الأدب والثقافةفن و ثقافة

أدبي الرياض يحتفي باليوم الوطني بحزمة من الفعاليات

نادي الرياض الأدبي بالشراكة مع مركز الملك سلمان بن عبدالعزيز الاجتماعي يطلق يوم الأحد المقبل، حزمة من الفعاليات والبرامج احتفالا باليوم الوطني الـ 91 .
اقرأ المزيد من صحيفة هتون الدولية

وأوضح الدكتور صالح بن عبدالعزيز المحمود رئيس مجلس إدارة النادي الأدبي بالرياض ، أن البرامج التي ستستمر على مدى يومين ستتضمن عقد مجموعة من الفعاليات في مقرّ النادي وفي مقرّ المركز، مشيرا إلى أن هذه الفعاليات ستكون حضورية ومفتوحة للجمهور مع تطبيق جميع الإجراءات الاحترازية للحضور .

وأضاف أن برنامج الاحتفاء يشمل ندوة عن المنجزات الحضارية في عهد خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود – حفظه الله -، وأمسية شعرية وطنية يحتفي فيها نخبة من الشعراء بهذه المناسبة الغالية، مبيناً أن الاحتفاء سيتضمن لوحات غنائية وطنية (أوبريت)، إضافة إلى معارض فنية مصاحبة وحزمة من المبادرات التطوعية التي تحفز على العمل التطوعي الوطني .

نادي الرياض الأدبي، بدأت قصة النادي عندما عقد فيصل بن فهد بن عبد العزيز آل سعود اجتماعا في الرياض في شهر جمادى الأولى عام 1395 هـ الموافق 1975م مع عدد من الأدباء والمثقفين من مناطق المملكة، للتباحث في شأن صيغة مؤسسية لتفعيل الثقافة ورعايتها، وكان النقاش يدور حول سبل إحياء سوق عكاظ، وبعد تداول هذه الفكرة، اقترح الأديب عزيز ضياء فكرة إنشاء أندية أدبية في المدن السعودية الكبيرة، وقد أيد الفكرة الحاضرون.وبعد الاجتماع بأيام صدرت الموافقة على إنشاء أندية أدبية في كل من: مكة المكرمة والمدينة المنورة والرياض وجدة والطائف وجازان، وبعد صدور الموافقة على إنشاء نادي أدبي بالرياض سنة 1398هـ، دعي إلى اجتماع عام لأدباء المنطقة الوسطى في منزل الشيخ عبد الله بن خميس، وخلص المجتمعون حينها إلى انتخاب مجلس إدارة يضم عبدالله بن إدريسرئيساً و عبد الله الشهيل نائباً للرئيس وسليمان الحماد مسؤول إداري وصالح الصالح عضواً ومنصور الحازمي عضواً ومحمد بن سعد الشويعر عضواً وعزت خطاب عضواً وعبد الله الحامد عضواً ويحيى ساعاتي عضواً عبد الله بن خميسعضواً، عبدالعزيز الرفاعيعضواً، عمران العمرانعضواً، أبو عبد الرحمن بن عقيل الظاهريعضواً، محمد الحمدانعضواً، عبدالله الماجدعضواً.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى