أجهزة ومخترعاتعلوم وتقنية

“آبل” تعلن عن أعلى إصدارين من المعالج M1 Pro و M1 Max

أعلنت شركة آبل رسميًا عن أقوى معالجاتها M1 Pro و M1 Max، وهما إصداران محسنان من معالج M1 الذي ظهر لأول مرة في الخريف الماضي وضمن نماذج ماك بوك برو الجديدة.
اقرأ المزيد من صحيفة هتون الدولية

وتجهز الشركة الأمريكية إصداري M1 Pro و M1 Max، للعمل في نماذج ماك بوك برو وماك ميني و iMac المتطورة، كما تعد الشركة بأداء أفضل بنسبة 70% في إصدار M1 Pro لوحدة المعالجة المركزية.

وتعمل على رفع المستوى بشكل كبير، وذلك من خلال وحدة المعالجة المركزية ذات 10 نوى، والتي توفر 8 نوى للأداء ونواتين للكفاءة، إلى جانب وحدة معالجة الرسومات ذات 16 نواة مع 2048 وحدة تنفيذ.

وبالرغم من جودة شريحة M1. ولكن كانت حلاً لاستبدال معالجات إنتل الموجودة ضمن أجهزة آبل الأساسية. بينما ظلت نماذج ماك بوك برو وماك ميني و iMac المتطورة (المخصصة للمطورين والمبرمجين ومصممي الجرافيك وأعباء العمل الأخرى الأكثر تطلبًا) تعمل بمعالجات إنتل خلال العام الماضي.

ويعد كل من M1 Pro و M1 Max رد الشركة الذي طال انتظاره لهذه المشكلة، وفي حين أن كلاهما مبني على نفس عملية التصنيع 5 نانومتر، فإن الشركة تعد بقفزات كبيرة في الأداء.

وبالنسبة إلى M1 Pro، تعد الشركة بأداء أفضل بنسبة 70 في المئة لوحدة المعالجة المركزية وضعف أداء الرسومات مقارنةً بـ M1.

ويضاعف M1 Max عرض النطاق الترددي للذاكرة حتى 400 جيجابايت في الثانية وذاكرة الوصول العشوائي حتى 64 جيجابايت ووحدة معالجة الرسومات مع 32 نواة و4096 وحدة تنفيذ وأربعة أضعاف أداء وحدة معالجة الرسومات من M1 الأصلي، كما يتميز M1 Max بـ 57 مليار ترانزستور، ما يجعله أكبر شريحة صنعتها آبل حتى الآن.
"آبل" تعلن عن أعلى إصدارين من المعالج M1 Pro و M1 Max -صحيفة هتون الدولية

شركة أبل (بالإنجليزية: .Apple Inc)‏ هي شركةٌ أمريكيةٌ متعددةُ الجنسياتِ، تعملُ على تصميم وتصنيع الإلكترونيات الاستهلاكية ومنتجات برامج الحاسوب. تشمل منتجاتُ الشركة الأكثر شهرةً أجهزة حواسيب “ماكينتوش“، والجهاز الموسيقي “آي بود” (iPod) والجهاز المحمول “آيفون” (iPhone). وتتضمن برامج شركة أبل نظامَ التشغيل “ماك أو إس عشرة” (Mac OS X)، ومتصفحَ وسائل الإعلام “آي تونز” (iTunes)، ومجموعةَ “آي لايف” (iLife) لبرمجيات الوسائط المتعددة والبرمجيات الإبداعية، ومجموعةَ “آي وورك” (iWork) للبرامج الإنتاجية، وبرنامجَ التصميم “فاينال كات ستوديو” (Final Cut Studio)، والجهاز المحمول “آي باد” (iPad). ومجموعةً من المنتجات البرمجية لصناعة الأفلام والمواد السمعية، ومجموعة لوجيك ستوديو للأدوات السمعية. تدير شركة أبل أكثر من مئتين وخمسين متجرا من متاجر التجزئة في تسعة بلدان، ومتجرا على شبكة الإنترنت تباعُ عليهِ الأجهزة والمنتجات البرمجية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى