الأدب والثقافةفن و ثقافة

معرض القاهرة للكتاب في “ثوب فرعوني”

صرح الدكتور هيثم الحاج علي رئيس الهيئة المصرية العامة للكتاب، بأن معرض القاهرة الدولي في دورته الـ 52 للكتاب، المقرر افتتاحه بنهاية الشهر الجاري وحتى منتصف الشهر المقبل، سيشهد إجراءات احترازية طبقاً لمعايير الصحة المتبعة في الدولة، واتخاذ كافة التدابير لم

وأضاف هيثم الحاج ، أن إدارة المعرض ستستخدم تكنولوجيا حديثة للتحكم في عدد الرواد يوميا طبقًا لمعايير الصحة والطاقة الاستيعابية المقررة، بالإضافة اتخاذ الإجراءات الاحترازية من قياس درجة الحرارة والتعقيم وارتداء قناع الوجه والحفاظ على مسافات التباعد.

وقال “الحاج” إن عدد دور النشر التي ستشارك في معرض القاهرة الدولي للكتاب هذا الموسم، تجاوز 700 ناشرا مصري وأجنبي بالإضافة إلى التوكيلات، لافتاً إلى أن معرض هو أكبر سوق للكتاب والنشر في الوطن العربي، وإقامة الفعاليات والأنشطة افتراضيا من خلال المنصة الخاصة بالمعرض وحظر إقامتها فعليًا داخل مركز مصر للمعارض الدولية حفاظًا على السلامة العامة للجمهور والناشرين والعاملين. .

وأشار إلى أن المعرض هذا الموسم يقام تحت شعار “في القراءة حياة ” بمركز مصر للمعارض الدولية بالتجمع الخامس، وأن وزيرة الثقافة المصرية إيناس عبد الدايم، وجهت بقبول جميع الناشرين الذين تقدموا للاشتراك بالمعرض هذا العام، وثبات أسعار اشتراك الناشرين، بجانب زيادة عدد أيام إقامة المعرض عن كل عام ليصل إلى خمسة عشر يومًا بدلًا من اثني عشر يومًا وذلك حرصًا على دعم صناعة الكتاب والنشر والعمل على تيسير الإجراءات لهم.

وكشف رئيس هيئة الكتاب أن التصميمات الخاصة بالأجنحة التي سيقام بهما المعرض تتميز بالطابع الفرعوني، كما سيتم إطلاق مبادرة “ثقافتك كتابك”، خلال الدورة الحالية للمعرض وتضم مئات العناوين من دور النشر وقطاعات الوزارة على ألا يتجاوز سعر الكتاب فيها عشرين جنيها مصرياً، إلى جانب الانشطة الافتراضية التي سيتم تنفيذها من خلال المنصة الالكترونية الخاصة بالمعرض.

معرض القاهرة الدولي للكتاب، يُعد من أكبر معارض الكتاب في الشرق الأوسط،[1][2][3] وفي عام 2006 أُعتبر ثاني أكبر معرض بعد معرض فرانكفورت الدولي للكتاب.[4] يزور المعرض حوالي مليوني شخص سنوياً.

بدأ في عام 1969، آنذاك كانت القاهرة تحتفل بعيدها الألفي، [5] فقرر وزير الثقافة آنذاك ثروت عكاشة الاحتفال بالعيد ثقافيًا، فعهد إلى الكاتبة والباحثة سهير القلماوي بالإشراف على إقامة أول معرض للكتاب. لهذا احتفلت دورة 2008 بالقلماوي باعتبارها شخصية العام.

يقام في إجازة نصف العام الدراسية في نهاية شهر يناير بمركز مصر للمعرض الدولية بالقاهرة الجديدة منذ دورة 2019، وكان يُقام في السابق بأرض المعارض بمدينة نصر. ويُقام في العادة لمدة 12 يوماً ليشارك فيه ناشرون من مختلف الدول العربية والأجنبية، ويقام به أيضا العديد من الندوات الثقافية بالأضافة إلى عروض السينما والمسرح والمعارض التشكيلية والعروض الموسيقية. في الدورة 51 سنة 2020، فاز جناح دار عصير الكتب، بجائزة أفضل جناح في هذه الدورة [6]

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى