التعذية والصحةالطب والحياة

كيف تحمين طفلِك من حساسية الطعام في المدرسة؟

تراعي الأمهات الكثير من النصائح عند تحضير وجبات أبنائهن، خاصة تلك التي تخصص للمدرسة، لكن إعداد وجبة للطفل المصاب بحساسية الطعام يتطلب المزيد من الجهد.
اقرأ المزيد من صحيفة هتون الدولية

وفي التقرير التالي، نصائح لحماية الأطفال من الإصابة بحساسية الطعام في المدرسة، وفقًا لموقع “Kids health”.

أسباب الحساسية

قبل الخوض في كيفية تحضير هذه الوجبات علينا أن نعرف أن الجهاز المناعي يتعامل مع بعض الأطعمة باعتبارها تشكل خطرا على صحة الجسد، وهو ما يدفعه لإفراز أجسام مضادة إضافة لمادة الهيستامين، وهو ما يؤدي لظهور أعراض الحساسية.

أعراض حساسية الطعام عند الأطفال
بمجرد أن تُفرز مادة الهيستامين، تبدأ أعراض الحساسية في الظهور خلال دقائق من تناول الطعام أو بعد ساعة على الأكثر، وتختلف حدتها من طفل لآخر.

ويرجى العلم أن الأمر لا يتطلب الكثير من الطعام، لظهور أعراض الحساسية، حيث يمكن أن تتسبب قطعة صغيرة من الفول السوداني أو رشفة من الحليب في حدوث رد فعل تحسسي شديد لدى الطفل.

وتشمل أعراض حساسية الطعام عند الأطفال ما يلي:

الغثيان أو القيء الشديد.

الإسهال.

طفح جلدي أحمر يسبب الحكة.

تقلصات في المعدة.

حكة أو تورم في الشفتين أو اللسان أو الفم.

دوار مع انخفاض ضغط الدم.

أطعمة تسبب الحساسية للأطفال

يعد البيض والحليب والفول السوداني من أكثر الأطعمة المسببة للحساسية عند الأطفال، بالإضافة إلى المأكولات التالية:

القمح.

الصويا.

السمك.
المحار.

طفلي مصاب بحساسية الطعام ويذهب للمدرسة
يعض الأطفال يتغلبون على حساسية الطعام، وبعضهم قد تكون هذه الحساسية لديه مزمنة، وفي الحالين يجب إبعاد الطفل عن الأطعمة المسببة للحساسية، حتى في المدرسة، ولذلك يجب على الأم أن تتبع النصائح التالية..

أولا، تحدثي مع طفلك حول إصابته بالحساسية والأطعمة المسموحة والممنوعة، دون تهديد أو أن تسببي له القلق.

بعد معرفته بالأطعمة الممنوعة والمسموحة علميه كيفية إطلاع الآخرين من المدرسين والمشرفين المدرسيين على حالته، ورفض الأطعمة الممنوعة.

ضعي في حقيبة طفلك ورقة بإرشادات الطوارئ مع تزويده بالأدوية التي يمكن استخدامها، إضافة لترك أرقام المنزل في المدرسة، وأخيرا عليك مراقبة طفلك دائمًا والأعراض التي قد تظهر عليه عند تناول الطعام.

حساسية الطعام أو أرجية الطعام هي ردة فعل مناعية غير طبيعية تجاه الطعام. العلامات والأعراض تتراوح بين خفيفة إلى شديدة، ومن الممكن أن تتضمن حكة، انتفاخ اللسان، تقيؤ، إسهال، شرى، صعوبة التنفس، أو انخفاض ضغط الدم. تحدث هذه الأعراض في مدة تتراوح من دقائق إلى عدة ساعات من التعرض لمسبب الحساسية. عندما تكون الأعراض شديدة يُطلق عليها صدمة حساسية.  بينما يعتبر عدم تحمل الطعام والتسمم الغذائي حالات صحية مختلفة. 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى