أجهزة ومخترعاتعلوم وتقنية

ميزة جديدة في “إنستغرام”

أطلق تطبيق ”إنستغرام“ المملوك لشركة ”ميتا“ (فيسبوك سابقاً) خدمة جديدة للمستخدمين تنصحهم بأخذ استراحة من تصفح الشبكة؛ بهدف حماية الصحة العقلية.
وبدأت انستقرام بتطبيق الخدمة قبل يوم من مواجهة رئيس الشبكة أسئلة من المشرعين الأمريكيين حول ممارسات سلامة الأطفال التي تطبقها الشبكة.

اقرأ المزيد من صحيفة هتون الدولية

وبحسب إنستغرام، فإن الميزة الجديدة Take a Break ستشجع المستخدمين على قضاء بعض الوقت بعيدًا عن المنصة بعد التمرير لفترة معينة.

وقالت الشبكة إن ”الشركة تطرح عددًا قليلاً من الميزات الجديدة التي تهدف إلى حماية المستخدمين، خاصة المراهقين، مما يضر بصحتهم العقلية“.

ولفتت إلى أن ”الميزة الجديدة التي تم الإعلان عنها في أيلول/سبتمبر الماضي، ستتوفر أولاً للمستخدمين في الولايات المتحدة والمملكة المتحدة وكندا وأستراليا، ومن ثم لجميع المستخدمين بالعالم في الأشهر المقبلة“.

وأوضحت أنه ”يمكن للمستخدمين تشغيل الميزة في الإعدادات، وتحديد ما إذا كانوا يريدون أن يتم تنبيههم بعد التصفح لمدة 10 دقائق أو 20 دقيقة أو 30 دقيقة“.

وأردفت أن ”المستخدمين سيحصلون بعد ذلك على تنبيه بملء الشاشة يخبرهم بإغلاق التطبيق، ويقترح عليهم أخذ نفس عميق أو كتابة شيء ما، أو التحقق من قائمة المهام أو الاستماع إلى أغنية على سبيل المثال“.

إنستغرام أو إنستقرام أو إنستجرام (بالإنجليزية: Instagram)‏ (يعرف اختصاراً بشكل شائع ب إنستا) هو خدمة شبكة اجتماعية أمريكية ولمشاركة الصور والفيديوهات مملوكة من قبل شركة ميتا،

انشأت من قبل كيفن سيستروم، ومايك كرايغر، أطلقت لأول مرة لأنظمة آي أو إس في أكتوبر 2010. وفي أبريل 2012 أطلقت نسخة الأندرويد، تبعهما إطلاق نسخة سطح المكتب في نوفمبر 2012 مع مزايا محدودة مقارنة بنسخ الهاتف، وفي يونيو 2014 أطلق تطبيق إنستغرام لنظام فاير أو أس، وفي أكتوبر 2016 أطلق تطبيق إنستغرام لنظام تشغيل ويندوز 10. التطبيق يسمح لمستخدميه برفع الوسائط التي بالإمكان تعديلها من خلال الفلاتر وتنظيمها باستخدام الوسوم والإشارات الجغرافية. المنشورات بإمكان مشاركتها للعامة أو مع مستخدمين يتم قبول طلبات متابعتهم مُسبقاً. المستخدمين بإمكانهم تصفح محتوى المستخدمين الأخرين من خلال الإشارات والمواقع ومشاهدة المحتوى الأكثر شيوعاً. المستخدمين بإمكانهم الإعجاب بالصور ومتابعة المستخدمين الآخرين لإضافة محتواهم في الصفحة الرئيسية لمتابعة أخر المستجدات والأخبار.

إنستغرام كان في الأساس معروفاً بسامحه فقط أن يكون محتوى الصور والمقاطع المرئية في محتوى مربع (1:1) نسبة امتداد مع 640 بكلز وذلك وذلك ليتناسق مع عرض شاشة آيفون في ذلك الوقت. في 2015، أُزيلت هذه القيود وزيدت البكسلات إلى 1080 بكسل. وأضيفت إلى الخدمة كذلك ميزة المُراسلة، بالإضافة إلى إمكانية إضافة أكثر من صورة أو فيديو في منشور واحد، وميزة الرسائل، والتي هي مُقتبسة من سناب شات، الذي يسمح لمستخدميه بنشر الصور والمقاطع المرئية في قصص لهم بشكل متسلسل ومتتابع، وتبقى هذه القصص لمدة 24 ساعة لكل قصة. في يناير 2019، أُعلن أن ميزة القصص تستخدم من قبل 500 مليون مستخدم بشكل يومي.

بعد الإطلاق في عام 2010، قام انستغرام بسرعة بحصد شعبية، مع مليون مستخدم مسجل في شهرين فقط، و10 ملايين مستخدم خلال سنة، ومليار مستخدم في شهر يونيو 2018. في أبريل 2012، حصل فيس بوك على هذه الخدمة بسعر مليار دولار أمريكي نقداً تقريباً وكسدنات. وفي أكتوبر 2015 أكثر من 40 مليون صورة تم رفعها على منصة إنستغرام. وعلى الرغم من نيله الكثير من الاستحسان، إلا أن انستغرام كان مثاراً للجدل والنقد بسبب تغييراته لواجهة المستخدم وسياسة الخصوصية للتطبيق، وإدعاءات الرقابة، والمحتوى غير القانوني أو غير الجيد الذي يتم رفعه من قبل المستخدمين.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى