الفنون والإعلامفن و ثقافة

حريق يلتهم منزل سهير رمزي

كشفت الفنانة المصرية سهير رمزي تفاصيل تعرض منزلها الواقع غربي القاهرة لحريق، الأحد، نتيجة ماس كهربائي.

وقالت الفنانة المصرية إن الحريق وقع صباحا، لافتة إلى أنها كانت تبيت رفقة أسرتها في الطابق الثاني من المنزل، بينما تسببت مدفأة في الطابق الأرضي في الحريق.

وأضافت سهير رمزي: “نسينا المدفأة متصلة بالكهرباء، الأمر الذي تسبب في حدوث تماس كهربائي تسبب في الحريق”.

وتابعت: “لم يكن هناك أحد في الطابق الأرضي وقت اشتعال الحريق، ولم نلحظ نشوبه لكن الجيران شاهدوا ألسنة اللهب تخرج من المنزل، فكسروا النوافذ ودخلوا إلى المنزل وأطفؤوا الحريق” .

وقالت رمزي إن الخسائر في المنزل بسيطة لم تتعد احتراق بعض الستائر والأثاث، مختتمة حديثها: “الحمد لله أننا بخير، هذا هو الأهم” .

وكانت رمزي قد نشرت مقطعا مصورا على موقع “إنستغرام” يوضح آثار الحريق في منزلها، أرفقت معه تعليقا قالت فيه: “الحمد لله نحن بخير وقدر الله وما شاء فعل. حريق بالمنزل اليوم صباحا”.

سهير رمزي (3 مارس 1950 [1] -)، ممثلة مصرية.

هي ابنة الفنانة درية أحمد، كان أول ظهور لها في السينما بعمر صغير حيث كانت لم تتعد سن السادسة وذلك من خلال ظهورها في فيلم صحيفه سوابق بعام 1956 ولكنها قررت التوقف عن العمل الفني وبعد أربع سنوات شاركت بفيلم البنات والصيف.

عملت مضيفة جوية ثم عارضة أزياء ولكنها عادت مرة أخرى إلى السينما وهي في التاسعة عشرة من عمرها من خلال فيلم (الناس اللي جوه) ثم فيلم ميرامار بعام 1969 ومن ثم انطلقت بأدوار ثانوية وثم أدوار البطولة واشتهرت كفنانة أغراء حيث قامت بالعديد من الأعمال السينمائية الجريئة بعد ذلك توالت أفلامها ولمعت من خلال تقديم الأدوار المثيرة وأصبحت قاسما مشتركا في معظم أفلام السبعينات والثمانينات، ارتدت الحجاب واعتزلت التمثيل في عام 1993 ولكنها قررت العودة للتمثيل بحجابها في مسلسل حبيب الروح في عام 2006.[2]

تزوجت عدة مرات، وكان أول أزواجها الفنان إبراهيم خان الذي عاش معها عاماً رغم أن والدتها الفنانة درية أحمد نفت ذلك بشدة، كما تزوجت الأمير السعودي خالد بن سعود بن عبد العزيز آل سعود الذي اشتهر بزيجاته المتعددة من الفنانات وظل معها لعام وانفصلت عنه لتتزوج الحاج سيد متولي رئيس نادي المصري البورسعيدي ثم رجل الأعمال الخليجي محمد الملا بعد طلاقه من نجوى فؤاد وقد عاشت معه خمسة أشهر فقط.

تزوجت أيضاً الملحن حلمي بكر الذي منحها العصمة لتضمن حقوقها، لكنها لم تستمر معه طويلاً حيث كان السبب وراء طلاقهما تمسكها بعملها في مجال التمثيل بعد زواج استمر لأربع سنوات[3]، وتزوجت بعده الممثل محمود قابيل وبعد انفصالها عنه تزوجت من رجل الأعمال السوري زكريا بكار .

وعادت بعدها الارتباط بسيد متولي رئيس النادي المصري البورسعيدي ولكنها لم تستمر معه طويلاً.

كما تزوجت من الفنان فاروق الفيشاوي بعد انفصاله عن زوجته وأم ابنه سمية الألفي ثم اعتزلت الفن إذ أعلنت مرة خطبتها للفنان عمر الشريف ولم تتزوجه، ثم خطبتها لنقيب السينمائيين يوسف شعبان لكنها لم تتزوجه.[4]

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى