أجهزة ومخترعاتعلوم وتقنية

أول مستشعر كاميرا مخصص للسيارات

أطلقت شركة سامسونغ الكورية الجنوبية، أول مستشعر كاميرا ISOCELL مخصص للسيارات.

وتعد الشركة الكورية ثاني أكبر علامة تجارية في العالم في قطاع مستشعرات كاميرات الهواتف الذكية، لكنها قررت هذه المرة إطلاق أول مستشعر مخصص للسيارات.

اقرأ المزيد من صحيفة هتون الدولية

وتم تصميم مستشعر ”ISOCELL Auto 4AC“ خصيصا للمركبات، ليحل بعض التحديات الفريدة في قطاع السيارات، إذ يتطلع العملاق الكوري الجنوبي مع هذا المستشعر إلى سوق السيارات الذكية المتنامي.

ويأتي مستشعر ISOCELL Auto 4AC بمقاس 1/ 3.7 بوصة بدقة 1.2 ميغابكسل وحجم بكسل فردي يبلغ 3 ميكرومتر (ميكرون).

كما يستخدم مستشعر الكاميرا ISOCELL الجديد تقنية CornerPixel الفريدة التي تضع 3 ميكرومتر بكسل و 1 ميكرومتر بكسل في بكسل واحد، ويتم استخدام وحدات البكسل 3 ميكرومتر في ظروف الإضاءة المنخفضة، بينما يتم استخدام 1 ميكرومتر في ظروف الإضاءة الساطعة.

وتؤكد شركة ”LSI“ (ذراع أعمال سامسونغ التي تقوم بصناعة مستشعرات الكاميرا وشرائح Exynos)، أن مستشعر كاميرا السيارة الجديد يمكنه تقديم مقاطع فيديو HDR حية مع نطاق ديناميكي 120 ديسيبل، دون أي عيوب حركية

كما يمكن استخدام ISOCELL Auto 4AC ككاميرا الرؤية الأمامية أو الخلفية أو الرؤية المحيطة في السيارة، ويمكن لجهاز الاستشعار -أيضا- تقليل وميض إشارات المرور والمصابيح الأمامية للمركبات المحيطة.

من ناحيته، قال ديوك هيون جانغ، نائب رئيس فريق أعمال المستشعرات بشركة LSI في سامسونغ للإلكترونيات، إن ”ISOCELL Auto 4AC، هو منتج رائد يطبق تقنية مستشعر الصور المحمولة من سامسونغ منذ فترة طويلة مع استقرار عال وتقنية متطورة للسيارات“.

مجموعة سامسونغ ((هانغل: 삼성)، (بالإنجليزية: Samsung)‏ تُنمّق SΛMSUNGتكتل كوري جنوبي متعدد الجنسيات يقع مقره الرئيسي في سامسونغ تاون، سيول. يضم التكتل أول مستشعر كاميرا مخصص للسيارات العديد من الشركات التابعة،

معظمها متحد تحت علامة سامسونغ التجارية، وهي أكبر أول مستشعر كاميرا مخصص للسيارات شركة تجارية كورية جنوبية (تشايبول).

تأسست سامسونغ على يد إي بيونغ تشول في عام 1938 كشركة تجارية. على مدى العقود الثلاثة التالية تنوعت المجموعة في مجالات تشمل معالجة الأغذية والمنسوجات والتأمين والأوراق المالية وتجارة التجزئة. دخلت سامسونغ صناعة الإلكترونيات في أواخر الستينيات وصناعات البناء وبناء السفن في منتصف السبعينيات؛ هذه المجالات كان من شأنها أن تعزز نموها اللاحق. بعد وفاة إي بيونغ تشول في عام 1987 تم قُسِّمت سامسونغ إلى خمس مجموعات تجارية – مجموعة سامسونغ ومجموعة شينسيغاي ومجموعة سي جيه ومجموعة هانسول ومجموعة جونغ أنغ إلبو. اعتباراً من عام 1990 عولمت سامسونغ أنشطتها وصناعاتها الإلكترونية بشكل متزايد؛ على وجه الخصوص أصبحت الهواتف المحمولة وأشباه الموصلات أهم مصدر دخل لها. اعتبارًا من عام 2020 صارت سامسونغ ثامن أعلى علامة تجارية من حيث القيمة على مستوى العالم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى