التعذية والصحةالطب والحياة

مرض السيلياك.. وما هى أعراضه وطرق علاجه؟

الداء البطني، المُسمَّى أيضًا بالذرب البطني أو اعتلال الأمعاء التحسُّسي إزاء الغلوتين، هو تفاعلٌ مناعي إزاء تناوُل الغلوتين؛ وهو البروتين الموجود في القمح والشعير والجاودار.
اقرأ المزيد من صحيفة هتون الدولية

وإذا كنتَ مصابًا بالداء البطني، فإن تناوُل الغلوتين يُحفِّز استجابة مناعية في الأمعاء الدقيقة. حيثُ تُتلِف هذه الاستجابة بطانة الأمعاء الدقيقة بمرور الوقت وتمنعها من امتصاص بعض العناصر المغذية (سوء الامتصاص). ويُؤدِّي التَّلَف المعوي غالبًا إلى الإسهال والتعب وفقدان الوزن والانتفاخ وفقر الدم، ويُمكن أن يُؤدِّي أيضًا إلى مضاعفات خطيرة.

وفي حالة الأطفال، يُمكن أن يُؤثِّر سوء الامتصاص على النمو والتطوُّر، فضلًا عن تسبُّبه في أعراض تُلاحَظ لدى البالغين.

أعراض مرض السيلياك

تختلف أعراض السيلياك اختلاف كبير حسب الفئة العمرية للمريض، يمكن التصنيف تبعًا لذلك كالاتي:

1. الأعراض عند البالغين 

تشمل أعراض الجهاز الهضمي عند البالغين ما يأتي:

إسهال.

فقدان في الوزن.

انتفاخ وغازات.

ألم في البطن.

غثيان وتقيؤ.

إمساك.

قد يعاني المرضى البالغين من أعراض عامة ليس لها علاقة بالجهاز الهضمي، مثل:

هشاشة العظام أو تلين العظام.

فقر الدم.

طفح جلدي.

الصداع والتعب.

مشكلات في الجهاز العصبي.

ألم في المفاصل.

قرحة في الفم.

قصور الطحال (Hyposplenism).

2. الأعراض عند الأطفال

تشمل الأعراض المؤثرة على الجهاز الهضمي عند المرضى الأطفال ما يأتي:

الغثيان والتقيؤ.

الإسهال المزمن.

غازات وانتفاخ في البطن.

براز لونه شاحب ورائحته كريهة.

إمساك.
في حين أن الأعراض الناتجة عن سوء امتصاص العناصر الغذائية تشمل الاتي:

نمو غير طبيعي عند الرضع.

تأخر النمو وقصر الطول.

البلوغ المتأخر.

تلف مينا الأسنان.

تقلبات في المزاج.

فقدان الوزن.

الأسباب

يمكن أن تساهم جيناتك إذا اقترنت بتناولك الأطعمة المحتوية على الغلوتين وعوامل أخرى في إصابتك بالداء البطني، لكن السبب الدقيق غير معروف. قد تساهم ممارسات إرضاع الأطفال وعدوى الجهاز الهضمي وبكتيريا الأمعاء أيضًا في إصابتك به. في بعض الأحيان، ينشط الداء البطني بعد إجراء جراحة أو الحمل أو الولادة أو الإصابة بعدوى فيروسية أو الضغط النفسي الشديد.

عندما يرد الجهاز المناعي في الجسم بشدة بالغة على الغلوتين الموجود بالطعام، فإن رد الفعل يتلف الزيادات الشعرية الصغيرة (الزُّغابات المِعَوِيَّة‎) التي تبطن الأمعاء الدقيقة. تمتص الزُّغابات الفيتامينات والمعادن وغيرها العناصر المغذية الأخرى من الطعام الذي تأكله. في حالة تلف الزُّغابات، لن يمكنك الحصول على ما يكفيك من العناصر المغذية، بغض النظر عن مقدار ما تتناوله.

علاج مرض السيلياك

لا يوجد علاج للمرض ولكن يمكن السيطرة على الأعراض والوقاية من المضاعفات الممكن حدوثها على المدى الطويل من خلال اتباع نظام غذائي صحي ومتوازن وخالي من الغلوتين، سوف تتحسن أعراض المرض بشكل ملحوظ بعد أيام قليلة من الالتزام بالنظام الغذائي، لكن الزغابات المتضررة تحتاج من شهور لسنوات للتعافي والشفاء.

يمكن لمريض السيلياك تناول مكملات الفيتامينات والمعادن لتعويض النقص الناتج عن المرض مع الالتزام باتباع نظام غذائي خالي من الغلوتين والذي يعني الابتعاد عن العديد من المنتجات الغذائية المحتوية على الغلوتين مثل:
المعكرونة.

القمح والشعير ومعظم الحبوب الأخرى.

بعض أنواع المشروبات الكحولية.

قد تحتوي بعض الأطعمة المصنعة على الغلوتين، مثل: الكاتشب، والخردل، واللحوم، والنقانق المصنعة.

بالمقابل تشمل الأطعمة التي لا تحتوي على الغلوتين والتي يمكنك إضافتها لنظامك الغذائي ما يأتي:

السمك واللحوم.

الفواكه والخضروات.

بعض الحبوب، مثل: الأرز، والحنطة السوداء.

المعكرونة والمخبوزات التي تحمل علامة خالية من الغلوتين.
مرض السيلياك.. وما هى أعراضه وطرق علاجه؟ -صحيفة هتون الدولية

الداء البطني أو الداء الزلاقي أو السيلياك وأحيانا يُسمى مرض حساسية القمح (بالإنجليزية: Celiac Disease)‏، كلها أسماء متعددة لمرض واحد. هو مرض مناعي ذاتي مكتسب طويل الأمد يصيب الأمعاء الدقيقة. تشمل الأعراض الكلاسيكية له مشاكل هضمية مثل الإسهال المزمن وانتفاخ البطن وسوء الامتصاص وفقدان الشهية وبين فشل النمو الطبيعي عند الأطفال. غالبًا ما يبدأ بين ستة أشهر وسنتين من العمر. وهناك أعراض غير كلاسيكية أكثر شيوعًا، خاصة في الأشخاص الذين تزيد أعمارهم عن عامين. قد يكون هناك أعراض هضمية خفيفة أو غائبة، أو عدد كبير من الأعراض التي تشمل أي جزء من الجسم أو بدون أعراض واضحة. وُصِفَ المرض لأول مرة في مرحلة الطفولة؛ ومع ذلك، فقد يتطور في أي عمر.وهو مرتبط بأمراض المناعة الذاتية الأخرى، مثل داء السكري من النوع الأول والتهاب الغدة الدرقية (هاشيموتو)، وأمراض أخرى.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى