تاريخ ومعــالممتاحف وأثار

مسجد قرية السرو التاريخي

مسجد قرية السرو التاريخي -في وسط قرية ربوع السرو إحدى قرى بني شهر التابعة لمركز السرج بمحافظة النماص التابعة لمنطقة عسير، يقع مسجد قرية السرو التاريخي الذي يعد من أقدم مساجد القرية، ويتميز ببنائه على طراز السراة، ويقع ضمن مشروع الأمير محمد بن سلمان لتطوير المساجد التاريخية في المملكة التي تضم 30 مسجدا في 10 مناطق، وهو جاهز لإقامة الصلاة فيه حاليًا.
مسجد قرية السرو التاريخي -صحيفة هتون الدولية

وترجع الأهمية التاريخية للمسجد نظير موقعه بجانب السوق القديم الذي كان يعد من أقدم أسواق منطقة الجزيرة العربية، حيث كانت تجتمع القبائل في السوق ويتشاورون فيما بينهم حول الأمور السياسية والعسكرية ، ويقام بالمسجد صلاة الجمعة ويأتيه الناس من القرى المجاورة للصلاة فيه.
مسجد قرية السرو التاريخي -صحيفة هتون الدولية

وكان لمسجد السرو دور اجتماعي بارز حيث كان مكانًا لاجتماعات أهل القرية لمناقشة أمورهم اليومية وحل المشاكل والمنازعات ، وقد خصصت غرفة في المسجد لاستضافة عابري السبيل والحجاج المارين بالقرية.
مسجد قرية السرو التاريخي -صحيفة هتون الدولية

ويبعد المسجد نحو 30 كم جنوب مركز النماص على الطريق الواصل بين مدينتي أبها والباحة، ويتميز المسجد ببنائه على طراز السراة، وقد بني من الأحجار غير المنتظمة وسقفه من جذوع شجر العرعر ، وتبلغ مساحته الكلية نحو( 260م2)، ويتسع لنحو (60) مصليًا.
مسجد قرية السرو التاريخي -صحيفة هتون الدولية

ويتكون المسجد من بيت الصلاة يرتكز سقفه على أعمدة خشبية دائرية، وصحن مكشوف، وبه خزان قديم لتلبية احتياجات المسجد من مياه الأمطار، بالإضافة إلى غرفة صغيرة بجوار مدخل المسجد كانت تستخدم لاستضافة عابري السبيل والحجاج المارين بالقرية، وللمسجد مدخل واحد يقع بالواجهة الغربية، وبعد التطوير الحالي لمسجد قرية السرو التاريخية ضم المسجد مستودعًا وبيت الصلاة، والسرحة.
مسجد قرية السرو التاريخي -صحيفة هتون الدولية

اقرأ المزيد من صحيفة هتون الدولية

قدم الأمير سلطان بن عبد العزيز دعما للمرحلة الأولى بمليوني ريال خصصت لمسح المساجد المرصودة.

* تكفّل وقف خادم الحرمين الشريفين الملك عبد الله بن عبد العزيز لوالديه، بأعمال ترميم مسجد المعمار في جدة التاريخية ويعد  المسجد التراثي الثالث الذي تم ترميمه على نفقة الملك عبدالله وكان المسجد الأول في طبب والمسجد الثاني “الشافعي” في جدة التاريخية.

* تبرع الملك سلمان بن عبدالعزيز بنفقات ترميم مسجد الحنفي التاريخي في جدة التاريخية الذي صلى فيه الملك عبدالعزيز.

* أعلن الأمير سلطان بن سلمان عن رعاية الملك سلمان لبرنامج خاص للعناية بالمساجد التاريخية في محيط مشروع الدرعية التاريخية، والذي يشمل ترميم 34 مسجداً تاريخياً تعمل على إنجازه كل من الهيئة العامة للسياحة والتراث الوطني، ووزارة الشؤون الإسلامية، والهيئة العليا لتطوير منطقة الرياض، إضافة إلى تبنيه ترميم عدد من المساجد التاريخية في المدينة المنورة؛ امتداداً لتبنيه ترميم عدد من المساجد في مناطق المملكة.

* افتتح الملك سلمان بن عبد العزيز مسجد الظويهرة التاريخي ضمن افتتاح حي البجيري بالدرعية التاريخية (20 جمادى الآخرة 1436هـ) وهو أحد المساجد الثلاثة التي تبرع الأمير سلطان بن سلمان بترميمها في الدرعية التاريخية، إضافة إلى مسجد السريحة، ومسجد الدواسر، بالإضافة إلى عدد من المساجد في حي الطريف التاريخي.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى