الأدب والثقافةفن و ثقافة

أطفال يصنعون الألعاب التراثية والترفيهية في “قرية زمان”

إحدى مناطق موسم الرياض 2021 نجحت “قرية زمان” – في إحداث مفاهيم ترفيهية جديدة لدى زوارها الأطفال، حيث تتيح لهم المشاركة في صناعة الألعاب التراثية، وإمضاء الوقت من خلال اللعب في أرجاء القرية ونواحيها.
اقرأ المزيد من صحيفة هتون الدولية

وتتميز “منطقة الحوش” المخصصة للأطفال بتقديم تجاربها في 3 مناطق لمختلف الفئات العمرية، فزاوية “اللعابيب” تقدم رحلة تراثية مبسطة يمر بها الطفل بالتفاصيل التراثية، ليصنع لعبته التراثية بيده بإشراف اختصاصيين، فيما تضم “السافية” ألعاب المراجيح والميزان والألعاب التي اقترنت بالأعياد، وتختص زاوية “الحارة” بتقديم الألعاب الجماعية كشد الحبل و”طاق طاق طاقية” وغيرهما، حيث تمنح الأطفال ساعتين من المرح والترفيه والتعلم، عبر شركة متخصصة في تمكين الأطفال ومساعدتهم على الابتكار.

وتستلهم “منطقة الحوش” فكرتها من التراث غير المادي للأجداد، وألعاب الأجيال السابقة، وتتميز بتلخيص تراث المملكة الثري في ساحةٍ مُشبعة بالذكريات تُعيد الزائر إلى حقبة زمنية قديمة.

وتضم في جنباتها ألعابًا حركية ممزوجة بروح المرح والتشويق والمتعة، صُممت عبر آليات تسهم في ترسيخ جمال الماضي وأصالته، إضافة إلى حداثة الحاضر وتطوره في مختلف المجالات.

وتوفر “القرية ” في “منطقة الحوش” عددًا من ورش العمل التعليمية للأطفال بنشاطات فنية متنوعة، في بيئة تراثية تعكس زوايا التراث السعودي، وتشجع الأطفال على ارتداء ثياب تراثية من مختلف أطياف وبيئات المملكة أثناء وجودهم في المنطقة.

وتشكل “قرية زمان” واحدة من مناطق الفعاليات الترفيهية لموسم الرياض 2021، وتستقطب الأفراد والعائلات والأطفال المهتمين بالتراث والفنون، وتستمر حتى يناير 2022م.
أطفال يصنعون الألعاب التراثية والترفيهية في "قرية زمان"  -صحيفة هتون الدولية

موسم الرياض، هو مهرجان ترفيهي عالمي يقام في مدينة الرياض عاصمة المملكة العربية السعودية، ويهدف لتحويلها إلى وجهة ترفيهية سياحية عالمية، وفقا لأهداف برنامج جودة الحياة أحد برامج رؤية السعودية 2030. انطلق موسم الرياض للمرة الأولى في العام 2019 واستقطب أكثر من 10 ملايين زائر، وانطلق موسمه الثاني في 20 أكتوبر 2021 بعد توقفه عام 2020 بسبب جائحة فيروس كورونا.

بلغت أيام المهرجان المحددة له عند إطلاقه في 11 أكتوبر 2019 في العاصمة الرياض، 70 يوما، ثم جرى تمديده بعد وصول عدد الزوار إلى أكثر من 7 ملايين شخص، حيث مُدّدَ في مناطق: ونتر وندرلاند، والمربع، والسفاري، وصحارى الرياض إلى 18 يناير 2020، وفي منطقة الرياض بوليفارد إلى نهاية شهر مارس 2020. وصل عدد فعاليات المهرجان إلى أكثر من 100 فعالية، توزعت على 12 موقعا بمساحة 14 مليون متر مربع. وقام على تنفيذه 280 شركة سعودية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى