الفنون والإعلامفن و ثقافة

عودة شرين عبدالوهاب الى “إنستغرام”

استعادت الفنانة شيرين عبد الوهاب حسابها على موقع إنستغرام، بعد عامين من الاحتجاب، بمشاركة فيديو لإعلان جديد يحمل صوتها، وتم عرضه مع مطلع شهر رمضان بمشاركة النجوم ملك قورة وأحمد داش وآسر ياسين وأمينة خليل وإسعاد يونس ومصطفى فهمي شيرين استعادت الحساب بكل المنشورات والصور القديمة،

عودة شرين عبدالوهاب الى “إنستغرام”

وعلقت على الإعلان قائلة: الحكايات اللي بنعيشها بتبقى عشرة ومشوار وبتكمل وتكون أحلى سنين وسبق أن رفضت شيرين العام الماضي الاستجابة لحملة نظمها جمهورها من أجل إقناعها بإعادة فتح منصاتها على مواقع التواصل الاجتماعي، ومشاركتهم تفاصيل حياتها وأعمالها الفنية، وقالت في رد رقيق، أنها ترتاح لهذا الوضع الهاديء وتحتاج إليه من أجل إنجاز ألبومها الجديد.

 شيرين ردت على رسائل جمهورها عبر المنصة الوحيدة المتاحة لها بموقع تويتر وعبرت عن فرحتها بسؤال جمهورها عنها واهتمامه بها،

وقالت: بفرح جدًا لما بشوفكم فاكريني طول الوقت وبتسألوا عليا، وعشان أنا مقدرة إن ده بدافع الحب عايزة أطمنكم إن أنا مرتاحة كده أكتر، وكمان علشان بحضر للألبوم الجديد وإن شاء الله أرجعلكم في أقرب وقت ممكن يذكر أن شيرين أعلنت اعتزالها منصات مواقع التواصل الاجتماعي بعد تعرضها للهجوم بسبب مبادرتها للمساهمة في دعم ضحايا حرائق لبنان، التي قوبلت بترحاب من الشعب اللبناني وأغلب متابعيها من الوطن العربي، بينما اعترض البعض على عدم تطوع المطربة المصرية لمساندة دولتها في الأزمات التي مرت بها مؤخر شيرين عبد الوهاب نشرت عبر حسابها الشخصي على موقع تويتر فيديو أوضحت خلاله سبب قرارها بالاعتزال، والذي جاء بعد ساعات قليلة من تصريحاتها حول إحياء حفلًا وتخصيص عائده المادي لدعم ضحايا حرائق لبنان.

وجاء في رسالتها عبر الفيديو: أنا عارفة ومتأكدة إن الأغلبية متصالحين مع أنفسهم ومحترمين، ولو أنا كنت ببص للناس اللي كارهة نفسها وكرهة نجاح الآخرين ومش عاجبها حاجة، مكنتش اتقدمت في حياتي ولا أنجزت أي حاجة. وأضافت: النهاردة أنا نزلت بوست للبنان، علشان حبيت أساعد بأي حاجة أقدر عليها، واللي أقدر عليه هو صوتي، أنا مش طبيبة ولا مهندسة وده اللي ممكن أساهم بيه، علشان حتى لو ساهمت بفلوس مهما كانت هتكون قليلة، فقررت أكون إيجابية وأعمل حاجة أساعد بيها ولما شوفت التعليقات على منشوري الأخير، اكتشفت إن مهما الإنسان عمل، مش هيعجب الناس، ده غير إنهم مرة يحملوني ويسقطوني، ومرة يجوزوني، ومرة يطلعوني معنديش انتماء لبلدي” واختتمت: فبما إن أنا شخص مش مغلوب على أمره، قررت أقفل كل حاجة ليها علاقة بالسوشيال ميديا، علشان مأذيش نفسي ولا المتابعين المحترمين اللي هتقرأ التعليقات، أرجو من محبيني ما يزعلوش مني علشان دي حاجة هتريحني وتفرحني.
 
واستعانت شيرين بعدها بحديث شريف يحذر من السب والقذف والسخرية ونشرت صورة تقول: أتدرون ما المفلس؟” قالوا: المفلس فينا من لا درهم له ولا متاع فقال:” إن المفلس من أمتي من يأتي يوم القيامة بصلاة وصيام وزكاة، ويأتي وقد شتم هذا وقذف هذا وأكل مال هذا وسفك دم هذا وضرب هذا فيعطى هذا من حسناته، وهذا من حسناته فإن فنيت حسناته قبل أن يقضي ما عليه أُخذ من خطاياهم فطرحت عليه ثم طرح في النار وقبل استعادة منصتها على تويتر ناشدت شيرين محبيها بتقبلها كما هي وعدم التنمر بشخصيتها الطيبة الطبيعية مؤكدة أنها ليست “متوحشة” ولم تكذب على أحد، وتريد أن تكون نفس الفتاة التي عرفت طريق الشهرة مع أغنية “آه يا ليل”، وقالت إنها قادرة على “حرق دم” كل من ينتقدها، ولكنها لا تريد الإساءة لأي شخص.

عودة شرين عبدالوهاب الى “إنستغرام”
 
ووجهت رسالة خاصة إلى كل متابعيها في العالم العربي في تصريحات خاصة لبرنامج بالعربي The Insiderقالت فيها: انا مش هتغير ويا ريت تساعدوني على هذا الأمر بعدم التغيير أنا على طبيعتي وأحب أن أكون على هذا النحو، ولم اسمح للدنيا وأضواء الشهرة أن تجعلني منافقة ومتلونة ووعدت شيرين بعودة منصاتها على مواقع التواصل الاجتماعي رغم استمرار التعليقات القاسية من المتابعين على حسابات النجوم، وأضافت: شكل الناس حالها مش حيتعدل، وأنا كدة حرجع الحسابات، رغم أننا معلقين لكم هائل من التعليقات وربنا يكون في عوننا ونستحملها.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى