الجمال والديكورالمظهر والأزياء

أحذية تتناسب مع التنانير والفساتين

تُعد التنانير والفساتين القصيرة من القطع الشبابية المريحة والأنيقة، وغالباً ما يتم دمجها في الخريف والشتاء مع الأحذية الطويلة التي تصل إلى الركبة والتي تضيف المزيد من الأنوثة إلى إطلالاتك، خاصةً إذا قمت بتنسيقها بين لوني الحذاء والتنورة.
لكن معظم السيدات والفتيات يتساءلن عن الأحذية الأخرى التي يمكن تنسيقها مع التنانير والفساتين القصيرة.

هنا نقدم بعض أنماط الأحذية التي يمكنكِ ارتداؤها مع التنانير والفساتين القصيرة، والتي تساعدك في الحصول على إطلالة جذابة ومميزة.

تُفضل الكثير من الفتيات والسيدات اعتماد أحذية الكاحل المتنوعة في إطلالاتهن الشتوية، وذلك بسبب أناقتها وإمكانية تنسيقها مع مختلف قطع الأزياء، خاصة مع التنانير والفساتين القصيرة، فمثلاً يمكنكِ اختيار تنورة قصيرة بلون شتوي داكن مع معطف طويل مميزة، وانتعلي معها أي نمط من أحذية الكاحل سواء تشيلسي أو الأحذية العسكرية، وذلك ليعطي إطلالاتك لمسة أنيقة وغير رسمية في الوقت ذاته.

بعيداً عن الأحذية التقليدية مثل الأحذية الرياضية والسنيكرز، تسيطر أحذية اللوفر بقوة على صيحات الموضة لخريف وشتاء 2020-2021؛ إذ ظهرت منها العديد من الموديلات المزينة بالفضي والذهبي أو مزيج بين اللونين، واللافت أن هذا النمط من الأحذية يتناسب بشكل مثالي مع الفساتين والتنانير القصيرة، إذ يمكنكِ خلال إطلالاتك النهارية اختيار فستان قصير فضفاض، ونسّقيه مع حذاء اللوفر المميز.

ظهرت الأحذية المدببة من الأمام في سبعينيات وثمانينيات القرن الماضي لتضيف للمرأة إطلالة ناعمة تشبه أميرات ديزني، ويبدو أن رواج هذا الموديل من الأحذية جعله من أبرز صيحات الموضة لخريف وشتاء هذا العام.

وبحسب خبراء الموضة فإن هذا الموديل من الأحذية يتناسب بشكل كبير مع الفساتين والتنانير القصيرة، فهو يساهم في إطالة ساقين ويعطيهما مظهرا أنيقا وجذابا، خاصةً إذا تم تنسّيقه مع التنانير والفساتين القصيرة.

تعتبر الأحذية الطويلة التي تصل إلى الركبة من القطع التقليدية التي تفضلها السيدات والفتيات مع التنانير والفساتين القصيرة، فهي تعطي إطلالاتك الكثير من الأناقة والعصرية خاصةً إذ تم ارتداءها بألوان محايدة، بالإضافة إلى أنها من الأحذية المريحة والعملية.

وفي النهاية ينصح خبراء الموضة بالإبتعاد عن الأحذية ذات الكعب العالي مع التنانير والفساتين القصير، لأنها تجعل مظهر الساقين يبدو سيئاً للغاية؛ إذ يفضل ارتداء الكعب العالي مع الفتساتين الميدي أو الطويلة.

اختلف طول التنورة بين القُصر والطول خلال القرن الماضي بشكل كبير، فتارةً كان طويلاً جداً عرف 《بالماكسي》 وتارةً كان قصيراً جداً وعرف بالتنورة القصيرة، وهناك ما بينهما.

كما هناك التنانير الضيقة أو الواسعة والواسعة جداً الفضفاضة الكلوش والدبل كلوش، وأيضاً الطويلة والواسعة والمحتشمة والساترة دون إفراط أو تفريط.

وتختلف أشكال التنورة تبعاً للموضة وتبعاً للتقاليد والعقائد، وترتدي النساء المتدينات (المسلمات والنصرانيات واليهوديات ) التنورة الطويلة والعريضة التي تغطي كامل الساق، وتكون في الغالب عريضة وذات قماش لا يشفّ بمعنى لا يصف جسم المرأة.

ليست جميع التنانير تلبس من قبل المرأة، ففي بعض المجتمعات ترتدى من قبل الرجال. مثل الإزار في المجتمع الإسلامي، والزي القلطي التقليدي للرجال في دولة إسكتلندا.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى