الأدب والثقافةفن و ثقافة

جناح المملكة في “إكسبو 2020 ” يقيم عرضاً متنوعاً على مسرح ميلينيوم

جناح المملكة العربية السعودية في معرض “إكسبو 2020 دبي”ينظم أمسية العرض المتنوع على مسرح “دبي ميلينيوم”.
اقرأ المزيد من صحيفة هتون الدولية

وتعتبر ثاني الأمسيات الفنية التي ينظمها جناح المملكة في المعرض الدولي، بحضور المفوض العام للجناح حسين حنبظاظة وعدد من مسؤولي الجناح.

وبدأت الأمسية بتعريف الحضور ممن لم يزوروا الجناح السعودي في المعرض الدولي على أقسامه المتعددة، وذلك بعد أن حقق مليون زيارة منذ بدء المعرض الدولي، وتحقيق تصميماته الفريدة ثلاثة أرقام قياسية في موسوعة “غينيس” للأرقام القياسية.

و تزينت خشبة المسرح في منطقة الفرص بمجسمات ضوئية أضافت لمسة إبداعية على الأمسية التي أحياها عدد من الفنانين والفرق السعودية الفنية التي أدت موسيقى سعودية خالصة أبهرت فيها الحضور بأنغام العود والناي والدّف والكمان، إلى جانب استحضار أغنياتٍ من الذاكرة الجميلة للفن السعودي.

ثم توالت فقرات الحفل مع الكوميديا، التي رسمت البسمة على وجوه الجمهور من خلال عرض عدد من القصص الطريفة والهادفة، اعتمدت أسلوب السرد، وقدمت أكثر من مئة عرض كوميدي، موجهة الدعوة للجمهور لاستكشاف سحر المملكة وطبيعتها الخلابة وثقافتها المتنوعة.

وتفاعل الجمهور في نهاية الأمسية مع إيقاعات فرقة الفنون الشعبية السعودية التي أدت رقصة المزمار على أنغام القصائد الوطنية.

تقام معارض اكسبو الدولية كل خمس سنوات وتستمر لفترة أقصاها 6 أشهر حيث تستقطب ملايين الزوار. على مدى تاريخ تنظيم معارض اكسبو الدولية، هذه المرة الأولى التي يتم استضافتها في منطقة الشرق الأوسط وغرب آسيا.

تحظى دولة الإمارات العربية المتحدة بالقدرات اللوجستية الكافية لاستضافة هذا الحدث الدولي، حيث يمكن لثلثي سكان العالم الوصول إلى دبي خلال مدة لا تتجاوز 8 ساعات بالطائرة، مع العلم أن الإمارة استضافت نحو 9 ملايين زائر خلال العام الماضي وحده. كما سيتجاوز عدد الغرف الفندقية 80 ألف غرفة ستكون جاهزة لتقديم أفضل سبل الراحة للنزلاء خلال فترة انعقاد المعرض، فضلاً عن ما تتيحه الإمارة من إمكانية التواصل منقطعة النظير، والخدمات اللوجستية رفيعة المستوى، والبنية التحتية ذات الطراز العالمي، والتي تُعدُّ في مجملها الأساس الراسخ الذي يرتكز عليه ملف الاستضافة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى