تاريخ ومعــالممتاحف وأثار

مدائن صالح تحفة الأنباط على أرض المملكة

مدائن صالح هي عبارة عن موقع أثري يقع في المملكة العربية السعودية في الجزء الشمالي الغربي منها في منطقة تسمّى العلا وهي محافظة تابعة للمدينة المنوّرة، وقد عُرفت مدائن صالح قديماً باسم “مدينة الحِجر” حيث يعود هذا الاسم إلى ديار ثمود الواقعة في المدينة المنورة وتبوك، ولقد ورد ذ كرهم في القرآن فهم الذين استجابوا لدعوة النبي صالح ومن ثمّ عقروا الناقة التي أرسلها الله فأخذتهم الصيحة.
اقرأ المزيد من صحيفة هتون الدولية

مدائن صالح تحفة الأنباط على أرض المملكة -صحيفة هتون الدولية-
تحتلّ المدائن موقعاً استراتيجيّاً متميّزاً على الطريق الذي يجمع دول مصر، وبلاد الشام، وبلاد الرافدين، وشبه الجزيرة العربية، حيث يحتلّ هذا الموقع أهميّة تجارية كبيرة لأنه طريق تجاري واصل بين شبه الجزيرة العربية والشام، وتحتوي المدائن على أكبر مستوطنة بعد البتراء في المنطقة الجنوبيّة والتي تعود لممكلة الأنباط حيث تفصل بينهما مسافة 500كم، ويعود التاريخ الحضاري لمدائن صالح إلى الفترة التي ازدهرت فيها الدولة النبطية في القرنين الأول قبل الميلاد والأول الميلادي قبل سقوطها على يد الإمبراطورية الرومانيّة عام 106م، وتضمّ مدائن صالح 153 واجهة صخرية منحوتة بالإضافة للعديد من الآثار الإسلامية.
مدائن صالح تحفة الأنباط على أرض المملكة -صحيفة هتون الدولية-
تقع مدائن صالح بحسب الهيئة العامة للسياحة والتراث الوطني السعودية في واد واسع يمتد من الشمال إلى الجنوب هناك عند جبل “القهر” الذي يقع على بعد 130 كلم شمال شرق منطقة جازان بالمملكة العربية السعودية، وكان يسمى بـ “الحجر” لكن تم تغير الاسم ليصبح مدائن صالح نسبة إلى قوم ثمود، الذين سكنوا المدينة منذ الألفية الثالثة قبل الميلاد، ثم ارتدوا بعد إسلامهم عن دعوة النبي صالح لهم، وجاء من بعدهم أحد الشعوب العربية الواقعة في الجنوب ويطلق عليهم بنو لحيان، ثم بنو أنباط الذين أسقطوا اللحيانيين، واتخذوا مدائن صالح بيوتا لإقامتهم ومعابد لممارسة شعائرهم وقبورا لدفن موتاهم، وهم قبيلة كانت تقيم في شمال شبه الجزيرة العربية.
مدائن صالح تحفة الأنباط على أرض المملكة -صحيفة هتون الدولية-

وحسب علم الآثار، فقد سُكنت مدينة الحجر من قبل المعنيين الثموديين في الألفية الثالثة ق.م، ومن بعدهم سكنت من قبل اللحيانيون في القرن التاسع ق.م، وفي القرن الثاني ق.م احتل الأنباط مدينة الحجر، وأسقطوا دولة بني لحيان واتخذوا من بيوت الحجر معابد ومقابر، وقد نسب الأنباط بناء مدينة الحجر لنفسهم في النقوش التي عثر عليها
مدائن صالح تحفة الأنباط على أرض المملكة -صحيفة هتون الدولية-

وربما يعود أقدم أثر بالمدينة إلى 1700 ق.م حسب الكتابات، وقد دُمر جزء منها بزلزال، وأما مدينة الحجر فهي آثار المعنيين والتجار الثموديين الأوائل القادمين من جنوب الجزيرة العربية.

تحتوي هذه المدائن على أكثر من 130 مدفنا، تم بناؤها في الفترة بين العام الأول قبل الميلاد وحتى العام 75 ميلاديا، وسط صخور ضخمة تقف منفردة بين الرمال المتموجة، وتخصص كل مقبرة لصاحبها الذي بناها وللأجيال المتعاقبة من نسله.
مدائن صالح تحفة الأنباط على أرض المملكة -صحيفة هتون الدولية-

مدائن صالح كانت تعرف قديماً بمدينة الحِجْر، هي موقع أثري يقع في إقليم الحجاز في شبه الجزيرة العربية، شمال غرب المملكة العربية السعودية وتحديداً في محافظة العُلا التابعة لمنطقة المدينة المنورة. يحتل المكان موقعاً إستراتيجياً على الطريق الذي يربط جنوب شبه الجزيرة العربية ببلاد الرافدين وبلاد الشام ومصر، كما أن للمكان شهرته التاريخية التي استمدّها من موقعه على طريق التجارة القديم الذي يربط جنوب شبه الجزيرة العربية والشام، والحجر اسم ديار ثمود بوادي القرى بين المدينة المنورة وتبوك.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى