أجهزة ومخترعاتعلوم وتقنية

واتساب يغري المستخدمين

يطور “واتساب” خاصية جديدة تتيح للمستخدمين تجاوز خطوة ضغط الصور وملفات الفيديو الكبيرة وإرسالها بسهولة وبأفضل جودة ممكنة عبر التطبيق.

ومن المحتمل أن تنضم الخاصية الجديدة واسمها “أفضل جودة” إلى خيارات “تلقائي” و”توفير البيانات” في أي نسخة جديدة من التطبيق.

ويبدو أنه سيكون لدى المستخدمين في النهاية خيار إما ضغط الصور ومقاطع الفيديو بهدف توفير استهلاك البيانات ثم إرسالها بأفضل جودة متاحة أو السماح لتطبيق واتساب تلقائيًا بتحديد المستوى الأمثل لضغط الملفات.

وتم تقديم هذه الإعدادات في تحديث لتطبيق واتساب تم إرساله إلى خدمة جوجل بلاي بيتا بروجرام Google Play ورصدها موقع دبليو أيه بيتا إنفو.

ومن المحتمل أن يتم طرح الخاصية الجديدة للعامة من خلال الإصدار الجديد لتطبيق واتساب للأجهزة التي تعمل بنظام التشغيل أندرويد، رغم أنه لم يتضح حتى الآن موعد هذه الخطوة بحسب موقع تك كرانش المتخصص في موضوعات التكنولوجيا.

ومن المحتمل توفير خاصية مماثلة للإصدار الخاص بالأجهزة التي تعمل بنظام التشغيل أي.أو.إس أيضا، حيث اعتاد تطبيق واتساب توفير كل الخصائص لمستخدمي نظامي التشغيل.

ومن المنتظر أن تكون هذه الخاصية خبر سار بالنسبة لأولئك الذين لا يستخدمون تطبيقات إرسال الملفات الكبيرة عبر نظامي آي.أو.إس أو أندرويد وغالبًا ما يتبادلون الصور ومقاطع الفيديو مع أحبائهم.

هو برنامج أمريكي مجاني، وخدمة الرسائل المركزية عبر الأنظمة الأساسية وخدمة نقل الصوت عبر بروتوكول الإنترنت (VoIP) المملوكة لشركة فيسبوك[8] يسمح للمستخدمين بإرسال رسائل نصية ورسائل صوتية،[9] إجراء مكالمات صوتية ومرئية ومشاركة الصور والمستندات ومواقع المستخدمين والوسائط الأخرى.[10][11] يعمل تطبيق عميل واتساب على الأجهزة المحمولة ولكن يمكن الوصول إليه أيضًا من أجهزة كمبيوتر سطح المكتب، طالما أن الجهاز المحمول للمستخدم يظل متصلاً بالإنترنت أثناء استخدام تطبيق سطح المكتب.[12] تتطلب الخدمة من المستخدمين توفير رقم هاتف خلوي قياسي للتسجيل في الخدمة.[13] في يناير 2018، أصدر واتساب تطبيق أعمال مستقل يستهدف أصحاب الأعمال الصغيرة، يسمى واتساب بيزنس، للسماح للشركات بالتواصل مع العملاء الذين يستخدمون عميل واتساب القياسي.[14][15]

تم إنشاء تطبيق العميل بواسطة شركة واتساب. في ماونتن فيو، كاليفورنيا، والتي استحوذت عليها فيسبوك في فبراير 2014 مقابل 19.3 دولارًا أمريكيًا تقريبًا مليار.[16][17] أصبح تطبيق المراسلة الأكثر شعبية في العالم بحلول عام 2015،[18][19] ولديه أكثر من 2 مليار مستخدم حول العالم اعتبارا من فبراير 2020.[20] لقد أصبح الوسيلة الأساسية للاتصال الإلكتروني في العديد من البلدان والمواقع، بما في ذلك أمريكا اللاتينية وشبه القارة الهندية وأجزاء كبيرة من أوروبا وأفريقيا.[18]

تأسس واتساب في عام 2009 (منذ 12 سنة) من قبل الأمريكي بريان أكتون والأوكراني جان كوم (الرئيس التنفيذي أيضًا)، وكلاهما من الموظفين السابقين في موقع ياهو، ويقع مقرها في سانتا كلارا بكاليفورنيا.

ويتنافس واتساب مع عدد من خدمات الرسائل الآسيوية مثل كاكاوتالك ولاين ووي تشات، وتم إرسال عشر مليارات رسالة يومية على واتساب في 2012. كما زادت مليارين في أبريل 2012 ومليار في أكتوبر الماضي، وأعلنت واتساب على تويتر يوم 13 يونيو 2013 أن سجلاتهم اليومية الجديدة وصلت إلى 27 مليار رسالة، وقامت شركة فيسبوك بشراء واتساب في 19 فبراير من العام 2014 بمبلغ 19 مليار دولار أمريكي.

واتساب متاح لكل من آي فون[21] وبلاك بيري[22] وأندرويد[23] وسمبييان[24] وويندوز فون 7[25] فقط (وعلى آي باد[26] بصورة غير رسمية)، ويتزامن مع جهات الاتصال في الهاتف، لذلك لا يحتاج المستخدم لإضافة الأسماء في سجل منفصل.[27]

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى