الفنون والإعلامفن و ثقافة

حلا شيحة تُهاجم تامر حسني

عبّرت الفنانة المصرية حلا شيحة،  عن استيائها بعد طرح أغنية مصورة للفنان المصري تامر حسني، عُرضت في فيلمها الأخير «مش أنا».ونشرت شيحة، عبر حسابها الرسمي علي موقع «إنستغرام» منشوراً تقول فيه: «لقد تفاجأت بنزل الفيديو الذي يضم مشاهد متفرفة من الفيلم، بعد وعد الفنان تامر حسني لي وتأكيده أنه سيحترم رغبتي وبعض الطلبات اللي طلبتها منه بكل احترام وود الصيف الماضي».

وأضافت: «الكليب (ميرضيش ربنا) ولقد بكيت لأني شاهدت نفسي في تلك المشاهد، وهذه كانت زلّة نتيجة ظروف مررت بها، وكلنا بنغلط، نحن بشر، ولكن المصيبة أننا نغفل وننسى».

وكان الفنان تامر حسني قد نشر أغنية «بحبك» من الفيلم عبر حسابه على «إنستغرام»، بعد أن صرحت شيحة في منشور سابق لها: «بالنسبة لفيلم (مش أنا) الحقيقة أنه تم تصويره منذ أكثر من سنة ونصف وبسبب ظروف (كورونا) تأخر جداً عرضه وأنا كمان حالي تغير وتزوجت الحمد لله والفيلم فعلاً بقى (مش أنا) وباتمنى التوفيق لكل زملائي».

وفي منشورها الأخيرة، ذكّرت شيحة، حسني بتصريح له في أحد البرامج الفنية الذي أُذيع عام 2007 قوله: «لا أريد أن أموت وأنا مطرب»، وعلّقت: «شاهده مرة أخرى قد يذكّرك بأن بداخلك صراعاً مثلي ومثل الجميع، الجميع يخطئ ولكن المهم أن نتدارك الخطأ ونصححه».

وأعلنت شيحة في فبراير (شباط) الماضي زواجها من الداعية والمنتج المصري معز مسعود مثيرةً الجدل مجدداً حول مشوارها الفني، لا سيما مع ارتباط اسم الداعية المصري بعدد من الزيجات السابقة، آخرها من الفنانة المصرية شيري عادل، وما لبث أن تزامن مع هذه الزيجة انحسار للظهور الفني لحلا شيحة، وصولاً لعدم حضورها العرض الخاص للفيلم الذي قامت ببطولته قبيل زواجها بمسعود، وتبعه تصريحها الذي يشي بعدم احتفائها بالدور، ويُلوح باعتزالها من جديد.

ومنذ أسابيع قليلة نشرت صورة لهم معاً وهي ترتدي الحجاب، وقالت: «أحمد الله أني أخيرا وجدت التوازن بين إني أكون سعيدة بحياتي وفي نفس الوقت أكون صادقة مع نفسي».

وعكست التعليقات التي واكبت تصريحات الفنانة المصرية، العديد من ردود الأفعال ما بين أصوات تشجّعها على الاعتزال، وأخرى تتمنى لها السعادة بالطريقة التي تراها أصلح لها، وثالثة تصفها بالتذبذب الواضح وعدم ثباتها على موقف يخص العمل الفني، أو الالتزام بالحجاب

وجدد هذا الظهور لحلا حالة الجدل الواسعة التي أثارتها بعد اعتزالها الأول للفن بزواجها بالكندي المسلم يوسف هاريسون، الذي رافقه ارتداؤها للنقاب، وإدلاؤها بتصريحات متفرقة أثارت جدلاً بسبب انتقادها للفن، واستمرت هذه الزيجة لمدة 12 عاماً، وأنجبا أبناءهما الأربعة، حتى كانت عودتها التدريجية للأضواء، وظهرت عام 2019 خلال الموسم الرمضاني بمشاركتها بطولة مسلسل «زلزال» مع الفنان محمد رمضان، لتعلن في هذا الوقت انفصالها عن زوجها الكندي مصحوبة بتصريحات مؤيدة للعمل الفني، وواكب ذلك ظهورها المتكرر واللافت في الفعاليات والمهرجانات الفنية، والحملات الإعلانية منذ ذلك الحين.ويشهد فيلم «مش أنا» عودة حلا شيحة إلى السينما بعد نحو 15 عاماً بفيلم «كامل الأوصاف» مع الفنان الراحل عامر منيب.

 تامر حسني يرد على حلا شيحة بعد هجومها عليه

علق الفنان المصري تامر حسني، على المنشور الأخير للفنانة حلا شيحة بشأن تبرئها من بعض المشاهد في فيلم “مش أنا”، الذي قامت ببطولته برفقته.

وكتب تامر منشورا عبر حسابه الرسمي على موقع التواصل الاجتماعي “فيسبوك”، قائلا: “نهاركم جميل يا أغلى الناس، الحقيقة عمري ما بتخيل إني أدخل في نقاش بالشكل دا مع زميل بحترمه وكان في بينا كل خير، للتوضيح بما إنك يا حلا كتبتي بوست وأشركتي الجمهور الكريم معانا بدال ما كنتي تكلميني شخصياً، ونتناقش بيني وبينك، فا أنا مضطر أرد هنا برضو”.

وأضاف: “أولاً أنا عمري ما وعدتك إن الكليب مش هينزل دا محصلش أصلاً يا حلا مش أنا خالص اللي أوعد وأخلف، الحقيقه إني احترمت كلامي معاكي، وعدتك أشيل مشاهد تانية طلبتيها وشيلتها بالفعل وشكرتيني عليها ولو حابة تفتكري المشاهد اللي اتشالت بعد إذنك روحي شوفيها في المونتاچ عند الأستاذ عمرو عاكف أو كلميه يبعتهالك كلها موجودة”.

وتابع تامر حسني: “وبعدين الفيلم بقاله 3 أسابيع في السينمات والكليب موجود جوه الفيلم هو بالنسبالك الحرام إننا ننزل الكليب على اليوتيوب بس، إنما الكليب يتشاف جوه السينمات عادي، منطق غريب فعلاً يا حلا، وبعدين هو مش أنتي اللي مضيتي عقد وتقاضيتي عليه مبلغ كبير عشان الدور دا بعينه”.

واستطرد: “هو مش إنتي اللي صورتيه ومثلتيه بنفسك وبمنتهى الرضا ولاّ حد أجبرك، وللتوضيح للجمهور الكريم أنا والمخرجة الأستاذة سارة وفيق بعتنالك وكنا بنتحايل عليكي تيجي تشوفي شغلك قبل إصدار الفيلم عشان لو عندك أي ملحوظه تقوليها، ماكنتيش بتردي علينا وتليفوناتك كلها كانت بتقفل في وشنا”.

ووجه حديثه لحلا شيحة، قائلا: “إنتي للأسف يا حلا متعاملتيش صح مع الموقف كان لازم تهتمي بأمرك أكتر من كدا ولو كان ليكي أي طلب تاني كنت هعمله بكل حب إنما إنتي فجأه أختفيتي ومكملتيش تركيب صوتك في الفيلم ولا جيتي تتصوري عشان آفيش الفيلم أصلًا ومخليتيناش نعرف نعمل آفيش مجمع، وبقيتي تقفلي تليفوناتك و تكنسلي علينا كلنا وبعدين أي فيلم بيبقى ليه خطة مسبقة في الدعاية، وأنتي عارفاها كويس ووافقتي عليها ودا كليب رومانسي يعني معقول كنتي عايزه المنتج يشيل كل مشاهدك اللي صورتيها من الكليب ويطلعني بغني وبقول الكلام الرومانسي دا للأستاذ ماجد الكدواني مثلاً هو دا يُعقل”.

واختتم حديثه قائلًا: “أنا زعلان منك جداً يا حلا على مفردات البوست بتاعك غير الموفقة ومستحيل هرد بطريقتك اللي فيها تجريح واتهامات باطلة ليا إحتراماً لحجات كتير يمكن فايتاكي بس مش هتفوتني، وعلى فكرة أنا واثق أنك عارفة أني مستاهلش منك كدا وهكتفي بالتوضيح دا وربنا يهدي الجميع، ويكتبلك كل الخير اللهم آمين”.

هي من أم لبنانية وأب مصري. ولدت في الإسكندرية ولها 3 شقيقات هم “رشا” وهنا شيحة ومايا وهي ابنة الفنان التشكيلي أحمد شيحة.

كان أول مسلسل لها مع الفنان حسين فهمي (كلمات). كان فيلم ليه خلتني أحبك هو أول افلامها ثم بعد ذلك السلم والثعبان ثم اللمبي الذي حقق نجاحا كبيرا. عملت في فيلم عريس من جهة امنية أمام الفنان عادل إمام. ثم ارتدت الحجاب وظهرت بالحجاب مع الفنان عامر منيب في فيلم كامل الأوصاف.

تزوجت من أحد أعضاء فريق وسط البلد هاني عادل ولكن الزواج لم يدم طويلا وتم الطلاق. بعد ذلك، أعلنت اعتزالها الفن وارتدت النقاب وتزوجت من كندي كان قد اعتنق الإسلام قبل زواجهم بعدة سنوات وقامت مع زوجها حينئذ في الإسكندرية ثم هاجروا إلي كندا وأنجبت منه 4 أبناء (ولدين وابنتين). ذكرت تقارير صحفية في مايو 2014 أنها بدأت العمل كداعية إسلامية في مركز ديني تقدم فيه عدد من الدروس بلا مقابل مادي.[1]

في أغسطس 2018 أعلنت خبر خلعها للحجاب وعودتها للتمثيل بعد انقطاع عنه دام 12 عامًا وأكدت مشاركتها بأعمال قريبة[2] وكانت أول مشاركة لها في الأعمال الفنية بعد خلعها الحجاب مسلسل زلزال بمشاركة محمد رمضان وماجد المصري.

في فبراير ٢٠٢١ تم نشر خبر زواجها من المنتج معز مسعود[3]

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى