تاريخ ومعــالممتاحف وأثار

القرية التراثية بالكويت..جولة في ماضي الأ جداد

تعد قرية صباح الأحمد التراثية من المعالم السياحية المميزة التي تظهر الموروث الشعبي في الكويت ومنطقة الخليج، بما تضمه من متاحف وأسواق، وما تنظمه من أنشطة ومهرجانات على مدار العام.

ومنذ انطلاقها في عام 2014، تفتح القرية الواقعة بمنطقة “السالمي” أبوابها أمام الزوار بداية من شهر ديسمبر وحتى نهاية مارس (يضاف أحياناً شهر أبريل بحسب تعديلات الموسم الربيعي)، حيث تشهد إقبالاً كبيراً من الزوار.
اقرأ المزيد من صحيفة هتون الدولية
القرية التراثية بالكويت..جولة في ماضي الأ جداد -صحيفة هتون الدولية

وتنظم القرية أنشطة متنوعة ومهرجانات تراثية وثقافية ورياضية وفنية خلال شهر فبراير من كل عام بمناسبة أعياد الكويت الوطنية.
القرية التراثية بالكويت..جولة في ماضي الأ جداد -صحيفة هتون الدولية

تقع القرية التراثية على بعد نحو 107 كيلو مترات من مدينة الكويت، وتحديداً عند الكيلو 59 على طريق السالمي، وتعد متنفساً ترفيهياً وملتقى للعوائل الكويتية والخليجية المحبة لأجواء البر وحياة الماضي البسيطة التي تتسم بالهدوء، والبعد عن صخب وزحام المدن.

وتساعد القرية زوارها على كسر الروتين اليومي، وتوفر لهم التمتع بالهدوء والأنشطة التي تتنوع ما بين ثقافية، وموسيقية، وغيرها، كما أنها تنظم مهرجانات “كرنفالية” كل عام، تزامناً مع عطلة الربيع والأعياد الوطنية في البلاد.
القرية التراثية بالكويت..جولة في ماضي الأ جداد -صحيفة هتون الدولية

يختلط الجمال بالقرية بين الماضي والحاضر بنفحة تراثية معاصرة تظهر بوضوح في تصميم العمارة بمباني القرية ، تضم قرية الشيخ صباح الأحمد ستة متاحف كلا منها مخصص لدولة من دول الخليج ، حيث تعرض في كلا منها التراث الثقافي والشعبي الخاص ، المخطوطات والمقصوصات الورقية ، والدوربات القديمة .
القرية التراثية بالكويت..جولة في ماضي الأ جداد -صحيفة هتون الدولية

كما أقيم متحف الكويت بالقرية تحت اشراف المجلس الوطني للثقافة والفنون والآداب ، متحف البيئة والأحياء البحرية الذي يضم مجموعة من الحيوانات المحنطة ، بالإضافة لفنون المتاحف تقام بالقرية فعاليات متنوعة ، مسابقات شعبية لعل أشهرها مزاين الإبل وسباقات الهجن ، مسابقات الصقور والخيل والأغنام ، الأمسيات الشعرية ، والعروض المسرحية .

القرية التراثية بالكويت..جولة في ماضي الأ جداد -صحيفة هتون الدولية

بيئة الكويت القديمة تنافس بقوة في قرية صباح الأحمد مظاهر الحداثة بالمحمية النباتية الغنية بأنواع نادرة من نباتات الكويت التاريخية والتي عرفها المواطن الكويتي على مر التاريخ مثل العرفج ، الشيح ، الرمث ، بالإضافة لمحمية الحيوانات التي تضم الحيوانات التي استوطنت البلاد ومنطقة الخليج مثل الحباري ، الغزلان البرية ، النعام ، الظبي ، والإبل ، يوحي تصميم المحميات بالتلال الرملية والحدائق النباتية بروح الطبيعة الفطري ، مع حفر بئر بتصميم قديم يضاهي بئر جليب والذي اقيم بالساحة المتوسطة للقرية .

القرية التراثية بالكويت..جولة في ماضي الأ جداد -صحيفة هتون الدولية

ومن أبرز ما يميز القرية وجود جناح يخدم الشباب، يعرضون من خلاله المشاريع الصغيرة ويسوقون منتجاتهم، إضافة إلى المعرض الحرفي وبعض الأنشطة الرياضية، الأمر الذي يسهم في شغل أوقات الشباب بأمور إيجابية، وتنمية ورعاية أفكار الشباب الكويتي والخليجي من محبي التراث، وتشجيعهم على المحافظة على الموروثات الشعبية من خلال تنظيم مسابقات الإبل والصقور وغيرها.

القرية التراثية بالكويت..جولة في ماضي الأ جداد -صحيفة هتون الدولية

قرية الشيخ صباح الأحمد التراثية (شعارها: مهرجان الموروث الشعبي الخليجي التراثي)، قرية تراثية خليجية مقامة في منطقة السالمي في دولة الكويت . تم افتتاح القرية في 19 ديسمبر 2015. تعنى القرية بموروث الكويت الشعبي والتراث الشعبي لدول مجلس التعاون الخليجي. أقيمت بناء على توجّهات ورعاية أمير الكويت الشيخ صباح الاحمد الجابر الصباح في دعم وتعزيز التراث الوطني الشعبي في الخليج العربي وحفظ وصيانة الآثار في الكويت بشكل خاص وفي دول مجلس التعاون الخليجي بصفة عامة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى