التعذية والصحةالطب والحياة

كيف أقضي على الإنفلونزا؟

يعد مرض الإنفلونزا من الأمراض التي تصيب الجهاز التنفسي ويتسبب به فيروس الإنفلونزا حيث أنها تصيب أجزاء من الجهاز التنفسي ومن الممكن أن تكون بسيطة أو شديدة وفي القليل من الأحيان من الممكن أن تؤدى إلى وفاة المصاب، وهي من الأمراض التي تنتقل بين الناس عن طريق العدوى إما بعد ظهور المرض أو قبل ظهورة على المصاب.
اقرأ المزيد من صحيفة هتون الدولية

الإنفلونزا مرضًا فيروسيًا موسميًا، وهو مرض ينتشر ويتفشى على نطاق واسع في المواسم المختلفة وبالأخص في فصل الشتاء.

بإمكان الفيروس المسبب للإنفلونزا أن ينتقل من شخص إلى اخر بسهولة بعدة طرق، منها:

الرذاذ المتطاير خلال العطس أو السعال من شخص مصاب إلى اخر معافى.

استخدام أدوات الشخص المصاب بالإنفلونزا، بحيث يمكن بأن يكون الفيروس عالق بها.

أعراض الإنفلونزا

يظهر مرض الإنفلونزا في بداياته كنزلات برد لكن نزلات البرد تتطورعادةً ببطء، بينما يظهر مرض الإنفلونزا ويُصيب فجأة، وفي حين إن نزلات البرد يُمكن أن تُشكّل مجرد إزعاج عابر، يُولّد مرض الإنفلونزا شعورًا عامًا سيئًا للغاية.

الأعراض الشائعة للإنفلونزا تشمل:
ارتفاع درجة حرارة الجسم فوق 38 درجة لدى البالغين، وبين 39.5 – 40 درجة لدى الأطفال والأولاد.

قشعريرة وتعرق.

صداع.

سعال جاف.

آلام في العضلات وخاصة في الظهر، والذراعين، والساقين.

الشعور بالضعف العام والتعب.

انسداد الأنف.

فقدان الشهية.

الإسهال والقيء عند الأطفال.

القضاء على الإنفلونزا

قد يصف الطبيب المعالج للمريض الكثير من الأدوية التي تعمل على القضاء على فيروس الإنفلونزا في بدايته أو حتى بعد الإصابة به، وتوجد اليوم الكثير من الأدوية التي تستخدم في علاج ذلك المرض، وعلى المريض أن يتخذ التدابير التالية فور ظهور أعراض الإنفلونزا عليه حتى يتمكن من التخلص من ذلك المرض على الفور.

1-تناول المزيد من السوائل مثل الماء أو العصائر وايضا تناول المشروبات الدافئة التي تمنع من حدوث الجفاف.

2- النوم لفترة كافية أو توفير الراحة الكافية للجسم حتى يتمكن جهاز المناعة من مقاومة الفيروس المسبب للأنفلونزا في تلك الفترة.

3- من الممكن اللجوء إلى بعض المسكنات الطبيبة التي تصرف بدون إرشادات من الطبيب وهي متوفرة بالصيدليات عملا على تسكين الألم الناتج عن الإصابة بذلك المرض.

الوقاية من الإنفلونزا

يتم الوقاية من المرض بواسطة التطعيم، ولكن لا يُمكن الوقاية من الإنفلونزا بواسطة تطعيم لمرة واحدة، بل يجب الحصول على اللقاح (vaccine) سنويًا، لكي يُناسب أصنافًا جديدة من فيروسات الإنفلونزا.

من المهم تطعيم الأشخاص المعرضين للخطر قبل حلول فصل الشتاء بين شهري 9 – 10.
كيف أقضي على الإنفلونزا؟- صحيفة هتون الدولية-

الأنفلونزا، والمعروفة باسم “النزلة الوافدة” أو الخُنان، هو مرض معدي تسببه فيروسات مخاطية قويمة. أعراض الأنفلونزا تتراوح ما بين خفيفة إلى قوية جدا. تشمل الأعراض : حمى، ثر أنفي، التهاب الحلق، ألم عضلي، صداع، سعال وإعياء. تبدأ هذه الأعراض عادة بعد يومين من التعرض للفيروس، وتستمر لمدة أقل من أسبوع. ولكن السعال قد يستمر لأكثر من أسبوعين.  في الأطفال، قد يكون هناك غثيان وتقيؤ، ولكن هذه الأعراض ليست شائعة لدى البالغين. يحدث الغثيان والقيء بنسبة أكبر بسبب التهاب المعدة والأمعاء الناتجين عن العدوى، وهو ما يشار إليه أحيانا باسم “انفلونزا المعدة” أو “انفلونزا على مدار 24 ساعة”. تشمل مضاعفات الأنفلونزا ما يلي : الالتهاب الرئوي الفيروسي والالتهاب الرئوي الجرثومي الثانوي، والتهابات الجيوب الأنفية، وتفاقم المشاكل الصحية السابقة مثل الربو أو قصور القلب.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى