التعذية والصحةالطب والحياة

الارتجاف الحزمي أسبابه وطرق علاجه

يعرّف العلماء متلازمة الارتجاف الحزمي “Fasciculation” بأنها انقباض الألياف العضلية العصبية من قبل ليف عصبي وحيد، والذي ينتج عنه نشاط كهربائي غير مراقب في الخلايا والألياف العصبية.
اقرأ المزيد من صحيفة هتون الدولية

الارْتِجافَ الحُزْمِيّ هو انقباض لا إرادي لجزء من النسيج العضلي، حيث يتكون النسيج العضلي من حزمات من الألياف، ويتم تحديد عدد الحزمات وعدد الألياف في كل حزمة وفقًا لحجم العضلة ووظيفتها.

إن العضلة ذات الرؤوس الأربعة وهي العضلة المسؤولة عن تقويم الركبة مكونة من مئات الحزم، بينما تتكون العضلات المسؤولة عن حركة مقلة العين من حزم معدودة، وكل حزمة تستقبل محفزات عصبية بشكل منفرد وتدعى الوحدة الحركية.

الأسباب

وترجع الإصابة بمتلازمة الارتجاف الحزمي إلى مجموعة من الأسباب الرئيسية، وأبرزها: “الإرهاق بالرياضات العنيفة، وعدم الحصول على قسط كافٍ من النوم، والإفراط في تناول المنبهات مثل القهوة والشاي ومشروبات الطاقة، ونقص الكالسيوم، ونقص المغنيسيوم، ونقص فيتامين (د)، والجفاف، والتوتر والقلق، وبعض أنواع الأدوية”.

أعراض الارتجاف الحزمي

تشمل أبرز الأعراض ما يأتي:

1. الارتعاش

يحدث الارتعاش في عضلات الساق والفخذين في أغلب الأحيان، ومع ذلك قد يحدث في أي مكان في الجسم تقريبًا فقد تظهر التحزمات بشكل عشوائي أو قد تبقى في عضلة واحدة لفترة طويلة.

2. الضعف وقلة الاستجابة

بعد مرور بعض الوقت قد يعاني الشخص أيضًا من ألم في العضلات المصابة فقد لا تستجيب العضلات بشكل جيد للتمارين الرياضية، وقد يشعر الكثير من الناس بالضعف أيضًا.

3. خدر وتشنجات في العضلة

وفقًا لمقال نُشر في مجلة علم الأعصاب (Neurology) يُعاني أكثر من 70% من الأشخاص الأصحاء من متلازمة الارتجاف الحزمي الحميد حيث نادرًا ما يرتبط باضطراب عصبي عضلي خطير، وقد يعاني هؤلاء الأشخاص أيضًا من خدر وتشنجات في العضلات المصابة.

4. التوتر والقلق

يبدو أيضًا أن أعراض الارتجاف الحزمي هي سبب التوتر والقلق للأشخاص الذين يعانون من هذه الحالة، لكن من غير الواضح ما إذا كان هذا التوتر والقلق يزيدان الأعراض سوءًا على الرغم من أن العديد من الأشخاص أفادوا بذلك، إذا أدى التوتر إلى تفاقم الأعراض فقد يجد بعض الأشخاص أنفسهم في دائرة من أعراض المرض.

طرق العلاج

تميل الارتجافات إلى الانتهاء دون علاج في غضون أيام قليلة، بينما ينصح الأطباء بتناول مجموعة من الأدوية عند حدوث مضاعفات شديدة الخطورة، ومنها: “الكورتيكوستيرويد مثل بيتاميثازون وبريدنيزون، ومرخيات العضلات مثل كاريزوبرودول وسيكلوبنزابرين، وحاصرات الوصل العضلي العصبي مثل إنكوبوتولينومتوكسين “.
الارتجاف الحزمي أسبابه وطرق علاجه - صحيفة هتون الدولية

الارتجافات الحزمية أو التقلصات الحزمية أو التحزُّم أو ارتعاش العضلات (بالإنجليزية: Fasciculation)‏ هو انقباض واسترخاء عضلي تلقائي لا إرادي، في ألياف عضلية دقيقة معصبة. تكون الانقباضات خفيفة، غير مؤلمة، ولا تسبب الحركة، وتنجم عن نشاط كهربي غير مراقب في الخلايا والألياف العصبية، وهي تظهر، بشكل أساسي، في أمراض الخلايا العصبية الحركية، مثل التصلب الجانبي الضموري (Amyotrophic lateral sclerosis) وبعد شلل الأطفال. أحيانا لا تكون للظاهرة أية أهمية طبية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى