الأدب والثقافةفن و ثقافة

إنشاء اول جمعية متخصصة في مجال المسرح بجازان

إنشاء اول جمعية متخصصة في مجال المسرح بجازان وزارة الموارد البشرية والتنمية الاجتماعية، اعتمدت إنشاء جمعية “خويد” للمسرح والفنون الأدائية بجازان كأول جمعية متخصصة في مجال المسرح .

وتشهد المملكة نهضة فنية وثقافية على مستوى عال، والتي تؤكد عليها الرؤية الحكيمة، إذ ركّزت على التصالح والتقارب مع كل الفنون البصرية والأدائية والموسيقية، وتركز على التعاطي مع الفن والثقافة والأدب، والإسهام في نقل التجربة للجيل القادم، ودعم وصناعة جيل واع يفكر ويحلل، وينظر للمستقبل بتفاؤل، من خلال اكتساب المهارات المعرفية والمهارية والإبداعية والتواصلية والجمالية عبر المسرح، لدفع عجلة التقدم
اقرأ المزيد من صحيفة هتون الدولية

وأوضح رئيس مجلس إدارة الجمعية ، أن الجمعية تعد أول جمعية أهلية رسمية متخصصة في مجال المسرح على مستوى المملكة، تهدف لنشر الوعي المسرحي والفني، وتنفيذ برامجها بما يتوافق ورؤية 2030، من خلال ما ستنفذه من عروض مسرحية للكبار و الأطفال، وتقديم الدورات و الورش التدريبية، وإتاحة الفرص للكوادر الشابة من الجنسين في تقديم أفكارهم وإبداعاتهم ومواهبهم .

وأكد  علي بن يحي الخبراني أن الجمعية تسعى للمشاركة بالفعاليات و المهرجانات المحلية والوطنية، كما تسعى لتطوير فرق الفنون المسرحية، والمساهمة في إقامة المسارح الهادفة لبناء جيل مسرحي مثقف، وتنمية وتطوير المواهب المسرحية داخل المنطقة .

 

وزارة الموارد البشرية والتنمية الاجتماعية السعودية هي وزارة تشكلت بعد ضم وزارة الخدمة المدنية إليها، وكانت سابقا تسمى وزارة العمل والتنمية الاجتماعية بعد دمج وزارتي العمل والشؤون الاجتماعية، وهي الوزارة المسؤولة عن الإشراف على شؤون العمل والعمال وتنظيمها في الوزارات والمصالح الحكومية العامة، إنشاء اول جمعية متخصصة في مجال المسرح بجازان والأجهزة ذوات الشخصية المعنوية بالمملكة العربية السعودية. ويتولى رئاستها المهندس أحمد بن سليمان الراجحي. كانت الوزارة متصلة مع وزارة الشؤون الاجتماعية تحت اسم وزارة العمل والشؤون الاجتماعية منذ تأسيسها عام 1380هـ، حتى صدر الأمر الملكي بفصلهما في عام 1425هـ، ثم أعيد دمجهما بالمسمى الحالي في عام 1436هـ. وفي 25 فبراير 2020 صدر أمر ملكي بضم وزارة الخدمة المدنية إليها، وتعديل مسمى الوزارة لتصبح وزارة الموارد البشرية والتنمية الاجتماعية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى