الفنون والإعلامفن و ثقافة

متهم جديد في قضية إطلاق النار على مديرة التصوير هاليانا

رغم أن الممثل أليك بالدوين، هو من أطلق النار الذي قتل مديرة التصوير هاليانا هاتشينز وإصابة مخرج العمل جويل سوزا عن طريق الخطأ أثناء تصوير الفيلم في ولاية نيو مكسيكو، الاتهامات تلاحق شخصا آخر، بحسب ما أوردت صحيفة “ديلي ميل” البريطانية.
اقرأ المزيد من صحيفة هتون الدولية

وجهت المشرفة على سيناريو الفيلم مامي ميتشل، أصابع الاتهام إلى مساعد المخرج ديف هولز، كاشفة أنه المسؤول عن المأساة التي وقعت، لأنه هو من عليه تفقد الأسلحة النارية.

وكانت من الذين تحدثوا مع خدمات الطوارئ فور وقوع الحادثة لطلب المساعدة، وجرى كشف تفاصيل المكالمة التي تضمنت محاولات فريق العمل لإنقاذ زميلتهم، واتهامات لمساعد المخرج بالإهمال.

وقالت: “نحن بحاجة إلى سيارة إسعاف. لقد تم تصوير شخصين بطريق الخطأ في مجموعة فيلم عن طريق الخطأ”.

وسألها مسؤول الطوارئ عما إذا كانت الإصابات الرصاص الحقيقي أم غير ذلك، لتجيب بأنها لا تعرف.

وسمعت المشرفة وهي تقول “إنه من المفترض أن يفحص الأسلحة. إنه مسؤول عما حدث”.

أليك بالدوين (بالإنجليزية: Alec Baldwin)‏ ولد باسم (ألكساندر راي بالدوين الثالث في أميتيفيل، نيويورك، الولايات المتحدة، بتاريخ 3 أبريل 1958) (بالإنجليزية: Alexander Rae Baldwin III)‏ هو ممثل أمريكي حاصل على ثلاثة جوائز غولدن غلوب عن مسلسل 30 روك، ونقابة ممثلي الشاشة سبع مرات عن المسلسل نفسه، الذي فاز بجائزة إيمي مرتين عنه أيضاً، فيما ترشّح لجائزة الأوسكار مرة واحدة عن فيلم المبرد، له ثلاثة أخوة يعملون في مجال التمثيل أيضاً وهم دانيال، وستيفن، وويليام بالدوين. مثل في عدد كبير من الأعمال السينمائية والتلفزيونية من أبرزها مسلسل ” 30 روك” وفيلم “صيد أكتوبر الأحمر“، كما استضيف في برنامج ساترداي نايت لايف 13 مرة.
بدأ بالدوين التمثيل في المسرح ثم انتقل إلى التلفزيون في عام 1980 ليمثل في مسلسل “الأطباء” (بالإنجليزية: The Doctors)‏. ظهر بعد ذلك في عدة أفلام منها “بيتلجوس” مع مايكل كيتون (1988)، و”ميامي بلوز” (1990)، و”أشباح ميسيسيبي” (1996)، كما قام بتأدية دور بالصوت في “الوهم الأخير” (2001). تتضمن أعماله السينمائية الكوميديا مثل “القط في القبعة” (2003)، والدراما مثل “المبرد” (2003)، الدور الذي رشحه لجائزة الأوسكار. في عام 1992 رشح بالدوين لجائزة توني لدوره في فيلم “عربة شارع اسمها الرغبة“. بالدوين هو أيضاً ناشط في حقوق البيئة والحيوان، وتزوج الممثلة كيم باسينجر بين عامي 1993 و2002. تتضمن أشهر أفلامه الأخرى: “صيد أكتوبر الأحمر” (1990)، و”غلنغيري غلن روس” (1992)، و”الانطلاق” (1994)، و”الحافة” (1997)، والطيار (2004)، والراعي الصالح والمغادرون (2006).

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى