الإفتراضي

فوضى في برلمان الأندلس .. والسبب فأر

تداول رواد موقع التواصل الاجتماعي “تويتر” مقطع فيديو من داخل البرلمان الإقليمي في الأندلس لفزع أعضائه، وذلك بسبب فأر كبير اقتحم إحدى الجلسات وسبب حالة فوضى.

اقرأ المزيد من صحيفة هتون الدولية

ورصد الفيديو حالة الفوضى والهلع، التي أثارها الفأر خلال جلسة داخل برلمان إقليم الأندلس، الذي يتمتع بحكم ذاتي في جنوب إسبانيا، في وقت سابق من الأسبوع الجاري.

ويمكن رؤية كيف كانت الجلسة تجري بشكل طبيعي والمتحدثة الإقليمية مارتا بوسكيه تلقي كلمتها، قبل أن تصاب بهلع وذهول مفاجئ بعدما رصدت فأرا، لتعم حالة من الفوضى بين صفوف النواب، وبدأ بعض المتحدثين يقفزون من مقاعدهم وآخرون يركضون هرباً وينظرون حولهم في قلق.

البرلمان (من اصل فرنساوى: Parlement, نطق: /paʁləmɑ̃/, اللى من اصل: ”parler“/paʁle/) او مجلس النواب او مجلس الشعب هو هيئة تشريعيه بتمثل السلطه تشريعيه فى الدول فوضى في برلمان الأندلس .. والسبب فأر اللى عندها دستور, البرلمان المفروض يبقى مختص و مسؤل على السلطه التشريعيه. البرلمان شكل من اشكال الفصل بين السلطات اللى من اهم افكار الليبراليه. البرلمان ليه دورين. دور رقابى, دور تشريعى, اولا الدور الرقابى, وهوا انه يشوف شغل الحكومه شغاله ازاى وبتعمل ايه وبيمارس المجلس الدور الرقابى بتاعه بكزا وسيله زى. فوضى في برلمان الأندلس .. والسبب فأر طلب احاطه. بيان عاجل. سؤال. استجواب. اولا طلب الاحاطه, و هوا ان نايب او اكتر يطلبو من الحكومه او واحد من اعضائها انه يوضحلهم موضوع معين, و طلب الاحاطه اخف وسيله او صوره من صور الرقابه. البيان العاجل, صوره تانيه من صور الرقابه ويكون فى المواضيع اللى مهمه اكتر من المواضيع اللى بتتناقش فى طلبات الاحاطه. السؤال و بيتم بتوجيه سؤال للحكومه او واحد من الاعضاء بتوعها و والسؤال بياخد شويه معنى الاتهام سواء اتهام بالتقصير او الاهمال او الفساد او اهدار المال العام او اى سبب بيستدعى مسائلة الحكومه. الاستجواب و ده زى اتهام صريح للحكومه او واحد من اعضائها و عليه انه يرد, والاستجواب زى مايكون تحقيق مع عضو الحكومه, و الاستجواب اخطر وسايل الرقابه اللى ممكن ينتهى بسحب الثقه من الوزير او من رئيس الحكومه نفسها, وفى حالة سحب الثقه من وزير بيقدم استقالته, اما لو الثقه اتسحبت من رئيس الحكومه فاستقالة رئيس الحكومه بتكون استقاله لكل الوزرا, لان مسئولية الوزارة تضامنيه.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى