التعذية والصحةالطب والحياة

أمراض تمنعك من ممارسة الرياضة

 إذا كت من عشاق ممارسة الرياضة، فأحذر هناك بعض الأمراض التي تصاب بها تمنعك من  ممارستها في حالة الإصابة، لأنها تزيد من فرص تعرضك للعديد من المشاكل الصحية التي يبجب الابتعاد عنها وتجنبها حتي لا تتعرض لأي مضاعفات صحية.

ويقدم التقرير المنشور عبر موقع “healthline” أبرز هذه الأمراض التي تمنعك من مسارية الرياضة، ومنها:

-ارتفاع حرارة الجسم:

 القيام بممارسة الرياضة وأنت تعاني من ارتفاع في حراراة الجسم تتسبب في شعورك المضاعف بالتعب الشديد، لأن الجهاز المناعي يقوم بتنشيط نفسه للتخلص من العودي الموجودة في الجسم، وقد تعرضك للإصابة بالجفاف.

 -الإصابة بنزلات البرد:

عند الإصابة بنزلات البرد وممارسة الرياضة فأنت تتعرض للعديد من المضاعفات الصحية، وتنتكس بكل سهولة، وقد تكون سببا لإنتقال العدوي للأخريين، ولذا عليك الراحة حتي يتم الشفاء.

-مرضى الربو:

عند التعرض لنوبة الربو الشديدة عليهم تجنب ممارسة الرياضة، لأن القيام بأي مجهود يكون السبب في تفاقم الأعراض بشكل كبير، وعلي مريض الربو التحدث مع الطبيب الممارسة لحالته الصحية، للتعرف علي أفضل الرياضات المسموحة له ولا تشكل له أي مضاعفات صحية.

الرياضة هي مجهود جسدي عادي أو مهارة تُمَارَس بموجب قواعد مُتفق عليها بهدف الترفيه أو المنافَسة أو المُتعة أو التميز أو تطوير المهارات أو تقوية الثقة بالنفس أو الجسد . واختلاف الأهداف من حيث اجتماعها أو انفرادها يميز الرياضات، بالإضافة إلى ما يضيفه اللاعبون أو الفِرَق من تأثيرٍ على رياضاتهم.

أمراض تمنعك من ممارسة الرياضة

التربية البدنية هي الجانب المتكامل من التربية يعمل على تنمية الفرد وتكيفه جسديًّا وعقليًّا واجتماعيًّا ووجدانيًّا عن طريق الأنشطة البدنية المُختارة التي تتناسب مع مرحلة النمو، والتي تُمارس بإشراف قيادةٍ صالحةٍ لتحقيقِ أسمى القيم الإنسانية وبذلك فإن تعبير التربية الرياضية أوسع بكثير وأعمق دلالةً بالنسبة لحياةِ الإنسان من كونه مجرد صحة البدن أو الثقافة البدنية أو التمرينات والتدريبات البدنية أو الألعاب الرياضية، فهو مجال من مجالات التربية الشاملة التي تشكل التربية الرياضية ميدانا حيا منه مشيرا إلى أن برامجه ليست مجرد تدريبات تُؤَدَّى ولكنها بإشراف قيادةٍ مؤهلة تساعد على جعل حياة الإنسان ملائمةً لمتطلبات العصر .

ممارسة أغلب الرياضات تضفي جمالا على الجسم، مثل الجمباز، بناء الأجسام، اليوغا، الفروسية، وأيضا الأداء مثل القفز عاليا فهو ذو جمال شكلي، ويحافظ على الجسد. ومن يزاول الرياضة فهو ليس بحاجة لتخسيس نفسه، فالرياضة تستهلك كل ما يزيد عنده من السعرات الحرارية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى