الإعلانات المبوبه

فرصة لا تعوض: دورة في فن الريزن من البداية حتى الاحتراف مع المدربة والفنانة التشكيلية أ. بدرية المطيري.

كم من الدقائق قضيتيها وأنتِ تبحرين في عالم من الجمال والترتيب والنظام، تتنقلين بين تحفة وأخرى كما تحط الفراشة رحالها بين الزهور، فتعجبين وتندهشين: أيهما أجمل وأحلى، الألوان المزركشة أم الزهور الفاتنة وحتى الأغصان المتمايلة. كم تمنيتِ أن تُعبري عنها بلوحة ناطقة أو شعر قيل ليبقى جميلًا، أو فنّ عريق وإبداع كبير من التحف والإكسسوارات المتناغمة.

إن كنتِ كذلك: تعشقين الأناقة والإبداع، ولديك ملكة التأمل والخيال الخصب، شغوفة بالعمل والتطبيق، نفتح لكِ الباب مشرعًا إلى عالم الريزن حيث تحويل الإبداع إلى واقع ملموس من الجمال، اجعلي بيتكِ تحفة فنية، اصقلي مهاراتك اليدوية وعبري عما يجول في خلدك وخيالك، واستثمري الإبداع كي تبدئي مشروعكِ الخاص في عالم الريادة والأعمال.

تطرح المدربة والفنانة التشكيلية الأستاذة/ بدرية المطيري، دورتها المتكاملة بعنوان “دورة الريزن من الصفر للاحتراف”، تقدم من خلالها النظرية والتطبيق، وتزودكم بالمعرفة والخبرة كي تنالوا حظًّا وافرًا من عالم الريزن على أيدي إحدى رواد هذا الفن في المملكة والعالم العربي.

وتشتمل الدورة على محاور عدة منها:- تعريف الريزن وأنواعه، طريقة أخذ النسب والخامات المستخدمة، تكنيكات مدهشة لتقليل التكلفة وزيادة الجودة، تطبيقات وتدريبات عملية لصناعة الإكسسوارات والتحف المتنوعة، بالإضافة إلى حلقات وورش من المناقشة والعصف الذهني مع الجمال وبين الإبداع.

وستطلق الدورة بمجرد اكتمال العدد، ونظرًا للظروف الحالية ومساهمة في إتاحة الدورة لأكبر عدد من الراغبين والراغبات، نعلن لكم مفاجأة الرسوم البالغة 99 ريال فقط لكل مشاركة، ولا تترددي في التواصل معنا للتسجيل أو الاستفسار من خلال الرقم: 0565378759

وفي تصريح خاص لهتون حول الريزن، ولماذا جلب هذه الشهرة في وقت قصير، قالت التشيكلية بدرية المطيري “الريزن لا يزال فنًّا جديدًا، وفيه مجال واسع للإبداع، ويمكن الاستفادة منه وتطويعه في الجمال والإبداع، وقد يكون مصدر دخل جيد للراغبين والراغبات”.

وأضافت أن الريزن يدخل في أغلب المجالات مثل: البناء، وتكسية الأرضيات، وعمل اللوحات التجريدية، ولوحات تحاكي تكوينات الأحجار الكريمة والكريستال والإكسسوارات، وغيرها، لافتة إلى أنها دربت العديد من الفتيات؛ فتحن مشاريع واستفدن منها.

وما زال الريزن فن عريق يمكن أن يمارسه أي شخص تتوفر لديه الإرادة ويصقل الموهبة بالنظرية والتطبيق، فكوني منهن ولا تفوتي الفرصة، وانضمي إلى قطار الإبداع والنجاح.

مقالات ذات صلة

مرحبًا فضلا اكتب تعليق وسينشر فورًا

زر الذهاب إلى الأعلى