الفنون والإعلامفن و ثقافة

#ديانا_حداد تتألق وتغني في معرض “#إكسبو_2020 #دبي” بالملابس الخليجية

أحيت الفنانة #ديانا_حداد حفلا على مسرح اليوبيل، ضمن فعاليات معرض “#إكسبو_2020دبي”.

وقدمت #دياناحداد حفلة غنائية في “جلسات في إكسبو” تخللها العديد من المفاجآت التي تفاعل معها الحضور بشكل كبير من بينها غناء دويتو مع الفنان #حاتم_العراقي الذي شاركها حفل السهرة الغنائية، وقدما معاً أغنية “بين العصر والمغرب”، برفة الفرقة الموسيقية، التي حملت في بدايتها موال مشترك بين العراقي وحداد.

ديانا حداد (1 أكتوبر 1976 -)، مغنية لبنانية تحمل الجنسية الإماراتية لقبت “برنسيسة الغناء العربي” هي واحدة من أشهر المغنيات على الساحة العربية وتعد من أكثر الفنانات الرائدات نجاحا في تاريخ الموسيقى الشرقية المعاصرة وفي العالم العربي

السيرة

السنوات الأولى

ولدت ديانا في قرية صغيرة في جنوب لبنان اسمها بصاليم، والدتها منى مسلمة ووالدها جوزيف مسيحي ماروني من قرية مغدوشة،

التي غنت عنها أغنية بعنوان “مغدوشة” في ألبومها جرح الحبيب الذي طرح في 2000. ديانا هي المولودة الثالثة في عائلتها ما بين خمسة إخوة: لوليتا، داني، فادي، سمير. تركت ديانا وطنها بعد اندلاع الحرب فيها لتترعرع في بلدها الثاني الكويت التي ترعرعت فيها ودرست هناك مراحل عمرها في مدرسة الفحيحيل الوطنية لقبها أهلها باسم ” حسن صبي ” أي مشاكسة باللهجة اللبنانية من الطريف أنها كانت تحب الشوكولا في صغرها لدرجة أن جدها كان يخبأها ولكنها تعرف أين خبأها فتأكلها. ظهرت الموهبة الفنية لدى ديانا حداد فجأة في عمر مبكر (ثمان سنوات) حيث كانت في ذلك الوقت تغني بالحفلات الوطنية عام 1988 وذلك مع بداية حرب الخليج التي وصلت الكويت وبذلك اضطرت ديانا وعائلتها العودة إلى وطنها لبنان بعد قضائها أربعة عشر عاماً من عمرها بالكويت. بعد أن أنهت ديانا دراستها وذلك بتعلمها لبرمجة الحاسب الآلي بسنة 1992 بدأت رحلة الفن.

الحياة الفنية

شاركت ديانا حداد في برنامج الهواة استديو الفن قدمت ديانا أول أغانيها الخاصة في البرنامج هي ” طير اليمامة ” التي سجلتها في أول ألبوماتها ” ساكن ” يقول مطلعها: دخلك ياطير اليمامة وصل لولفي سلامي إلو على غيابو إلو إلو أدي ششتقت إلو شو صارت سودة أيامي، عن فئة الأغنية الشعبية تصدرت ديانا المركز الأول على مستوى الجنوب والمركز الرابع على مستوى لبنان.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى