الأدب والثقافةفن و ثقافة

منسوبات وطالبات من جامعة الأميرة نورة يحصلن على (3) ميداليات ذهبية

حصدت منسوبات وطالبات علي (3) ميداليات ذهبية  من جامعة الأميرة نورة بنت عبدالرحمن، خلال مشاركتهن في معرض موسكو الدولي للاختراع وتقنيات الابتكار “أرخميدس”، في دورته الرابعة والعشرين وذلك في ثلاث مجالات هي: الأجهزة الكهربائية، التعليم المبكر، الأدوات والوقاية من الأمراض.

منسوبات وطالبات من جامعة الأميرة نورة يحصلن على (3) ميداليات ذهبية

وحصدتا الميدالية الذهبية، الهنوف صالح القباع وغادة علي القحطاني في مجال الأجهزة الكهربائية، ، عن اختراع جهاز “قطف الثمار وجمعها”، وهو عبارة عن قرص دائري يحتوي على ذراع (العمود القاطع للثمار)، المزود بعدة رؤوس للقطف بما يتناسب مع نوع الغصن، وكاميرا متصلة بجهاز التحكم لاستطلاع لون الثمر وجاهزيته للقطف، ويخرج من القاعدة المستديرة عامودان لتثبيت الشراع في نهايته وعاء لجمع الثمار، يتميز بأنه قابل للتغيير عند امتلائه، ويتم التحكم به من خلال وحدة تحكم لاسلكية تُمكن المزارعين من إدارة المزارع الضخمة، أو السياحية بالذكاء الصناعي لمتابعة القطف والري ورش المبيدات والتلقيح وذلك بأقل وقت وجهد.

فيما حصلت  الطالبة ربى عبدالرحمن الفاضل في مجال التعليم المبكر، ، على الميدالية الذهبية، عن اختراع “كراسي أطفال” والذي انطلقت فكرته من حب الطفل لاستكشاف المجسمات، عن طريق تحريكها وتركيبها حيث وُظفت هذه الفكرة في اختراع كرسي يساعد في تنمية حب الطفل للاستكشاف عند قلب الكرسي وتغير اتجاهه.

بينما نالت الطالبة شذى سعد الضعيان، الميدالية الذهبية في مجال الأدوات والوقاية من الأمراض، عن اختراع “الخطافات الحلقية” (سوار) الهادف إلى تحقيق السلامة للمستخدم ووقايته، من خلال وجود حائل بين يد المستخدم والمقبض، فجاءت فكرة السوار ليلبس في المرفق، ويستخدمه الشخص بعد أن يفتحه من الوسط ويخرج من داخله قطعة بلاستيكية تكون كعازل يمسك المقابض بها، ثم بإمكانه أن ينزعها بعد استخدامه ويغسلها ثم يعيد تركيبها في السوار.

وتهدف مشاركة الجامعة في المعرض للتعريف باختراعات منسوبات جامعة الأميرة نورة، وتشجيعهن على تسجيل وحفظ ابتكاراهن في الهيئات والمكاتب ذات العلاقة بالملكية الفكرية، وتعريض الاختراعات للتقييم والتحكيم الدولي وتسويق الاختراعات كريادة أعمال.

يشار أن معرض موسكو الدولي للاختراع وتقنيات الابتكار، الهادف إلى تطوير النشاط الإبداعي والابتكاري، معتمد من قبل الاتحاد الدولي لجمعيات المخترعين (IFIA)، والهيئة الفيدرالية الروسية للملكية الفكرية، ووزارة الدفاع في الاتحاد الروسي، واتحاد مصنعي الآلات في روسيا، وغرفة التجارة والصناعة في الاتحاد الروسي، والممثلين الإقليميين لاتحاد روسيا، يشارك في المعرض كل سنه ما يقارب (35) دولة، و (44) منطقة في الاتحاد الروسي، بأكثر من (850) اختراعاً وتقنيات مبتكرة.

اقرأ المزيد من صحيفة هتون الدولية

جامعة الأميرة نورة بنت عبد الرحمن تقع في مدينة الرياض. تم افتتاحها في عهد خادم الحرمين الشريفين الملك عبد الله بن عبد العزيز، وتعتبر أول جامعة في المملكة العربية السعودية خاصة للبنات، تم تغيير اسمها من جامعة الرياض للبنات لتصبح جامعة الأميرة نورة بنت عبد الرحمن للبنات، وتستوعب الجامعة حوالي 60 ألف طالبة مما يشكل أكثر من 60% من خريجات الثانوية. وتم انتقال الجامعة إلى مقرها الدائم بالمدينة الجامعية. وأول مدراء الجامعة هي الأميرة الجوهرة بنت فهد بن محمد بن عبد الرحمن آل سعود.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى