الأطعمة والغذاءالتعذية والصحة

فوائد محشي الكرنب ستجعلك تتناوله بكثرة

مع دخول فصل الشتاء وانخفاض درجات الحرارة يلجأ كثيرون لتحضير الملفوف الكرنب “المحشي”، لأنه يساعد على التدفئة ويحفز الطاقة، فضلًا عن غناه بفوائد صحية متعددة..
اقرأ المزيد من صحيفة هتون الدولية

المحشى هو الأكلة الشهيرة والمفضلة عند المصريين بأشكاله وأنواعه المتعددة، لكن يعتبر محشى الكرنب من أشهر هذه الأكلات، حيث إنه يتميز بمذاقه الطيب وفوائده المتعددة للجسم.

الكرنب يحتوى على نسبة عالية من الفيتامينات والمعادن الهامة لجسم الإنسان، كالبروتين والألياف وحمض الفوليك، وفيتامين “سى وب”، نسبة عالية من الكالسيوم والبوتاسيوم والمغنسيوم، ومضادات للاكسدة، ولذا تناوله يمد الجسم بالكثير من العناصر الغذائية الهامة له.

فوائد محشي الكرنب علي جسم الانسان

يقوى الجهاز المناعى للجسم، ويحد من الإصابة بنزلات البرد، والأمراض المناعية، ولهذا يوصى بتناوله فى الشتاء.

-يحمى تناول الكرنب من الإصابة بأمراض القلب.

يساعد علي مكافحة السرطان ومنع نمو الاورام وبسبب كثرةتناول الصينيات للكرنب هم اقل عرضة علي مستوي العالم في الاصابة بسرطان الثدي.

مصدر جيد للألياف

إذا كنت تعانى من الإمساك، يمكن أن يساعدك الكرنب على ذلك حيث إن كوبين من الكرنب “الملفوف” المفروم يحتويان على ما يقرب من 5 جرامات من الألياف، وهو ما يساعد على علاج الإمساك، وتحقيق التوازن بين مستويات السكر فى الدم، وخفض مستويات الكوليسترول وتحسين صحة الجهاز الهضمى.

يحتوى الكرنب على نسبة عالية من المواد المضادة للالتهابات التى تساعد على علاج التهاب المعدة والتهابات المفاصل.

يعمل على ضبط مستوى ضغط الدم، وذلك لاحتوائه على العديد من الفيتامينات والعناصر الغذائية.

يعمل البوتاسيوم الموجود في الكرنب على الوقاية من ارتفاع ضغط الدم وتوازن الأملاح في الدم، لأنه طارد للسوائل ويقلل من خطر احتباسها بالجسم، كما أن له دور في تقوية عضلة القلب، ما يساعد على تحسين ضخ الدم إلى جميع أجزاء الجسم والأعضاء للقيام بوظائفها الحيوية، إلى جانب منحه الكهرباء اللازمة له لضبط معدل ضرباته.
فوائد محشي الكرنب ستجعلك تتناوله بكثرة -صحيفة هتون الدولية

الملفوف ويسمى أيضًا الكرنب هو أحد الخضراوات الورقية التي تنمو في المغرب العربي، ونصف آسيا الجنوبي، وجنوب أوروبا وهو من الفصيلة الصليبية. اسمه العلمي (باللاتينية: Brassica oleracea var. capitata).
الملفوف من المحاصيل الشتوية وينمو في الجو البارد الرطب، وانسب درجة حرارة لإنبات البذور 29 م ولكن المجال الملائم للإنبات يتراوح من 7-35 م ويمكن للبذور أن في تنبت على درجة حرارة أقل من ذلك حتى (4 م) ولكن الإنبات يكون بطيئًا. يمكن لشتلات الملفوف المؤقلمة جيدًا أن تتحمل درجة حرارة من(-6 إلى-8 م) لمدة قصيرة.ويلزم لنمو نباتات الملفوف درجات حرارة معتدلة نسبيا, تميل إلى الدفء في المراحل الأولى من النمو الخضري 24-26 م)ودرجات حرارة حرارة معتدلة تميل إلى البرودة (15-20 م) في النصف الثاني من حياة النبات وهي مرحلة تكوين الرؤوس. ويؤدي ارتفاع درجة الحرارة إلى تكوين رؤوس صغيرة الحجم، وغير مندمجة. وإذا تعرضت النباتات بعد تخطيها مرحلة الحداثة (تكون في مرحلة الورقة الحقيقية السابعة أو الثامنة وتكون عادة بعمر 5-6 أسابيع من زراعة البذور) إلى درجة حرارة منخفضة (أقل من 10 م) ولمدة 5-6 أسابيع، تتجه للإزهار المبكر. وتستعمل هذه الظاهرة في حالة الرغبة في الحصول على البذور بدلاً من الرؤوس.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى