الجمال والديكورالمظهر والأزياء

أجمل تصاميم القبعات لصيف 2021

لا شكّ أن تصاميم القبعات لـ صيف 2021 لاقت نجاحاً كبيراً، خاصة أنها تعتبر إكسسواراً أنيقاً وضرورياً للسيدة لتغطية وجهها من شمس الصيف الحارقة، وللمساعدة على استكمال ملابسها العصرية، لذلك التزمت علامات الأزياء العالمية بتقديم مجموعاتها حول القبعات الصيفية، وابتكار تصميمات منوّعة تناسب جميع الأّذواق والشخصيات.
أشكال وألوان

برزت قبعة الصيف من نوع بولر كبير الحجم، وهي من النوع الذي يتألّق في العادة في كل موسم، تأتي بمجموعة منوّعة من الألوان، منها الأبيض، الأزرق، أو الخزامى، بالإضافة إلى قبعة باللون الأبيض بالكامل ذات الطبقات الموحّدة.

هذا وقد ساعدت القبعات من خامة الكروشيه ومن الصوف الأبيض على تحقيق التميّز والتفرّد لكل سيدة حالمة، خاصة إذا تمّ تنسيقها مع فستان صيفي فضفاض بلون الطبيعة، عندها لا شكّ ستلفت السيدة الأنظار والاهتمام دون أي منافسة.

أما قبعات الشمس ذات الحواف، قبعات القارب، وقبعات الدلو بألوان صارخة أو نقشات ممتعة… فكان لها حضور قوي خلال هذا الصيف؛ لما أضافته من أناقة وفخامة إلى إطلالة السيدة خلال مشاويرها ومناسباتها النهارية، خاصة عند ارتدائها مع الفساتين ذات التصميمات العصرية والمتجدّدة.

هذا وقد برزت أيضاً قبعات صيفية رياضية غير رسمية مع لمسة فاخرة، بما في ذلك قبعات البيسبول المصنوعة من القماش وقبعات ساحرة من علامات تجارية عالمية مشهورة جداً؛ إلى خيارات المطبوعات والقش الممتعة؛ لإضفاء لمسة أنثوية ومريحة، بفضل نقش الأزهار الحلوة أو تصاميم الكروشيه.

أجمل الموديلات

خلال تسوّق السيدة للتصاميم التي تريد اعتمادها خلال العطلة الصيفية على الشاطئ، يجب ألا تنسى شراء أجمل الموديلات، بما في ذلك قبعة البحر بموديلاتها اللافتة والمميّزة مهما اختلف ذوقها. ومن المعلوم أن قبعة القش هي من بين الموديلات التي تناسب البحر، خاصة إذا كانت تلك المزيّنة باللون الأسود عند الأطراف والمطبّعة بتصميم كلاسيكي، من الممكن اعتمادها على البحر وفي إطلالاتها الكاجوال أي مع جينز وقميص؛ إذ إن قماش القش أو الرافيا رائج بقوة هذا الموسم.

أما إذا كانت تبحث عن موديلات قبعة قش غير اعتيادية، فمن الممكن أن تجد أشكالاً متعدّدة منها ولافتة، تستطيع اختيار تلك المطبّعة لإضفاء الانتعاش على اللوك من دون أي مجهود.

أما القبعات المبالغ بحجمها، فهي خيار السيدة الآخر في حال كانت تريد تصاميم مميّزة، في هذا الإطار يجب ألا تتردّد في انتقاء قبعة مزيّنة بالأحمر أو قبعة قش مرفقة بشرائط ساتان، والجدير بالذكر أيضاً أن القبعة المبالغ بحجمها، والتي تتّخذ شكل قبعة الصياد، تناسب تماماً صاحبات الأسلوب الجريء، لذلك لا تترددي باختيار تصميمها، فستميّزكِ عن سائر صديقاتكِ خلال رحلاتكِ الصيفية.

وأخيراً، في حال وقع اختياركِ على قبعة بحر تغطي فقط منطقة العينين، فلا تتردّدي بانتقاء تصميم يتألّف بالكامل من شراشيب الرافيا، فهو موديل لافت وغير اعتيادي يناسب صاحبات الأسلوب المغامر، أما طبعة الزهور على القبعة فهي تضفي نفحة أنثوية وتعطي الإطلالة جمالاً من دون عناء، كما تزوّدها بطابع منعش بعيد عن المبالغة.

القبعة هي غطاء للرأس.[1][2][3] وقد تلبس من أجل الحماية من أشياء معينة، أو لأسباب دينية، أو للسلامة، أو كملحقات الملابس للموضة. وفي الماضي، كانت القبعات مؤشرًا على الوضع الاجتماعي. وفي المجال العسكري، تدل القبعة على الرتبة والنظام العسكري. وهناك قبعات للرجال وقبعات للنساء، وكذلك قبعات يرتديها كلا الجنسين.

جاء في لسان العرب القبعة هي خِرقةٌ تخاط كالبُرْنُسِ يلبسها الصبيان. أتت هذه الكلمة من سلوك القنفذ عندما يكور القنفذ نفسه ويخبئ رأسه نقول: قبع القنفذ رأسه (أي خبأه) و(قبع فلان رأسه) أي أخفاه تحت قبعة أو ما شابه ومن هنا تأتي كلمة قبعة وهي الأداة أو الوسيلة المستخدمة من الفعل قبع.

يتحدد قياس القبعة بقياس محيط الرأس في موضع فوق الأذن بنحو 0,5 بوصة أو 1.3 سم. ثم تقسيمه على بي. في المملكة المتحدة، يكون قياس القبعة أصغر بثمن البوصة من القياس في الولايات المتحدة وقد تستخدم البوصة أو السنتيمتر للتعبير عن القياس وذلك يتوقف على الصانع. والقبعات اللبادية يمكن أن تمط لتناسب قياس الزبون. وتأتي القبعات الأرخص بمقاسات معيارية، مثل صغيرة، متوسطة، كبيرة. وتكون بعض القبعات مثل قبعات البيسبول، قابلة للتعديل.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى