التعذية والصحةالطب والحياة

الصحة تطالب المنشأت بتفعيل الاجراءات الاحترازية

نشرت وزارة الصحة السعودية عبر  حسابها الرسمي بموقع التواصل الاجتماعي “تويتر” تغريدة تطالب فيها المواطنين والمقيمية بتفعيل الاحترازات.

اقرأ المزيد من صحيفة هتون الدولية

وقالت وزارة الصحة في تغريدتها: تفعيل الاحترازات أصبحت من العادات، تأكد من تطبيقها دائمًا؛ للحفاظ على سلامتك وسلامة الآخرين بإذن الله.

وعبر انفوجرافيك أوضحت الصحةالدخول الأمن للأماكن العامة كالتي:

تفعيل تطبيق توكلنا

التباعد

تحديد عدد الزوار في كل منشأة

التأكد من لبس الكمامة

التبليغ عند وجود مخالفات

قياس درجة الحرارة

وزارة الصحة السعودية هي الوزارة المسؤولة عن الصحة العامة للمواطنين بالمملكة العربية السعودية ورسم خطة السياسة الصحية بالمملكة تأسست عام 1370هـ مع تأسيس مجلس الوزراء السعودي ويتولى رئاستها الآن الدكتور توفيق بن فوزان الربيعة.بحسب تقرير التنافسية العالمي 2019 تقدمت المملكة 6 مراكز عن العام 2018 في مؤشر الصحة لتحل في الترتيب 58 عالميا.

نشأة وزارة الصحة

أنشأ الملك عبد العزيز بعد سيطرته على الحجاز مصلحة الصحة العامة عام 1343هـ/1925م ومقرها مكة المكرمة، على أن تكون لها فروع أخرى في شتى المناطق، وبعد فترة وجيزة، أنشأت مديرية الصحة العامة والإسعاف في 1344هـ/1925م بهدف الاهتمام بشؤون الصحة والبيئة، والعمل على إنشاء المستشفيات والمراكز الصحية في جميع أنحاء المملكة، وما واكبه من إصدار اللوائح التنظيمية؛ لضمان ممارسة مهنة الطب والصيدلة، وفق عدد من الضوابط والمعايير التي أسهمت في تحسين قطاع الصحة وتطويره في المملكة.

وبسبب تزايد الخدمات الصحية المقدمة التي تقدمها الدولة في جميع أنحاء البلاد، إضافة إلى ما يتم تقديمه من خدمات صحية للحجاج، وبعد ازدياد أعداد المستشفيات والمراكز الصحية جاء إنشاء المجلس الصحي العام كأعلى هيئة إشرافية في البلاد، وقد تكوَّن المجلس من قيادات رفيعة المستوى بالمملكة، وكان التركيز الأكبر خلال تلك الفترة منصبًا على تطوير الخدمات الصحية ورفع كفاءات العاملين في هذا القطاع الحيوي المهم، إلى جانب مكافحة الأمراض والأوبئة المنتشرة آنذاك.

وفي 26 شعبان 1370هـ، صدر المرسوم الملكي بإنشاء وزارة الصحة، ليتولى هذا الجهاز الإشراف الكامل على الشؤون الصحية بالمملكة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى