البيت والأسرةمواقف طريفة

في 37 يوما يطلق زوجته 3 مرات .. والسبب “خبيث جدا”

في حادثة غريبة، أقدم رجل في تايوان على الزواج من امرأة أربع مرات، وطلقها ثلاث مرات، في غضون 37 يوما، وذلك بهدف خبيث جدا.
اقرأ المزيد من صحيفة هتون الدولية

وحسبما ذكر موقع “تايمز ناو نيوز”، يعمل الرجل، الذي لم يكشف عن اسمه، موظفا بأحد البنوك في تايبيه بتايوان، وقد أقدم على تلك الفعلة الغريبة من أجل الحصول على إجازة طويلة مدفوعة الأجر.

فبحسب قانون العمل في تايوان، يحصل الموظفون من الجنسين على إجازة زواج مدفوعة الأجر بشرط ألا تتعدى 8 أيام، عند الزواج.

وتزوج الرجل أول مرة في السادس من أبريل 2020، ، لكنه طلق امرأته بعد انتهاء أولى إجازاته، ليكرر ذات الفعل أربع مرات، وليحصل على 32 يوما كإجازة مدفوعة الأجر.

وعندما رفض البنك الموافقة على المزيد من الإجازات بسبب الزواج، قرر الرجل رفع دعوى على جهة العمل، لخرقها المادة 2 من قانون العمل في تايوان، والمتعلق بإجازات الزواج.

وبعد التحقيق الذي أجراه مكتب العمل في تايبيه،أسفر  عن تغريم البنك مبلغ 20000 دولار تايواني، أي ما يعادل تقريبا 705 دولارات أميركية تقريبا.

وأشارت لجنة التحقيق إلى أن سلوك الموظف كان غير أخلاقي، إلا أنه لم يخالف القانون.

تايوان (بالصينية التقليدية: 臺灣؛ وبالصينية المبسطة:台湾) كما تُكتب أحيانًا تيوان (بفتح التاء وسكون الياء)، المعروفة رسميًا باسم جمهورية الصين (بالصينية التقليدية: 中華民國؛ وبالصينية المبسطة: 中华民国) وباسم تايبيه الصينية في اللجنة الأولمبية الدولية ومنظمة التجارة العالمية، هي دولة واقعة في شرق آسيا تشكل جزيرة تايوان 99% من أراضيها، كانت قبل عام 1949 جزء لا يتجزأ من دولة الصين الكبرى، واعتبرت عضوا مؤسساً لهيئة الأمم المتحدة وأحد الأعضاء الخمس الدائمين في مجلس الأمن حتى تم تغيير الكيان السياسي وصاحب حق العضوية عام 1971 لحق جمهورية الصين الشعبية بناءً على القرار رقم 2758 والصادر عن جمعية الأمم المتحدة باعتبار جمهورية الصين الشعبية هي الممثل الشرعي الوحيد للكيان السياسي السابق والذي عرف بجمهورية الصين الموحدة قبل نشوب الحرب الأهلية عام 1949 والتي ترتب عنها سيطرة الشيوعيين على الصين المعروفة الآن باسم جمهورية الصين الشعبية في حين سيطر القوميون على جزيرة تايوان.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى