الجمال والديكورالمظهر والأزياء

فساتين مخملية لسهرات العام الجديد

تُفضل كثير من النساء اعتماد الفساتين المخملية في السهرات المسائية الخاصة بشهر ديسمبر، فهي تضفي لمسة أنثوية على المرأة التي ترتديها وقد تنوعت ألوانها الدافئة وتصاميمها الأنيقة حيث يمكنك ارتداؤها مع بالطو طويل وإكسسوارات راقية .

وفي السطور التالية رصدنا لكِ أجمل موديلات فساتين مخملية لسهرات شهر ديسمبر لتتألقي بإطلالات راقية وأنيقة تناسب ذوقكِ لموسم الإحتفالات .
فستان مخمل قصير من إيترو Etro

للمرأة صاحبة الأسلوب الناعم والبسيط اخترنا لكِ هذا التصميم من علامة إيترو Etro لفستان مصمم من قماش المخمل حيث صُمم بأكتاف عريضة وأكمام واسعة وجاء من عند الصدر بتصميم حرف V وبخيوط باللون الأسود على شكل X في حين أنه جاء بأسلوب أنثوي قصير باللون الأسود واللون الأحمر القاني مع أساور الأكمام الضيقة المزينة على شكل ورود صغيرة .

فستان مخمل طويل من ديل كور Del core

إذا كنتِ تبحثين عن فستان جذاب يناسبك لحفلات وسهرات ديسمبر يمكنك الاستعانة بهذا التصميم من علامة ديل كور Del core لفستان طويل من قماش المخمل باللون الأسود حيث صُمم بحمالات عريضة وأكمام طويلة تغطي الأيدي كاملة وتكشف الأكتاف وجاء الفستان بفتحة أمامية كبيرة تكشف أحد الساقين، ومزين بفيونكات منسدلة باللون الأسود والأبيض .

فستان مخمل طويل من سلفاتوري فيراغامو Salvatore Ferragamo

قدمت علامة سلفاتوري فيراغامو Salvatore Ferragamo العديد من تصاميم الفساتين المخملية الأنيقة وأعجبنا هذا الموديل لفستان مصنوع من قماش المخمل باللون الأزرق الداكن وصُمم بقصّة طويلة مع حمالات عريضة وكتف منسدل مزين بأزرار صغيرة مطلية بالمعدن مع فتحة أمامية كبيرة ويمكنك تنسيقه مع سروال باللون الفضي الميتاليكي .

فستان مخمل طويل من إمبوريو أرماني Emporia Armani

لإطلالة مسائية فخمة تلفت الأنظار إليكِ اعتمدي هذا التصميم من علامة إمبوريو أرماني Emporia Armani المصمم من قماش المخمل حيث صُمم بأكمام طويلة واسعة وقصّة طويلة وجاء باللون الأسود والأخضر والأرجواني وصُمم بخطوط أفقية عريضة مع جيوب أمامية، ونسقت العلامة معه حذاء من الجلد باللون الأسود وقبعة دائرية الشكل مصنوعة من الصوف باللون الأسود .

يعود تاريخ ارتداء فستان السهرة (والذي يُعرف أحيانًا باسم لباس المحكمة استنادًا إلى ظهورها في البلاط الملكي) ، إلى القرن الخامس عشر مع بروز البلاط البورغندي وحاكمها العصري والمحب للموضة فيليب الطيب. كان الصوف هو النسيج الأكثر شيوعًا للفساتين ذات الأشكال المختلفة ، وغالبًا ما أضافت سيدات البلاط الـ تراين إلى اللباس المسمى الكيرتل في المناسبات الرسمية. كانت الأقمشة والألياف الفاخرة عادة ملابس تشير إلى النبالة ، وكانت الملابس تُستخدم لإظهار الرتبة الاجتماعية والمكانة. عندما برز عصر النهضة ببطء ، تغير نظام الرتب الاجتماعية الصارم ، وسمح للأثرياء والتجار بإرتداء ما يحلو لهم من الثياب. ظهر فن نسج الحرير في منطقة البحر الأبيض المتوسط حوالي عام 1400 ، ونتيجة لذلك ، أصبحت ارتداء الملابس المصنوعة من الحرير شائعا لأولئك الذين يستطيعون تحمل تكاليفها. غالبًا ما كانت فساتين نساء البلاط الحاكم والملابس التي يتم ارتداؤها في الاحتفالات الرسمية مصنوعة من الحرير المنسوج بشكل معقد ومزينة بفراء باهظ الثمن لإبراز المكانة الاجتماعية لهم.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى