الأطعمة والغذاءالتعذية والصحة

فوائد السمك لصحة الجسم

فوائد السمك لصحة الجسم -السمك هو من بين الأطعمة الأكثر صحية على هذا الكوكب، فالسمك يحتوي على العناصر الغذائية الهامة مثل البروتين وفيتامين (د)، ويعتبر السمك أيضا المصدر الأفضل في العالم لأحماض أوميجا 3 الدهنية، والتي تعد مهمة جدا للجسم والمخ.

يحتوي السمك على مجموعةٍ واسعةٍ من المُغذيّات:

البروتينات: كما ذكر سابقاً يُعدّ السمك مصدراً غنيّاً بالبروتينات عالية الجودة؛ والتي تتشابه مع تلك الموجودة في اللّحوم من حيث سهولة الهضم، كما أنّها تُكمّل البروتين الغذائيّ الموجود في الحبوب والبقوليات، وعلاوةً على ذلك فإنّه يُشار إلى أنّ استهلاك الأسماك حتّى بالكميّات الصغيرة، يُمكنه تحسين جودة البروتين الغذائيّ؛ إذ إنّه يُعدّ مُكمِّلاً للأحماض الأمينيّة الموجودة عادةً بكميّاتٍ قليلة في الأطعمة النّباتيّة، كما تجدر الإشارة إلى أنّه يُصنّف كمصدرٍ بديلٍ للبروتين الحيوانيّ.

فيتامين د: يتميّز السمك باحتوائه على نسبةٍ عاليةٍ من فيتامين د، وخاصّة الأسماك الدهنيّة؛ كالسلمون، والإسْقُمريّ لكن تجدر الإشارة إلى أنّ كميّة فيتامين د في السمك تختلف تِبعاً لنوعه، وكميّة الدّهون الموجودة فيه، بالإضافة إلى موسمه، ويُساعد هذا الفيتامين على الحدّ من خطر الإصابة بالأمراض، ويُعزّز صحّة العظام، ويُشار إلى أنّ الحصّةً الواحدةً من سمك السلمون التي تُعادل 85 غراماً تُزوّد الجسم بـ 75% من الكمية المُوصى بها يوميّاً من فيتامين د

. الأوميغا 3: تتميّز الأسماك الدهنيّة باحتوائها على نسبةٍ عاليةٍ من الأحماض الدهنيّة أوميغا 3 التي تُعزّز وظائف الجسم والدّماغ، وتحدّ من خطر الإصابة بالعديد من الأمراض، وتدعم نموّ الجسم، كما أنّ حمض الدوكوساهيكسينويك ؛ وهو أحد الأحماض الدّهنيّة أوميغا 3 يُحسّن نمو العين والدّماغ، ويُنصح تناول حصّة واحدةٍ أو حصّتين من هذه الأسماك أسبوعيّاً؛ لتزويد الجسم بحاجته من أوميغا-3.

فوائد السمك لصحة الجسم

فوائد السمك للجسم

تعزيز نمو وعمل الدماغ والخلايا العصبيةويعود ذلك للأمور الاتية:

  • يوفر السمك الأوميغا 3 والأحماض الدهنية الأساسية والمعادن الضرورية لنمو الأعصاب والدماغ في الجنين إذا تم تناوله من قبل الحامل، ويضمن التطور العقلي والبصري السليم.
  • وجدت بعض الدراسات علاقة ما بين تناول الأوميغا 3 وتقليل خطر الإصابة بكل من الاكتئاب، والخرف، ومرض الزهايمر.
  • تلعب الأوميغا 3 والأحماض الدهنية في السمك دور كبير وأساسي لتعزيز عمل النواقل العصبية، وزيادة الذاكرة والتركيز والعمليات العقلية المختلفة.
  • وجد بأن تناول كبار السن للسمك والمأكولات البحرية مرة على الأقل أسبوعيًا يقلل من خطر إصابتهم بالزهايمر والخرف.
  • وجد أن من يتناولون الأسماك بانتظام، كانت معدلات الإصابة بالاكتئاب لديهم أقل من غيرهم.. تعزيز صحة القلب

محتوى السمك العالي من الأحماض الدهنية الأساسية يجعل له دورًا هامًا في الحفاظ على صحة القلب والأوعية الدموية، وخفض ضغط الدم، وتقليل خطر الإصابة بالسكتات الدماغية والنوبات القلبية؛ لأن للسمك القدرة على الاتي:

  • محاربة الالتهابات التي قد تصيب الشرايين والأوعية الدموية.
  • الحد من تجلط الدم.
  • يخفض نسبة الدهون والكولسترول الضار في الدم (LDL).
  • السيطرة على معدلات ضغط الدم.
  • تحسين مرونة الأوعية الدموية.. الوقاية من التهاب المفاصل

وجد بأن تناول مصادر أوميغا 3، مثل: الأسماك الزيتية يقدم الفوائد الاتية للمفاصل:

  • يقلل من خطر الإصابة بالالتهابات، وخاصة التهابات المفاصل.
  • يخفف من أعراض الالتهاب الروماتويدي، وأمراض المناعة الذاتية، والصدفية.
  • . الوقاية من السرطان

ربطت بعض نتائج الأبحاث تناول الأحماض الدهنية أوميغا 3 بتقليل خطر الإصابة ببعض أ
نواع السرطانات وبنسب عالية، خاصة سرطانات الجهاز الهضمي وسرطان الفم، وسرطان المريء، وسرطان القولون، وسرطان البروستاتا، وسرطان المبيض.

منع الربو عند الأطفال :

الربو هو مرض شائع يتصف بإلتهاب مزمن في الشعب الهوائية، وللأسف، ارتفعت معدلات الربو بشكل كبير خلال العقود القليلة الماضية، وتشير الدراسات إلى أن إستهلاك السمك المنتظم يرتبط بإنخفاض خطر الإصابة بالربو لدى الأطفال بنسبة 24٪، ولكن لم يتم العثور على تأثير كبير في البالغين .

اقرأ المزيد من صحيفة هتون الدولية

السمك (ج. أسماك؛ والواحدة سمكة).السمكة هي أي عضو من تلك المجموعة من الكائنات الحية الشبه شُعْبَوِيّة التي تضم جميع الحيوانات المائية القحفية ذات الخياشيم والتي تفتقر لأطراف ذات أصابع. ويندرج تحت هذا التعريف أسماك الجريث، والأنقليس، والأسماك الغضروفية والعظمية الحالية، فضلا عن مختلف المجموعات السمكية المنقرضة ذات الصلة. معظم الأسماك هي كائنات خارجية الحرارة (“ذات دم بارد”)، مما يسمح لحرارة أجسامها بالاختلاف مع تغير درجات الحرارة المحيطة، على الرغم من أن بعض الأسماك الكبيرة نشطة السباحة مثل القرش الأبيض وأسماك التونة تستطيع أن تحتفظ بدرجة حرارة باطنية أعلى من الحرارة المحيطة. أغلب أنواع الأسماك لها عظام وبعض الأنواع الأخرى مثل القرش ليس لها عظام حقيقية بل هي غضروفية. بعض الأسماك تكون صغيرة بطول 1 سم أو أقل وبعضها الأخر كبيرة وطويلة قد يصل طولها إلى 15 متر ووزنها إلى 15 طن كما في سمك القرش.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى