الأطعمة والغذاءالتعذية والصحة

فوائد عصير القصب للصحة

عصير القصب واحد من أهم المشروبات التي يحبها الكثير من المصريين، وذلك لمذاقه الرائع وترطيب الجسم وحمايته من الجفاف، فوائد عصير القصب للصحة وأيضا احتوائه على العديد من المعادن المهمة والكربوهيدرات والكالسيوم والحديد.

ويعد عصير القصب الطازج سرعان ما يتأكسد ويخسر فوائده إذا ما تعرض لدرجات حرارة عالية تدمر إنزيماته ومعظم المواد الغذائية المفيدة فيه، لذا فيجدر شربه فور عصره.

يعمل عصير القصب على إمداد الجسم بالطاقة ورفع معدلات سكر الدم بالتدريج. كما وله دور في مكافحة الالتهابات ومن بينها التهاب كبيبات الكلى.

فوائد عصير القصب للصحة
يساعد عصير القصب على إنقاص الوزن، حيث السكريات الموجودة فيه هي سكريات طبيعية لا تزيد الوزن، كما أنه يحتوي على نسبة عالية من الألياف الطبيعية.
اقرأ المزيد من صحيفة هتون الدولية

مشروب صحى خالى من الدهون:

يعد من العصائر الخالية من الدهون لأنه غنى فقط بالسكر الطبيعى، لذا قد يكون خيارا صحيا لتراجع مستويات الدهون الضارة به.

الوقاية من السرطانات

نتيجة احتواء عصير قصب السكر على مضادات أكسدة قوية، وبصفاته القلوية، فإنه يعمل على مقاومة بعض أنواع السرطانات مثل: سرطان الثدي، وسرطان البروستاتا.

. تقوية المناعة

يساعد تناول عصير القصب على تعزيز مناعة الجسم وتقويتها بصفته غني بمادة البوليفينول ومضادات الأكسدة القوية التي تحارب الجذور الحرة .

إذ يساعد على مقاومة الالتهابات وأمراض البرد والانفلونزا والتهاب الحلق ومحاربة العدوى البكتيرية والفيروسية.

تحسين الهضم:

يمتلك كوب القصب خصائص مختلفة تساعد على إزالة السموم من الجسم للملوثات، ما يحسن من عملية الهضم.

كونه غني بخصائص تساعد في تحسين حركة الأمعاء والوقاية من الإمساك، وكما يحتوي أيضًا على خصائص قلوية ما يساهم في علاج الحموضة وحروق المعدة.

– يساهم تناوله يوميا في الحفاظ على مستويات سكر في الدم لدى مرضى السكري، لاحتوائه على الألياف الطبيعية.

تعزيز صحة البشرة:

يساعد شرب عصير القصب في الحفاظ على رطوبة البشرة ومقاومة التجاعيد وعلامات تقدم العمر، وعلاج بعض مشاكل الجلد، مثل حب الشباب، ومحاربة علامات الشيخوخة .

.تحسين صحة الأظافر:

يساعد تناول كوب يوميًا من عصير قصب السكر في الحفاظ على سلامة الأظافر وتقويتها وعلاج هشاشتها.

عصير قصب السكر ويعرف أيضاً (عصير القصب)، مشروب شعبي في بعض دول العالم وخاصة في أفريقيا وجنوب آسيا وجنوب شرق آسيا وأمريكا اللاتينية.

ينتج عن عصر أعواد نبات قصب السكر بواسطة مكابس أو عصارات ضغط واستخلاص العصارة منها. يعتبر من المشروبات التي يجب أن تشرب طازجة لأنه سريع الأكسدة ويتحول إلى كحول إيثيلي.

يستخدم هذا العصير كمشروب طازج مباشرة أو يتم تبخيره وتحويله إلى مكعبات سكر أو يدخل في صناعة العسل الأسود والخل والكحول.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى