أجهزة ومخترعاتعلوم وتقنية

هاتف جديد من سامسونج

تستعد شركة الهواتف الكورية الجنوبية سامسونغ، لطرح هاتف Galaxy F22 في حدث رسمي سيتم عقده في الهند في 6 تموز/يوليو الجاري، حيث يعد هذا الهاتف أحدث هواتف سامسونغ ضمن سلسلة (F).

وأكد الإعلان التسويقي، اليوم الخميس، على الموقع الرسمي لشركة سامسونغ بالهند، على خطط الشركة لكشف النقاب عن هاتف Galaxy F22 في يوليو، كما كشف عن تصميم ومواصفات الهاتف المنتظر.

اقرأ المزيد من صحيفة هتون الدولية

ويحتوى هاتف Galaxy F22 على شاشة Super AMOLED بحجم 6.4 بوصة، ومعدل تحديث يبلغ 90 هيرتز، كما تتميز الشاشة بجودة عرض HD Plus.

وفي الخلف، يأتي هاتف Galaxy F22 بإعدادات رباعية الكاميرا مع مستشعر رئيسي بدقة 48 ميغا بيكسل، كما يحزم الهاتف بطارية عملاقة سعة 6000 مللي أمبير.

وأكد الملصق التسويقي، على توفر الهاتف باللون الأسود، ومن المتوقع أن تكشف العملاق الكوري الجنوبي ”سامسونغ“ عن اختيارات أخرى في ألوان الهاتف في الإعلان الرسمي.

ووفقا للتقارير السابقة، سوف يتم تشغيل هاتف Galaxy F22 بواسطة معالج Helio G80، مقترنا بذاكرة وصول عشوائي سعتها 4 غيغابايت، و 64 غيغابايت من التخزين المدمج.

كما يتوفر الهاتف الجديد على مستشعر للبصمة في إطار الهاتف ومستشعر الإضاءة المحيطة ومستشعر القرب، كما يدعم الهاتف الشحن بقدرة 15 واط.

ووفقا للتقارير المسربة عن الهاتف الجديد، تضم الشاشة نتوءا للكاميرا الأمامية، بدقة 16 ميغابيكسل، بينما تتضمن إعدادات الكاميرا الخلفية مستشعرا بدقة 8 ميغابيكسل بزوايا عرض واسعة، ومستشعر عمق بدقة 2 ميغابيكسل، وآخر ماكرو بدقة 2 ميغابيكسل.

كما يحتوي هاتف Galaxy F22 على خيارات اتصال متعددة تشمل Wi-Fi و GPS وUSB Type-C.

أما بالنسبة للسعر، فمن المتوقع أن تبلغ تكلفة الهاتف أقل من 15.000 روبية هندية (أي ما يعادل نحو 200 دلار أمريكي).

مجموعة سامسونغ ((هانغل: 삼성)، (بالإنجليزية: Samsung)‏ تُنمّق SΛMSUNGتكتل كوري جنوبي متعدد الجنسيات يقع مقره الرئيسي في سامسونغ تاون، سيول. يضم التكتل العديد من الشركات التابعة،

معظمها متحد تحت علامة سامسونغ التجارية، وهي أكبر شركة تجارية كورية جنوبية (تشايبول).

تأسست سامسونغ على يد إي بيونغ تشول في عام 1938 كشركة تجارية. على مدى العقود الثلاثة التالية تنوعت المجموعة في مجالات تشمل معالجة الأغذية والمنسوجات والتأمين هاتف جديد من سامسونج  والأوراق المالية وتجارة التجزئة. دخلت سامسونغ صناعة الإلكترونيات في أواخر الستينيات وصناعات البناء وبناء السفن في منتصف السبعينيات؛ هذه المجالات كان من شأنها أن تعزز نموها اللاحق. بعد وفاة إي بيونغ تشول في هاتف جديد من سامسونج  عام 1987 تم قُسِّمت سامسونغ إلى خمس مجموعات تجارية – مجموعة سامسونغ ومجموعة شينسيغاي ومجموعة سي جيه ومجموعة هانسول ومجموعة جونغ أنغ إلبو. اعتباراً من عام 1990 عولمت سامسونغ أنشطتها وصناعاتها الإلكترونية بشكل متزايد؛ على وجه الخصوص أصبحت الهواتف المحمولة وأشباه الموصلات أهم مصدر دخل لها. اعتبارًا من عام 2020 صارت سامسونغ ثامن أعلى علامة تجارية من حيث القيمة على مستوى العالم.

أبرز الشركات الصناعية التابعة لسامسونغ تشمل سامسونغ للإكترونيات (أكبر شركة في العالم لتقنية المعلومات وصناعة الإلكترونيات الاستهلاكية والرقائق من ناحية الإيرادات عام 2017)، وسامسونغ للصناعات الثقيلة (ثاني أكبر شركة لبناء السفن في العالم من ناحية الإيرادات عام 2010)، وسامسونج الهندسية وسامسونغ للبناء والتجارة (على التوالي في المرتبتين 13 و36 في قائمة أكبر شركات البناء في العالم). تشمل الشركات التابعة البارزة الأخرى سامسونغ للتأمين على الحياة (في المرتبة 14 كأكبر شركة تأمين على الحياة في العالم)، سامسونغ إيفرلاند (مشغلة منتجع إيفرلاند، أقدم مدينة ترفيهية في كوريا الجنوبية) وشيل ورلدوايد Cheil Worldwide (في المرتبة 15 في قائمة أكبر وكالات الإعلانات في العالم من ناحية الإيرادات عام 2012).

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى