الفنون والإعلامفن و ثقافة

سنة سجن للفنان أحمد فلوكس

قضت الدائرة الثانية بالمحكمة الاقتصادية، بمعاقبة الفنان أحمد فلوكس، بالحبس لمدة سنة واحدة، لإدانته بسب وقذف وإزعاج وتهديد المجني عليها سيدة الأعمال ياسمين عزت، وذلك في القضية رقم 521 لسنة 2021 جنح اقتصادية، والمقامة من المحامي أحمد الجندي، وكيلا عن المجني عليها.
كما شمل الحكم تغريم المحكوم عليه مبلغ 10 آلاف جنيه، ودفع كفالة بقيمة 5 آلاف جنيه، لوقف تنفيذ حكم الحبس مؤقتا، مع إحالة الدعوى المدنية للمحكمة المدنية المختصة.

وأقامت المجني عليها التي تمتلك مجموعة من الفنادق ولاعبة منتخب مصر للسلة سابقا، دعوى ضد فلوكس، تتهمه بالسب والقذف والتعرض لحياتها ولأسرتها، والتهديد بالإيذاء، والتشهير بسمعة العائلات دون وجه حق، ونظرتها المحكمة الاقتصادية، وأصدرت بحقه الحكم المتقدم.

هو ابن الفنان فاروق فلوكس.[1] والدته تركية الأصل، دخل كلية الإعلام، شارك أثناء فترة دراسته في تقديم برنامج “أخبارنا في أسبوع”، ما تسبب في تأخر تخرجه في الجامعة بعد تخرجه عمل لفترة قصيرة كمقدم لبرامج المنوعات في شبكة راديو وتلفزيون العرب، ثم التحق بقناة “اقرأ” التابعة لنفس الشبكة من أجل تقديم برنامج ديني، برفقة الإعلامية “نادية عمارة“، لكنه تركه بعدما قالت له إحدى المتصلات “يا فضيلة الشيخ”، فشعر أنه في طريق غريب عنه.[2] عمل لفترة كـ”دي جي” أفراح شعبية، من أجل تحسين دخله الذي كان قليلًا في تلك الفترة، تقدم لمعهد التمثيل ولم يتم قبوله بسبب سوء تأديته للمشهدين المطلوبين منه أمام لجنة الاختبارات، ولكن على الرغم من ذلك لم يستسلم عارض والده دخوله مجال التمثيل، ظهوره الأول له كان من خلال مشهدين في مسلسل “رجل من زمن العولمة“، عام 2002 مع الفنان صلاح السعدني، أول مشهد له كان هو ضرب والده الفنان فاروق فلوكس. شارك خلال عام 2009 في أكثر من عمل تلفزيوني عرضت خلال شهر رمضان مثل مسلسل أنا قلبي دليلي بدور أنور وجدي الذي تزوج من المطربة الممثلة ليلى مراد ومسلسل خاص جدا الذي أدت دور البطولة فيه الممثلة يسرا.[3]

تزوج من سيدة مغربية أسمها “رابيا” تعمل كعارضة أزياء ورزق منها بإبنه “سيف الدين”، لكنه إنفصل عنها وتزوج من الممثلة هنا شيحة في 21 أكتوبر 2018.[4][5][6] وإنفصل عنها أيضاً في يوليو 2019.وفي 2020 عاد احمد فلوكس لزوجته الأولى رابيا وابنهما سيف بعد انفصال دام 12 سنة.

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى