‏Snap video

شاهد: رقصة باليه على دبابة عسكرية

اقرأ المزيد من صحيفة هتون الدولية

 

الدبابة هي مركبة قتالية مدرعة، مصممة للاشتباك بالعدو بنيرانها المباشرة والمساندة .

ويتكون التسليح الرئيسي للدبابة من مدفع ذو عيار كبير وبعض الأسلحة المساندة التي تضم عددا من الرشاشات المحورية والرشاشات الثانوية. تؤمن الدروع الثقيلة للدبابة درجة عالية من الحماية، في نفس الوقت فإن سلاسلها تمكنها من عبور الأراضي الوعرة بسرعات كبيرة نسبياً.

كان أول ظهور للدبابات في مطلع القرن العشرين أثناء الحرب العالمية الأولى، حيث زود الجيش البريطاني بدبابات مارك-1، وذلك لكسر جمود الجبهة في حرب الخنادق ضد الألمان. وهكذا تطور دور الدبابات كسلاح ليحقق الاختراق، ومن ثم الاستفادة منه لتطويره والتغلغل لمهاجمة العدو في العمق.

وقَلَّما تعمل الدبابات منفردة، بل تنضوي في تشكيلات مدرعة وفي قوات الأسلحة المشتركة. يدعمها المشاة والمدفعية وغيرها. وبغياب هذا الدعم تصبح الدبابات معرضة للأسلحة المضادة للدروع، الألغام المضادة للدبابات، المدفعية، السمتيات الهجومية أو الدعم الجوى القريب بالطائرات.

وتعد الدبابات من الوسائط المكلفة للغاية من ناحية التشغيل. فهي بحاجة إلى قدر كبير من الدعم الفني والصيانة. وهي لا تزال تمثل عنصرا رئيسيا في ترسانات معظم الجيوش في العالم. لقد انتزعت الدبابة تدريجيا مركز الصدارة من سلاح الفرسان، وتطورت على مستوى التقانة كما وتكتيكاتها القتالية على مدى عدة أجيال وخلال ما يزيد على قرن كامل تقريبا.

حينما ظهرت الدبابة لأول مرة في ساحات الحرب العالمية الأولى أطلق عليها البريطانيون اسم تانك (بالإنجليزية: Tank)‏ وتعني الخزان أو الصهريج وهدف البريطانيون من هذا الاسم ابقاء مشروع صناعة الدبابة سريا، وقد تبنت معظم دول العالم هذه التسمية بما في ذلك الاتحاد السوفيتي (بالروسية: Танк).

في ألمانيا اطلق على الدبابة اسم بانزر (بالألمانية: Panzer) والتي تعني حرفيا “الدرع” وهي اختصار لعبارة “Panzerkampfwagen” والتي تعني “مركبة القتال المدرعة”، في إيطاليا تسمى “كارو أرماتو” (بالإيطالية: Carro armato)‏ أي “المركبة المدرعة”،وفي فرنسا “شار دو كومبات” (بالفرنسية: Char de combat)‏ أي “مركبة القتال” أما في البلدان العربية فتعرف باسم “الدبابة” أي التي تدب دبا بمعنى تمشي على هينتها والاسم يعود إلى آلة قديمة كانت تتخذ لضرب وهدم الحصون.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى