علوم طبيعيةعلوم وتقنية

من هو مكتشف حركة الكواكب

الكواكب عبارة عن أجرام سماوية، تدور في فلك محدد حول الشمس، من هو مكتشف حركة الكواكب حيث تتكون مجموعتنا الشمسية من تسع كواكب تدور في مدارات ثابتة حول نجم وحيد وهو الشمس، حيث يبلغ حجم الشمس 50 ضعف حجم كوكب الأراض، وتنقسم كواكب المجموعة الشمسية إلى كواكب داخلية وأخرى خارجية.
اقرأ المزيد من صحيفة هتون الدولية

نظرية كوبرنيكوس في حركة الكواكب
عُرفت الأطروحة العلمية التي قدّم كوبرنيكوس من خلالها نظريته في تفسير حركة الكواكب باسم التعليق الصغير ، وذلك في الفترة المحصورة بين 1508-1514م،حيث وضّح كوبرنيكوس فيها كما ذكر سابقاً أنّ الشمس هي مركز الأجرام السماوية الموجودة في مجرّتنا، وأنّ جميع الكواكب تدور حولها، كما بيّن أنّ كوكب الأرض بالإضافة إلى دورانه السنويّ حول الشمس، فإنّه يدور أيضاً حول محوره مرة واحدة يومياً، وأنّ هناك تغيّر طفيف يحدث على اتّجاه محور دروانه، ممّا يؤدّي على المدى الطويل إلى إحداث ما يُعرف بظاهرة الاعتدال الشمسي التي تحدث مرّتين سنوياً، حيث تكون فيها الشمس عمودية على خط الاستواء الأرضي، وتتساوى فيها ساعات الليل والنهار.أشار كوبرنيكوس إلى أنّ تلك المكوّنات التي شرحها في نظريته تُشكّل مُجتمعة ما يُعرف بالنظام الشمسيّ، كما أنّه لا بدّ من الإشارة إلى أنّ النظرية التي أوجدها كان لها أثر بارز في التأثير على العديد من العلماء اللاحقين في عصر الثورة العلمية، أمثال: نيوتن ، وغاليليو ، وكيبلر.

قام الفلكيّ القديم يوهانس كيبلر بتفسير وتحليل هذه القوى، وتمكّن من صياغتها في ثلاث قوانين هي:

  • تدور الكواكب حول الشمس بشكلٍ إهليجي؛ بحيث تحتلّ الشمس إحدى بؤرتي هذا المدار.
  • تعتمد سرعة دوران الكوكب حول الشمس على المسافة بينه والشمس؛ بحيث إنّ الكوكب عندما يكون قريباً من الشمس يزيد في سرعته محاولاً الإفلات من قوّة جذب الشمس، وإلا فإنّه سيبتلعه ويفنى الكوكب، والعكس تماماً فعندما تصبح المسافة بين الكوكب والشمس أكبر، فهو يقلّل من سرعته لأنّ قوة الجذب تصبح أقلّ، ولو بقي الكوكب يسير بسرعته الأولى فإنّه سيخرج من نطاق جذب الشّمس، ولربّما يصطدم بكوكبٍ آخر.
  • يتناسب مربّع الفترة التي يستغرقها الكوكب في الدوران حول الشمس مع مكعّب المسافة مع الشمس.

ولقد عكف يوهانس كيبلر على دراسة مدار كوكب المريخ حتّى وصل إلى هذه النتائج. اعتقد أنَّ جميع هذه المدارات لها شكلٌ دائري، ولكن جميع حساباته لم تنطبق إلّا على المدار الإهليجي الّذي يتكوّن من بؤرتين تكون الشمس في إحداهما بالنّسبة للكوكب. ولدى يوهانس كيبلر مكتشف حركة الكواكب الكثير من الإنجازات في الفلك، وهو عالم رياضي وفيزيائي أيضاً.

تاريخ اكتشاف حركة الكواكب
قدّم الفلاسفة اليونانيون القدماء العديد من النظريات الفلكية التي أصبحت فيما بعد أساساً للثورة العلمية التي وُجدت في الحضارة الغربية في القرن السادس عشر، إذ حاولت تلك النظريات تفسير حركة الكواكب في السماء، وكان من بينها بعض الأفكار التي اعتقدت بأنّ الكواكب تدور حول الشمس، إلّا أنّ النظرية التي كانت سائدة في تلك الفترة هي نظرية أرسطو التي رأى فيها بأنّ الأرض عبارة عن مركز الكون، وأنّ جميع الكواكب، بالإضافة إلى الشمس، وباقي النجوم الأخرى تدور حول هذا المركز، وقد استنتج أرسطو هذه النظرية من خلال المُشاهدات العينية، والوقائع الملموسة التي أثبتت أنّ الأرض ثابتة في مكانها. بقيت نظرية أرسطو سائدة خلال القرن السادس عشر، حتى جاء البولندي نيكولاس كوبرنيكوس  في عام 1515م، فقدّم اقتراحاً علمياً نصّ فيه بأنّ جميع الكواكب تدور حول الشُمس، بما فيها الأرض التي تُعدّ كوكباً كسائر كواكب المجموعة الشمسية، إلّا أنّ نيكولاس لم ينشر اقتراحه العلمي هذا حتى عام 1543م، وعندما نشره لاقت نظريته في تفسير حركة الكواكب القليل من المؤيّدين لها.
من هو مكتشف حركة الكواكب -صحيفة هتون الدولية

نيكولاس كوبرنيكوس (باللاتينية: Nicolaus Copernicus) ولد (19 فبراير 1473 – 24 مايو 1543) (بالبولندية: Mikołaj Kopernik) ويلفظ بالبولندية ميكواي كوبرنيك هو راهب وعالم رياضياتي وفيلسوف وفلكي وقانوني وطبيب وإداري ودبلوماسي وجندي بولندي كان أحد أعظم علماء عصره. يعتبر أول من صاغ نظرية مركزية الشمس وكون الأرض جرماً يدور في فلكها في كتابه من هو مكتشف حركة الكواكب “حول دوران الأجرام السماوية”. وهو مطور نظرية دوران الأرض، ويعد مؤسس علم الفلك الحديث. الذي ينتمي لعصر النهضة الأوروبية – 1400 إلى 1600 ميلادية -.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى