أجهزة ومخترعاتعلوم وتقنية

ميزة خاصة في آيفون لحظر “الإعلانات المزعجة”تعرف عليها

نمر جميعاً بتلك اللحظة، التي نزور فيها موقعاً على هواتفنا الذكية، قبل أن تفاجئنا إعلانات متتالية، تقترح عليك منتوجاً كنت تبحث عنه في الأصل.
اقرأ المزيد من صحيفة هتون الدولية

وفي الهواتف الذكية تساهم خاصية التعقب والتتبع في معرفة ما يبحث عنه المستخدم وما يرغب في اقتنائه، لتقترح عليه الإعلانات ذات الصلة.

وحسب ما ذكر موقع “سي نت” إن ميزة خاصة في نظام “iOS 14.5” والأنظمة الحديثة لهواتف “آيفون” من شأنها تعزيز خصوصية المستخدم ومنحه حرية الاختيار.

وأوضح الموقع أن ميزة “شفافية تتبع التطبيقات” تمنح المستخدم خيار منع التطبيقات من تتبع خطواتك وعرض الإعلانات ذات الصلة.

وأضاف: “ما لم يمنح المستخدم إذناً صريحاً لأحد التطبيقات بما في ذلك تلك التابعة لآبل، فلا يمكنها استخدام بياناتك للإعلانات المستهدفة أو مشاركة بياناتك مع المعلنين”.

ولتفعيل الخاصية، يكفي الدخول للإعدادات Settings، ثم “خصوصية” Privacy، ثم “تتبع” Tracking، وبعد ذلك تلغي “Allow Apps to Request to Track” “السماح للتطبيقات بطلب التتبع”.

وهناك طريقة أخرى لمنع التتبع، وهي حين يقوم المستخدم بتنزيل تطبيق جديد، سيتلقى إشعاراً يسأله عما إذا كان يريد السماح للتطبيق بتتبع نشاطه.

ميزة خاصة في آيفون لحظر "الإعلانات المزعجة"تعرف عليها -صحيفة هتون الدولية-

آيفون (بالإنجليزية: iPhone)‏ هو جهاز تنتجه شركة أبل (بالإنجليزية: Apple Inc)‏. يعتبر الآيفون من الهواتف الذكية (بالإنجليزية: Smartphones)‏ ويقوم بعدة وظائف منها مشغل ملفات وسائط متعددة من خلال تطبيق آي بود، وهاتف خلوي من خلال تطبيق الهاتف، والكاميرا الرقمية من خلال تطبيق الكاميرا وجهاز إنترنت لوحي من خلال تطبيق متصفح الإنترنت سفاري. قام ستيف جوبز (بالإنجليزية: Steve Jobs)‏ بتقديمه يوم 9 يناير 2007 في خضم معرض الماك ورلد (بالإنجليزية: Macworld Conference & Expo)‏ في سان فرانسيسكو. عرض الجهاز للبيع بعد شهر يوليو في الولايات المتحدة الأمريكية مع مساحة أقراص 4 جيجابايت و 8 جيجابايت و 16 جيجابايت و 32 جيجابايت. وظل الهاتف يعمل على شبكة إيه تي أند تي (بالإنجليزية: AT&T)‏ في الولايات المتحدة فقط حتى نوفمبر 2007، وقد تنبأ المحللون أنه سيتم بيع ثلاثة ملايين جهاز ولكن أبل أعلنت أنها باعت أربعة ملايين جهاز وبهاذا يصبح الآيفون أسرع هاتف ذكي يباع في التاريخ.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى