تاريخ ومعــالمسفر وسياحة

السياحة في “جزيرة النورس” 

تشهد جزيرة النورس،على شواطئ ينبع السعودية هذه الأيام إقبالا كبيرا بالتزامن مع برنامج “صيف السعودية” الذي أطلقته الهيئة السعودية للسياحة في 24 يونيو الماضي تحت عنوان “صيفنا على جوّك”.

والذي يستمر في 11 وجهة سياحية غنية بالتنوع الطبيعي والأجواء الرائعة في أنحاء المملكة، حتى نهاية سبتمبر القادم.

ويقدم البرنامج أكثر من 500 تجربة ونشاط سياحي، عبر أكثر من 250 شريكا من القطاع الخاص، وهو ما ساعد في تنشيط الحركة السياحية في العديد من المناطق.

ويعود سبب استقطاب الجزيرة للكثير من السياح لما تحتويه من تجارب سياحية عديدة وفريدة من نوعها ومناسبة لكافة الفئات العمرية.

وتعتبر الجزيرة من الوجهات المحببة لعشاق الاستجمام والاستمتاع بالأجواء البحرية المميزة.وأسهم الموقع الفريد من نوعه للجزيرة التي أنشأتها الهيئة الملكية للجبيل وينبع بطول 11 كيلومترا، في تشكيل أيقونة رائعة مفعمة بالإبداع، وتضاهي أجمل الوجهات العالمية بجمالها، وروعة تخطيطها، وتنميتها الشاملة.

وتعد تجربة التنزه برفقة العائلة بين المسطحات الخضراء أو حول النوافير إحدى أمتع التجارب السياحية في ينبع، حيث تعد مكانا مناسبا للتنزه وممارسة المشي في المسارات المخصصة، إضافة إلى مساحات للأطفال، وسط أجواء عائلية وبحرية ممتعة، تجعل تجربة السياحة في ينبع تجربة فريدة تتميز بالهدوء والمتعة والتنوع.

جزيرة النورس احدى مشاريع الواجهة البحرية في بينبع المملكة العربية السعودية -التي تمتد على طول 11 كيلومتراً

عد جزيرة النورس بالواجهة البحرية بمدينة ينبع الصناعية رافداً اقتصادياً مهماً ومعلماً مميزاً بطابع عمراني وبيئي يضاهي أجمل المناطق العالمية بجمالها وروعة تخطيطها الشاملة بكل المقاييس للمراحل التطورية لمشروع الواجهة البحرية، حيث تضم المراحل الإنشائية للجزيرة مرافق استثمارية متنوعة ومتنزهات خضراء وشواطئ رملية ومناطق تخييم ومنتجعات ومناطق ترفيهية ومطاعم.

وتقع جزيرة “النورس” بمنطقة الواجهة البحرية بمدينة ينبع الصناعية وتبلغ مساحتها 23 هكتاراً وتتضمن مشاريع الجزيرة بعد انتهاء العمل بها على فندق سياحي ونادي ومدرسة للغوص ومحطة للتنقل المائي وألعاب مائية ومتحف بحري ورصيف زوارق ومواقف للسيارات وشاطئ ومتنزه عام، علماً بأن العمل مازال جارياً في جزيرة النورس ومن المتوقع أن يتم تدشينها خلال الأسابيع القليلة المقبلة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى