادة الدهون غير المشبعة المتعددة في كميات كبيرة في الطعام.

حاجة الجسم من فيتامين E:

يحتاج الشخص البالغ إلى 9 ملغم/ اليوم من فيتامين E عن طريق الغذاء. أما النساء فيحتجن إلى كمية من هذا الفيتامين أقل من الذكور، حيث يحتجن إلى 6 ملغم/ اليوم.

وفي بعض الدول الأوروبية ارتفعت نسبة فيتانين E المطلوبة للجسم إلى 15 ملغ/ اليوم، على أساس أن أغلب هذه الدول تستعمل الدهون النباتية المشبعة المتعددة بكمية كبيرة في طعامها.

الكاتب العراقي/ د. مازن سلمان حمود

ماجستير تغذية علاجية – جامعة لندن

مقالات ذات صلة

‫81 تعليقات

  1. أما النساء فيحتجن إلى كمية من هذا الفيتامين أقل من الذكور، حيث يحتجن إلى 6 ملغم/ اليوم.

  2. وتزداد الحاجة إلى فيتامين E عند زيادة الدهون غير المشبعة المتعددة في كميات كبيرة في الطعام.

  3. ويتم امتصاص هذا الفيتامين بوجود عصارة المرارة الصفراء وعصارة البنكرياس.

  4. – عامل مساعد داخل الكبد لصنع البروثرومبين أو العامل (11) وكذلك لصنع العوامل v11 x, 1, المهيمن في عملية تخثر الدم.

  5. وقد وجد أن أدوية المضادات الحيوية التي تستعمل بكثرة للأمراض تؤدي إلى تقليل البكتيريا في الأمعاء.

  6. يكثر هذا الفيتامين في الخضروات ذات الألياف مثل: القنبيط، والملفوف، والخس، والسبانخ.

  7. تجهز الجسم بهذا الفيتامين فضلاً عن المواد الغذائية، فمن النادر حدوث نقص بهذا الفيتامين، إ

  8. وتزداد الحاجة إلى فيتامين E عند زيادة الدهون غير المشبعة المتعددة في كميات كبيرة في الطعام.

  9. ولوجود البكتريا في داخل الأمعاء تجهز الجسم بهذا الفيتامين فضلاً عن المواد الغذائية، فمن النادر حدوث نقص بهذا

  10. يمنع أكسدة الأحماض الدهنية المتعددة عند وجود جزيئة واحدة من الأوكسجين وهو يمنع حدوث تعفن في الدهون داخل الجسم.

  11. وفي الصناعات الغذائية يستعمل فيتامين E أيضًا لمنع حدوث تعفن في الدهون التجارية المصنعة.

  12. ولكن لم يثبت علميًّا أن نقص فيتامين E أو زيادته يعطي نتائج سلبية أو إيجابية لمثل هذه الحالات المرضية.

  13. ولكن لم يثبت علميًّا أن نقص فيتامين E أو زيادته يعطي نتائج سلبية أو إيجابية لمثل هذه الحالات المرضية.

  14. المصادر الغنية لفيتامين E هي دهون النباتات، مثل: حبوب الحنطة، حبوب عباد الشمس، حبوب القطن، دهن حبوب النخيل وبقية الدهون الأخرى

  15. أما النساء فيحتجن إلى كمية من هذا الفيتامين أقل من الذكور، حيث يحتجن إلى 6 ملغم/ اليوم.

  16. على أساس أن أغلب هذه الدول تستعمل الدهون النباتية المشبعة المتعددة بكمية كبيرة في طعامها.

  17. وعند نقص هذا الفيتامين في بعض الحالات الخاصة مثل سوء امتصاص الدهون يؤدي إلى فقر الدم.

  18. يحتاج الشخص البالغ إلى 9 ملغم/ اليوم من فيتامين E عن طريق الغذاء. أما النساء فيحتجن إلى كمية من هذا الفيتامين أقل من الذكور، حيث يحتجن إلى 6 ملغم/ اليوم.

  19. وفي بعض الدول الأوروبية ارتفعت نسبة فيتانين E المطلوبة للجسم إلى 15 ملغ/ اليوم، على أساس أن أغلب هذه الدول تستعمل الدهون النباتية المشبعة المتعددة بكمية كبيرة في طعامها.

  20. يمنع أكسدة الأحماض الدهنية المتعددة عند وجود جزيئة واحدة من الأوكسجين وهو يمنع حدوث تعفن في الدهون داخل الجسم.

  21. هذا الفيتامين يذوب في الدهون ويقاوم الحرارة حتى 100 درجة مئوية، وهو موجود في غشاء الخلية. وقد اكتشفت حديثًا ثمانية أنواع من المواد التي تعمل عمل فيتامين E.

  22. يحتاج الشخص البالغ إلى 9 ملغم/ اليوم من فيتامين E عن طريق الغذاء. أما النساء فيحتجن إلى كمية من هذا الفيتامين أقل من الذكور، حيث يحتجن إلى 6 ملغم/ اليوم.

  23. وللبكتيريا في داخل الأمعاء خاصية إنتاج فيتامين K2، أما K1 فيأتي من تناول المواد الغذائية. ويتم امتصاص هذا الفيتامين بوجود عصارة المرارة الصفراء وعصارة البنكرياس.

  24. كما يتوفر بكمية قليلة في: البيض، الزبد، الحنطة. وبكميات ضئيلة في: اللحم، والفواكه، والخضروات. ويحتوي حليب الأم على كمية من فيتامين E تعادل أربعة أضعاف ما يحتويه حليب البقر

  25. ويستعمل فيتامين E لحالات مرضية كثيرة اعتمادًا على حدوث هذه الأمراض عند الحيوانات في حالة نقص هذا الفيتامين، ولكن لم يثبت علميًّا، بأن نقص هذا الفيتامين يؤدي إلى حدوث هذه الأمراض عند الإنسان.

  26. وتزداد الحاجة إلى فيتامين E عند زيادة الدهون غير المشبعة المتعددة في كميات كبيرة في الطعام.

  27. والحالات المرضية هي: الإجهاض، العقم، ضمور العضلات، مرض السكري، أمراض القلب، الأمراض الجلدية.

  28. – في حالة نقص هذا الفيتامين تتأخر عملية تخثر الدم عند حدوث الجروح مما يؤدي إلى النزف المستمر، ونصف هذا الفيتامين يأتي عن طريق الغذاء، والنصف الآخر يأتي عن طريق البكتيريا في الأمعاء.

  29. وفي الصناعات الغذائية يستعمل فيتامين E أيضًا لمنع حدوث تعفن في الدهون التجارية المصنعة.

    وعند نقص هذا الفيتامين في بعض الحالات الخاصة مثل سوء امتصاص الدهون يؤدي إلى فقر الدم.

  30. حاجة الجسم تكون قليلة بالنسبة إلى هذا الفيتامين، وتتراوح بين 10 – 20 مايكروغرام/ اليوم، ولوجود البكتريا في داخل الأمعاء تجهز الجسم بهذا الفيتامين فضلاً عن المواد الغذائية،

  31. حاجة الجسم تكون قليلة بالنسبة إلى هذا الفيتامين، وتتراوح بين 10 – 20 مايكروغرام/ اليوم، ولوجود البكتريا في داخل الأمعاء تجهز الجسم بهذا الفيتامين

  32. انسداد في مجرى المرارة وعدم وصول أحماض الصفراء، لحاجة هذا الفيتامين إليها عند الامتصاص.

    – وجود إسهال شديد يؤدي إلى عدم امتصاص الدهون.

    ولما كان فيتامين K يذوب في الدهون، فهو يخرج إلى الخارج مع الدهون.

  33. المصادر الغنية لفيتامين E هي دهون النباتات، مثل: حبوب الحنطة، حبوب عباد الشمس، حبوب القطن، دهن حبوب النخيل وبقية الدهون الأخرى.

  34. – كثرة تناول المضادات الحيوية، مما يؤدي إلى قتل كثير من البكتيريا المنتجة لهذا الفيتامين.

  35. ويستعمل فيتامين E لحالات مرضية كثيرة اعتمادًا على حدوث هذه الأمراض عند الحيوانات في حالة نقص هذا الفيتامين، ولكن لم يثبت علميًّا، بأن نقص هذا الفيتامين يؤدي إلى حدوث هذه الأمراض عند الإنسان.

  36. ويستخدم لزيادة الطاقة الجنسية ولزيادة الفعاليات الرياضية واللياقة، ولكن لم يثبت علميًّا أن نقص فيتامين E أو زيادته يعطي نتائج سلبية أو إيجابية لمثل هذه الحالات المرضية.

  37. حليب الأم على كمية من فيتامين E تعادل أربعة أضعاف ما يحتويه حليب البقر. وتزداد الحاجة إلى فيتامين E عند زيادة الدهون غير المشبعة المتعددة في كميات كبيرة في الطعام.

  38. في الصناعات الغذائية يستعمل فيتامين E أيضًا لمنع حدوث تعفن في الدهون التجارية المصنعة.

    وعند نقص هذا الفيتامين في بعض الحالات الخاصة مثل سوء امتصاص الدهون يؤدي إلى فقر الدم.

  39. ولما كان فيتامين K يذوب في الدهون، فهو يخرج إلى الخارج مع الدهون.

    – كثرة تناول المضادات الحيوية، مما يؤدي إلى قتل كثير من البكتيريا المنتجة لهذا الفيتامين.

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى