مواسم الخير 1443هـ

هي لنا دار

وإني أراك يا وطني ملاذي وأماني

وبكَ أستظلُ بعد عرش الرحمن

فأنت كوني وكياني وكل أوطاني

جعلك ربي روض وريحان ورمان

هي لنا دار.. هي لنا وطن

هي لنا عز.. هي لنا شموخ

هي لنا هويه شموخ ورُقي

تميزنا عن جميع الهويات.

أفخر لأني سعودية الهوية، وأعيش في أطهر بقاع العالم، وأعيش في أطهر بقاع العالم، وتحت سيادة حكمة رشيدة في وطن لا يرضيه الذل والهوان، ويسعى لتعزيز سبل الحماية والعيش الرغيد لأبنائه.

وطني.. ممتنة لك بكل عطاياك، ونقف صفًّا واحدًا على من عاداك.

نحن أبناؤك وفداك، تعجز أقلامي عن شكرك، وتتبعثر الحروف عن مدحك، وتنفد الأوراق عن سرد ما في خاطري لك من ولاء ووفاء.

لكن!

أنت وطني وهويتي.. أنت داري الذي لا يضاهي جمالك وأمانك أي وطن سواه.

يارب.. احفظ لنا وطننا الغالي وولاة أمرنا وسدد خطاهم، واجمع كلمتنا على التوحيد، واجعلنا صفوفًا صامدة ضد كل من أرادنا بسوء.

بقلم/ فوز السهلي

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى