لحظة بلحظة

شاهد: مشاجرة حامية الوطيس بين نسرين

تداول رواد موقع التواصل الاجتماعي “تويتر” مقطع فيديو يرصد فيه سقوط نسران في أحد شوارع مينيسوتا الأمريكية بعدما تشابكت مخالبهما ببعضها.

اقرأ المزيد من صحيفة هتون الدولية

وبحسب ما بثت قناة WCCO 4 News المحلية، فقد ظهر النسران وهما على الأرض وقد علقا ببعضهما البعض.

وصورت الكاميرا المثبتة على بدلة الشرطي تشابك النسرين على الأرض، في الوقت الذي قال فيه مارتينسون، يبدو وكأنهما محبوسان معا.

النسور هي طيور قمامة تأكل الجيف وهي أكبر الطيور الجارحة,

مكانة النسر

عند العرب

النسر هو من المخلوقات الوضيعة لدى العرب لأنه يتصف بصفات شتى أهمها الجبن، فهو لا يقدم على فريسته ولا يحرك ساكنا حتى تخرج روحها، وهو من بين الطيور والجوارح مختص بالتعامل مع الجيف، في حين أن جوارح أخرى كالعقاب مثلا لا تأكل إلا من صيد مخالبها من الصيد الطازج الجديد، بينما النسر مرابط عند الجيفة التي ليس لها شعور.

صقر يغالب نسرًا أسمر

عند الغرب

في التفكير الغربي والأمريكي على وجه الخصوص نجد الطير المسمى (بالإنجليزية:eagle) يتصدر كثيرًا من الشعارات، فهو يوجد على كثير من شعارات الحكومة الأمريكية وإداراتها المختلفة، ويظهر في كثير من قصص الأطفال كالنسر الذهبي مثلاً، كما يستخدم في الأدب الأمريكي أيضًا كرمز للحرية والانطلاق والعلو. ولما لما احتك العرب بالأمريكيين ترجموا اسم هذا الطير بالنسر وأخذوا معه استخدامه في الأدب والكتابة كرمز لصفات إيجابية. لكن حدث خطأ فادح هنا في الترجمة إلى العربية، إذ أن الطير المسمى (بالإنجليزية:eagle) ليس هو النسر إطلاقًا وانما هو العقاب كما هي الترجمة الصحيحة له، أما النسر فهو الذي يطلق عليه في (بالإنجليزية :vulture) وتصفه المعاجم الإنجليزية بما ينطبق على وصفه في العربية.

في العصر الحديث

لكن في العصر الحديث أصبح النسر رغم مكانته الوضيعة في مخيلة العرب – أصبحنا نراه يرد كرمز لصفات إيجابية كالشجاعة والصمود والإقدام والكرامة والعلو والسمو، صفات تشيد بالنسر وتخصه من بين الطيور بالفضل والتنويه حتى فاق بالمديح على الصقر الذي هو من أجل الطيور وأعلاها مكانة عند العرب، وهذا ظنا من الناس أن النسر هو طائر العقاب.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى