11المميز لديناالفنون والإعلامفن و ثقافة

نوال الكويتية تزف بشرى لجماهيرها

بشأن اليوم الوطني الـ 91

وجهت الفنانة الكويتية المتألقة “نوال” رسالة لجمهورها في المملكة العربية السعودية عبر حسابها الرسمي بموقع “تويتر” تزف من خلله بشرى سارة لكل محبيها.

اقرأ المزيد من صحيفة هتون الدولية

وقالت الفنانة الكويتة “نوال” :”حبايبي جمهوري اللي اشتقت له وايد، مشاركتي بتكون إهداء مني لوطني الثاني في يومها الوطني الـ91، عسى الله يحفظكم ويحفظ بلدكم من كل شر”.

وستشارك نوال في الاحتفالات الخاصة باليوم الوطني الـ 91 يوم 23 سبتمبر الجاري، تحت شعار “هي لنا دار” والتي ستأتي ضمن أنشطة ضمن دور هيئة الترفيه.

نوال الكويتية (18 نوفمبر 1966 -)، مطربة كويتية.

نوال الكويتية ودراسة الموسيقى

ولدت نوال في الثامن عشر من الشهر الحادي عشر في منتصف الستينات في منطقة شرق بدأت دراستها في المعهد العالي للفنون الموسيقية بالكويت في السبعينات الميلادية حيث أنها عشقت الفن والموسيقى وكان سبب دخولها المعهد حبها للموسيقى فمن أحب المطربين إلى قلبها أم كلثوم و عبد الحليم حافظ و وردة الجزائرية و فيروز إعتلت نوال خشبة المسرح لأول مرّة وهي في سن السابعة عشرة من عمرها، خلال مرحلة التعليم الثانوي لم تواصل تعليمها الجامعي لانشغالها بالفن وواجهت صعوبات منها تأخرها في الحصول على الجنسية الكويتية كان من الأمور الصعبة التي أعاقت بدايات مسيرتها لكونها من فئة البدون درست في المعهد أمور عديدة مثل الصولفيج وكل ما يتعلق بالغناء من المقامات والنوتات الموسيقية والألحان والأصوات الموسيقية مثل الطبقة الصوتية والطبع والجهارة ودراسة الإملاء الموسيقي لتنمية الحس الموسيقي وتقوية مهارات تحديد النغمات والتمييز بينها وتصنيف الألوان الموسيقية العالمية وعند دراستها بالمعهد بدأ احتكاكها بالساحة الفنية حيث رشحها الكثير من المطربين الذين اقتنعوا بموهبتها على الغناء مثل طلال مداح و عبد الكريم عبد القادر وفي عام 1983 أصر عليها الموسيقار راشد الخضر على الغناء حتى أقنعها ويُعد هو صاحب الفضل لظهورها على الساحة الفنية «« آلات موسيقية تجيد نوال عزفها»»

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى