علوم طبيعيةعلوم وتقنية

الشاطئ الأحمر في الصين

الشاطئ الأحمر في الصين – الشاطئ الأحمر (بالصينية: 红海滩) منطقة تقع في مقاطعة داوا، قرب مدينة بانجين في الصين، وقد حصل على اسم الشاطئ الاحمر من واقعه ومنظره، حيث تنمو في تربته المالحة نوع من طحالب بحرية التي تبدأ بالنمو أبتدأً من شهر نيسان وتبقى خضراء خلال فصل الصيف، وفي فصل الخريف يبدأ لون الاعشاب بالتحول نحو اللون الاحمر، ويُصبح كأنه قطعة من السجاد على طول الشاطئ، مُشكلاً ما يشبة اللوحة النادرة من المناظر الطبيعية الحمراء، المنطقة مغلقة أمام الزوار بأستثناء مساحة صغيرة منه تطُل على كامل الشاطئ.
الشاطئ الأحمر في الصين -صحيفة هتون الدولية

يقع الشاطئ الأحمر في الصين في مقاطعة داوا، ويبعد نو 18 ميلاً في الجزء الجنوبي الغربي من مدينة بانجين الواقعة في مقاطعة لياونينغ شمال شرق الصين، وسمي باسم الشاطئ الأحمر تبعاً للونه الأحمر، وهو ليس شاطئاً رملياً وإنما تغطيه نوع من أنواع النباتات ذات اللون الأحمر وهي التي تكسبه لونه، ويعتبر الشاطئ الأحمر وجهة سياحية مفضلة للسياح؛ حيث تقيم العديد من الشركات السياحية في مدينة بانجين جولات سياحية إليه لكونه محمية طبيعية.
الشاطئ الأحمر في الصين -صحيفة هتون الدولية

تبلغ مساحة الشاطئ 100 كم2، ويتمتّع بخصوبة أراضيه، ويعود سبب اعتباره محميّة طبيعية لاشتماله على أكثر من 400 نوع من الحياة البرية، إضافة إلى أكثر من 250 نوعاً من الطيور التي تهاجر من شرق آسيا إلى أستراليا في كل عام، ويتم العناية بأنواع الطيور المهددة بالانقراض لحمايتها، ومن أهم ما يميز الموقع وجوده في مدينة بانجين والتي تسمى أرض السمك والأرز؛ حيث يوجد فيها أنواع كثيرة من الأسماك إضافة إلى حبوب الأرز عالية الجودة، وتعتبر واحدة من المناطق القليلة التي تنتج الأرز في الصين؛ حيث تشتهر المناطق الأخرى بإنتاجها للقمح،كما تعتبر منطقة الشاطئ موطناً للقصب الذي يستخدم في صناعة الورق.
الشاطئ الأحمر في الصين -صحيفة هتون الدولية

تم تطوير الشاطئ الأحمر منذ عام 1984م عندما تأسست مدينة بانجين، ويمكن الوصول إلى الشاطئ عن طريق القطار أو الحافلة؛ حيث يوجد حافلة صغيرة توصِل الأفراد من مدينة بانجين إلى الشاطئ الأحمر، أمّا ما يميز الشاطئ فهو وجود نباتات سوايدا سالسا والتي تنتشر في المناطق الساحلية، وتتميز ببراعمها الخضراء في فصل الربيع، ويتغيّر لونها تدريجياً خلال الفصول من الأخضر إلى البرتقالي والوردي إلى أن يصبح أحمر في نهاية المطاف، ويعتبر أفضل وقت لزيارة الشاطئ في الفترة من منتصف شهر سبتمبر/أيلول إلى منتصف شهر أكتوبر/تشرين أول؛ حيث يشكّل لونه أجمل صورة، ويوجد في تربة منطقة الشاطئ نسبة عالية من القلويات غير المناسبة لمعظم النباتات؛ إلّا أنها تعد بيئة مناسبة جداً لنباتات السويدا سالسا؛ الأمر الذي أدى إلى انتشارها فيها.
الشاطئ الأحمر في الصين -صحيفة هتون الدولية

مخاطر الشاطئ الأحمر

هناك مجموعة من المخاطر التي يتعرض لها سكان منطقة الشاطئ الأحمر بالرغم من تواجد الأمن والهدوء المستمر في مختلف المناطق ولكن هناك حياة تعتبر نوعا ما برية وهذا ما يهدد منطقة الشاطئ الأحمر وبصعوبة تواجد توافق بين الأراضي والأشخاص العاملين على استغلال مثل هذه المخاطر لصالحهم في المجال الاقتصادي.
الشاطئ الأحمر في الصين -صحيفة هتون الدولية

كما أن الأراضي الرطبة في مدينة بانجين تمتلك أكبر حقول البترول والتي تعد مطمع كبير للكثير من الدول.
الشاطئ الأحمر في الصين -صحيفة هتون الدولية
حيوانات يكثر تواجدها في الشاطئ الأحمر

  • يمتلك الشاطئ الأحمر مجموعة من الحيوانات والكائنات الحية بشكل عام والتي تمثل حوالي ما يقرب من ٤٠٠ حيوان بري.
  • كما أن هناك ما يقرب من ٢٥٠ طير مهاجر يتواجد في تلك المنطقة بشكل سنوي والتي هي قادمة من شرق آسيا في قارة استراليا.
  • الطيور المحمية في الشاطئ الأحمر تقدر بحوالي ما يقرب من عشرين نوع طير مهاجر قابل للانقراض كالنورس والرافعة الحمراء.
  • أما بالنسبة للأسماك فهناك الكثير من الأسماك التي يعتمد عليها سكان تلك المنطقة في الطعام مثل سمكة السلطعون.
الشاطئ الأحمر في الصين -صحيفة هتون الدولية

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى