الفنون والإعلامفن و ثقافة

الإقامة الذهبية لخالد سليم

حصل الفنان المصري خالد سليم على الإقامة الذهبية في الإمارات ومدتها 10 سنوات.

ونشر خالد سليم صورة له وهو يتلقّى الإقامة الذهبية عبر حسابه على موقع التواصل الاجتماعي “أنستقرام”، موجهاً الشكر إلى الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس دولة الإمارات رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي.

وكتب سليم: “أتقدم بخالص الشكر لسمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم حاكم دبي على دعمه للفنانين والمبدعين، كل الشكر والتقدير إلى هيئة الثقافة والفنون بدبي لمنحي الإقامة الذهبية لمدة عشر سنوات والإدارة العامة للهجرة والجنسية على مجهوداتهم وحسن الاستقبال والحفاوة، ربي يحفظ هذا البلد حكومة وشعباً”.

وتمنح التأشيرة الذهبية للمستثمرين ورواد الأعمال وأصحاب المواهب التخصصية والباحثين في مجالات العلوم والمعرفة، بهدف تسهيل مزاولة الأعمال، وخلق بيئة استثمارية جاذبة ومشجعة على نمو ونجاح الأعمال للمستثمرين ورجال الأعمال والموهوبين.

خالد محمد سليم سمارة (من مواليد 6 نوفمبر 1975 [1])، المعروف باسم خالد سليم، هو مغني مصري من المطربين الشباب، يقدم النوع الطربي والشبابي، ويغني بعدة لهجات كالخليجية واللبنانية بالإضافة إلى المصرية، وقد حصل على لقب “مطرب أول جامعة القاهرة” في الأعوام 97/98/99 كما لقب “مطرب أول شباب جامعات مصر لعام 99” ،وقد تم تكريمه كأحسن صوت صاعد لعام 2000 في حفل “نجوم 2000” في قناة النيل للمنوعات، كما قدم حفلات على مسرح دار الأوبرا بالقاهرة والإسكندرية.

ولد في 6 نوفمبر 1975 في الكويت ، لديه أخوين أكبر منه وأخت واحدة تصغره، عاش في الكويت حتى أنهي الثانوية العامة في مدرسة عبد الله العسعوسي الثانوية بنين، ولكن خلال فترة حياته كان يقضي إجازة الصيف مع أسرته كل عام في مصر. تزوج من سيدة تدعى خيرية وأنجبت منه.

 

منذ صغره كان يستمع لجميع أنواع الموسيقى مع والديه، وكانت تجذبه جميع أنواع الأغاني القديم منها لام كلثوم ومحمد عبد الوهاب وعبد الحليم حافظ ووردة وأخرين، والأغاني الخليجية واللبنانيه والإيرانية والهندية والغربية “الأغاني الأجنبيه”، وكانت أول آلة عزف عليها الهرمونيكا حيث كان يعزف أغانيه المفضلة معتمدا علي حاسة السمع وتخمين النغمة الصحيحه، وهذا الوقت الذي لاحظ فيه أباه موهبته وأهداه اورج، وهذا فعلا ساعده علي تنمية موهبته الفنية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى