أخبار وتغطياتتغطيات

المرور يوضح الفترة المسموح بها بعد انتهاء تجديد رخصة سير المركبة

أوضحت الإدارة العامة للمرور عبر الحساب الرسمي بموقع التواصل الاجتماعي “تويتر” بشأن الفترة المسموح بها بعد انتهاء تجديد رخصة سير المركبة دون توقيع غرامة مالية، مشيرًا إلى أن مدة الرخصة ثلاث سنوات.

جاء ذلك رداً على استفسار أحد المواطنين قال من خلاله: “كم رسوم تجديد رخصة السير؟ وكم الفترة المسموح بها بعد نهاية الرخصة”.
اقرأ المزيد من صحيفة هتون الدولية

وذكر المرور أن رسوم تجديد الرخصة تبلغ 300 ريال لمدة ثلاث سنوات، وأن عدم تجديد الرخصة في وقتها وبعد انتهاء مهلة 60 يوما يتم فرض غرامة مالية قدرها 100 ريال عن كل سنة تطويف.

الإدارة العامة للمرور إحدى الإدارات العامة الخدمية التي ترتبط إدارياً ومالياً بمديرية الأمن العام السعودية، وهي ذات طابع تخصصي في مجال الأعمال المرورية.

كانت مهمة تنظيم قطاع المرور في السعودية أحد مهام الشرطة السعودية، للمرور يتبع جهاز الشرطة، ويقوم بمهمات تنظيم حركة السير، وتحصيل المخالفات والتحقيق في حوادث المرور، وصدر أول نظام للمرور عام 1345هـ باسم ( قانون السيارات).

تم إنشاء الإدارة العامة للمرور في عام 1381هـ، وأعيد تشكيلها عام 1387هـ وحددت اختصاصها وواجباتها، وأصبحت إدارة عامة تتبع مديرية الأمن العام، لها ميزانيتها الخاصة والتي أدرجت فيها احتياجاتها من مشروعات وخطط لازمة لتنظيم حركة المرور.
المهام
تنفيذ ومتابعة القرارات التي تصدرها الجهات العليا المختصة.

إصدار التعاميم والتعليمات حسب نظام المرور وتعديلاته؛ بما يحقق المصلحة العامة.

الاضطلاع بمسؤولية المرجعية فيما يخص نظام المرور.
تسجيل المركبات وإصدار رخص القيادة بجميع أنواعها.
متابعة الأنظمة واللوائح المنظِمة لتسجيل المركبات، وإصدار شهادة براءة الذمة لتصدير المركبات.
الإشراف على مدارس تعليم القيادة بالمملكة البالغ عددها ( 47 ) مدرسة، وتقييم أعمالها ومتابعتها.
الإشراف على وكالات ومعارض بيع السيارات.
متابعة تطبيق التعليمات المنظمة تشليح السيارات، أو تصديرها، أو إسقاطها، وحفظها بسجلات وملفات المركبات.
ترخيص مزاولة بعض الأنشطة الخاصة بنقل الركاب والبضائع، ومتابعتها والإشراف عليها.
عمل الميزانية التقديرية السنوية لإيرادات المرور.
تحصيل المخالفات المرورية، والفصل فيها في إدارات المرور كافة.
محاولة الحد من الحوادث المرورية قبل وقوعها، والتحقيق فيها بعد وقوعها.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى