البيت والأسرةمواقف طريفة

الملكة إليزابيث ترفض لقب “عجوز العام”

نقل أحد مساعدي الملكة إليزابيث ملكة بريطانيا البالغة من العمر 95 عاما، ، قولها إنها تعيش إحساس شابة صغيرة ولا تستحق أبدا أن تُمنح لقب ”عجوز العام“.

اقرأ المزيد من صحيفة هتون الدولية

وكان منظمو هذه الجائزة السنوية تواصلوا مع قصر الملكة لمعرفة ما إذا كانت راغبة في قبول هذا اللقب، وفقا لرويترز.

وحصل على هذه الجائزة في السابق ممثلون حازوا جوائز الأوسكار أو شخصيات حصلت على جوائز نوبل، فضلا عن والدة الملكة التي توفيت عام 2002 عن 101 سنة.

لكن المذيع جايلز براندر، رئيس لجنة الجوائز التي تقدمها مجلة (أولدي) ”العجوز“، أعلن أن المنظمين تلقوا ”رسالة جميلة“ تضمنت أطيب التمنيات، لكن الملكة رفضت العرض.

وجاء في الرسالة من توم لينج بيكر، مساعد الملكة وسكرتيرها الخاص، ”تعتقد جلالة الملكة أن عمرك الحقيقي هو ما تشعر به، لذلك فهي ترى أنها لا تستوفي المعايير المطلوبة لتكون قادرة على قبول (اللقب)، وتأمل في أن تجد متلقيا أكثر جدارة“.

إِلِيزَابِيث الثَّانِية، الِاسمُ الكَامِل إِلِيزَابِيث أَلِيكسندرا ماريّ (بالإنجليزية: Elizabeth Alexandra Mary)‏، (وُلدت في 21 أبريل 1926م) هي الملكة الدستورية لستة عشر دولة من مجمُوع ثلاثة وخمسين من دول الكومنولث التي ترأسها، كما ترأس كنيسة إنجلترا. منذُ 6 فبراير 1952 هي ملكة المملكة المتحدة وكندا وأستراليا ونيوزيلندا، وهي رئيسة الكومنولث وملكة 12 دولة أصبحت مستقلة منذ انضمامها، وهي: جامايكا، باربادوس، باهاماس، غرينادا، بابوا غينيا الجديدة، جزر سليمان، توفالو، سانت لوسيا، سانت فينسنت والغرينادين، بليز، أنتيغوا وباربودا، سانت كيتس ونيفيس.مُنذ عام 1956م حتى 1992م، تراوح عدد الممالك التابعة لها؛ حيث حصلت بعض الأراضي على استقلالها، والبعض الآخر من الممالك تحول إلى جمهوريات. فاليوم، بجانب أول أربع دول من القائمة المذكورة سابقا، صارت ملكة جامايكا، باربادوس، البهاما، غرينادا، بابوا، جزر سليمان، توفالو، سانت لوسيا، سانت فنسنت والجرينادين، بليز، أنتيغوا وباربودا وسانت كيتس ونيفيس. والملكة إليزابيث الثانية هي أطول ملوك بريطانيا عمراً، وهي أطول ملوك بريطانيا جلوسا على العرش بعد تخطيها فترة الستة عقود التي حكمت فيها جدة جدها الملكة فيكتُوريا البلاد.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى